تجربتي مع سيبروسين CIPROCIN مضاد حيوي قوي، حيث أن السيبروسين هو عبارة عن مضاد حيوي قوي وفعال يُستخدم للقضاء على أنواع متعددة من الالتهابات البكتيرية التي تحدث نتيجة أسباب مختلفة، وذلك لأنه يقضي على أغلب الميكروبات الهوائية الإيجابية والسلبية الغرام، وينتمي الى مجموعة الفلوركينولون، ويتم انتاجه من قِبَل شركة الرياض فارما، ومن خلال موضوعنا هذا سنوضح تجربتي مع سيبروسين CIPROCIN دواعي استعمال , سعر ، الاثار الجانبية ، الاضرار ، الجرعة.

ما هو دواء سيبروسين

هو عبارة عن نوع من الأدوية الطبية التي يقوم بوصفها الطبيب للمريض بعد تشخيص حالته المرضية، حيث يحتوي هذا الدواء على المادة المُعالجة القوية السيبروفلوكساسين والذي يُعد إحدى المضادات الحيوية البكتيرية التي تقضي على تلك البكتيريا، وبالتالي يُستخدم هذا الدواء من أجل علاج أنواع متعددة من الالتهابات البكتيرية لدى المريض.

دواعي الاستعمال

يُستخدم هذا الدواء في علاج الكثير من الحالات المرضية، ومنها ما سنذكره في السطور التالية:

  • يستخدم هذا الدواء من أجل علاج الالتهابات التي قد يتعرض لها الجهاز التنفسي للإنسان، وذلك مثل: الالتهابات الرئوية والالتهابات المتعلقة بالجيوب الأنفية.
  • يتم استخدامه لعلاج الالتهابات التي تُسبب الألم للإنسان في الأذن الوسطى، ويُستخدم أيضاً في علاج الالتهابات الجلدية.
  • يُستخدم من أجل القضاء على التهابات المسالك البولية التي تؤدي الى نزول بعض المواد الصديدية مع البول، وبالتالي يُستخدم في القضاء على الالتهابات التي قد تحدث في الجهاز البولي مثل التهاب المثانة الكبرى.
  •  يُستخدم الدواء من أجل القضاء على مرض السيلان الحاد الذي تُصاحبه حدوث مضاعفات في عُنق الرحم.
  • يتم استخدامه من أجل التخلص من الالتهابات التي قد تتعرض لها اللثة بعد نزع الدروس والأسنان.
  • يُستخدم الدواء من أجل علاج الالتهابات التي تحدث في المفاصل والعظام.
  • يتم استخدام الدواء من أجل القضاء على الاسهال الحاد.
  • يُستخدم الدواء من أجل القضاء على عدوى البكتيريا التي تنتج عن إصابة الانسان بمرض التيفويد والإنثراكس.
  • يُستخدم الدواء كدرع واقي من حالات تناقل العدوى التي تحدث في الغالب بعد القيام بالعمليات الجراحية، وتُستخدم أيضاً في القضاء على أمراض عدوى البروستاتا.
  • يُستخدم الدواء من أجل القضاء على البكتيريا السالبة والموجبة.

الأعراض الجانبية

يوجد هناك الكثير من الأشخاص الذين قد تحدث لديهم بعض الأعراض الجانبية عند استخدامهم دواء السيبروسين، وهذه الأعراض هي:

  • قد يتعرض المريض عند استخدام هذا الدواء الى صعوبة في هضم الطعام والشعور بالصداع.
  • شعور المريض بشكل دائم الرغبة في الغثيان والقيء المُصاحب لألم وانتفاخ في المعدة.
  • شعور المريض بالدوار والارتعاش أثناء استخدامه دواء السيبروسين.
  • حدوث بعض الاضطرابات المعوية بسبب ارتفاع نسبة الكرياتينين في الدم.
  • حدوث التهابات في الكلى، وقد يحدث أيضاً التهابات في الفم.
  • شعور المريض بالقلق والتوتر والاكتئاب.
  • إصابة المريض بالتهابات في قرنية العين، وقد يشعر بحكة في عينه.
  • شعور المريض بأن دقات قلبه غير منتظمة.
  • حدوث آلام في العظام والمفاصل والعمود الفقري.
  • ويجب على المريض في حالة الشعور بأي من الأعراض التي ذكرناها في السطور السابقة الامتناع فوراً عن تناول الدواء، والتوجه الى الطبيب من أجل استشارته.

موانع الاستعمال

يوجد هناك الكثير من الحالات المرضية التي يُمنع فيها استخدام دواء السيبروسين لأنه قد يُسبب حدوث الخطورة لها، وهي كالتالي:

  • يُحظر استخدام الدواء مع المرضى الذين يعانون من حساسية بسبب أي مكون من محتويات الدواء.
  • لا يجب أن يستخدم المرضى الذين يعانون من حدوث اضطرابات في الجهاز العصبي، والجهاز التنفسي هذا الدواء لأن استخدامه يُشكل خطورة كبيرة عليهم.
  • يُمنع استخدام هذا الدواء مع المرضى الذين يُصابون بتشنجات الجسم بشكل دائم.
  • لا يجب استخدام هذا الدواء من قِبَل الحوامل أثناء فترة الحمل، لأن استخدامه قد يؤثر بصورة سلبية على صحة وشكل الجنين.
  • يُمنع استخدام هذا الدواء للنساء خلال فترة الرضاعة، لأن المواد الفعالة الموجودة في هذا الدواء من الممكن أن تصل الى الطفل عن طريق حليب الأم.
  • لا يجب استخدام هذا الدواء من قِبَل الأطفال ما دون سن السادسة عشر16.
  • يُمنع استخدام المريض هذا الدواء اذا كان مُصاب بالعدوى الفيروسية.
  • يُحظر استخدام هذا الدواء بكميات كبيرة أو لفترة طويلة حتى لا يفقد هذا الدواء مقدرته على العلاج وقيمته العلاجية.
  • يُمنع استخدام هذا الدواء إلا بعد استشارة الطبيب المختص بذلك.
  • لا يجب التوقف عن تناول جرعات هذا الدواء إلا بعد استشارة الطبيب المختص.

الجرعة المناسبة لدواء سيبروسين

يتم تناول جرعات مختلفة من الدواء والتي تختلف حسب اختلاف حالة وعمر المريض، وتكون الجرعات كالتالي:

  • اذا كان المريض يُعاني من عدوى الزهري فيجب تناول الدواء بما يُعادل 250 مللي جرام مرة واحدة كل 12 ساعة، أما اذا كان المريض يُعاني من مرض الانثرانكس فيجب تناول الدواء لمدة شهرين دون قطع الدواء بما يُعادل 500 مللي جرام في المرة الواحدة.
  • أما في الحالة الطبيعية للمريض يتم تناول الدواء أثناء أو بعد الانتهاء من الطعام، وذلك بتناول الدواء لمدة 5 أو 10 أيام بما يُعادل كبسولة واحدة كل 12 ساعة وذلك حسب حالة المريض.
  • يجب على المريض الالتزام بشرب السوائل بكميات كبيرة أثناء مدة العلاج وذلك حتى لا يُصاب الجسم بالجفاف، ويجب الالتزام بتناول المأكولات المدعمة بفيتامين سي.
  • يجب على المريض الالتزام بالجرعة كما وصفها له الطبيب، وعليه أن لا يُهمل تناول أي جرعة من الدواء، ويجب ان لا يتوقف عن تنول الدواء بالجرعة المقررة له حتى لو شعر بالتحسن، ولا يستخدم جرعة زائدة عن الحد المطلوب دون استشارة الطبيب المختص بذلك.

سعر دواء سيبروسين

يتوافر دواء السيبروسين في الأسواق المصرية والسعودية بأسعار مختلفة، وتختلف هذه الأسعار بناء على اختلاف كمية الدواء، وتكون كالتالي:

  • يبلغ سعر العبوة الواحدة من دواء السيبروسين في مصر حوالي 18 جنيه مصري، وتكون بتركيز 250جم، أما العبوات التي يكون تركيزها 500جم يبلغ سعرها 32 جنيه مصري.
  • ويبلغ سعر العبوة الواحدة من دواء السيبروسين في السعودية حوالي 6.5 ريال سعودي وتكون بتركيز 250جم، أما العبوات التي يكون تركيزها 500جم يبلغ سعرها 9.5 ريال سعودي، بينما العبوات التي يكون تركيزها 750جم يبلغ سعرها 10.5 ريال سعودي تقريباً.

تنبيه تحذيري: الرجاء العلم بأن جميع ما ذكرناه في السابق من معلومات متعلقة بالأدوية والوصفات والخلطات لا تُغني عن زيارة الطبيب واستشارته، وننصح بالامتناع عن تناول أي عقار أو وصفة دون الرجوع واستشارة الطبيب، وعلى القارئ أن يتحمل استخدامه أو تناوله لأي دواء أو وصفة دون الرجوع الى الطبيب المختص بذلك.