التعليم هو عملية يتم فيها نقل المعارف والمعلومات من الناقل والذي يمثله المعلم إلى المستقبل وهو الطالب بحيث يتم إكسابه المهارات والمعارف الحياتية والعلمية على حد سواء وذلك من خلال عملية منظمة سواء وجهًا لوجه أو عن طريق قنوات الاتصال الأخرى، لذا يمكننا أن نقول أن التعليم هو عملية منظمة تهدف إلى مد الفرد بجميع الأسس اللازمة لاكتساب المعارف، ولا يقتصر التعلم على المعارف النظرية فقط ولكن يمتد إلى التعليم الصناعي والمهني، فأي عملية يتعلم من خلالها الفرد معلومة جديدة تُسمى تعليم، وفي هذا المقال سنقدم لكم خبر صحفي عن التعليم قصير.

خبر صحفي عن التعليم

تقوم المملكة العربية السعودية بعرض جميع المناهج الدراسية سواء الشرح أو التدريبات العملية على مجموعة قنوات عين التعليمية والتي تبث الشروحات لجميع المراحل الدراسية (الابتدائية والاعدادية والثانوية) عبر أ{بعة عشر قناة كل منهم تختص بمناهج مرحلة معينة، ويتم بث الشرح بداية من الساعة الثامنة صباحًا وحتى الساعة الثانية عشر والنصف ظهرًا ثم يتم إعادة تلك البرامج طوال اليوم حتى يتمكن جميع الطلاب من متابعة الدروس التعليمية في الوقت الذي يناسبهم. كما تقوم القناة بعرض تلك البرامج على قناتهم الخاصة على اليوتيوب أو عبر موقعهم الإلكتروني.

أهمية التعليم بالنسبة للإنسان

  • بناء وتعزيز التفكير النقدي للأشياء من حوله
  • الحصول على المعارف والمهارات اللازمة في حياته العلمية والعملية
  • القدرة على التمييز بين الصواب والخطأ وتقييم الأمور من من وجهة نظر سليمة
  • الثقة في النفس والتصرف بعقلانية مع المواقف الحياتية المختلفة
  • يدرك الإنسان حقوقه وواجباته في المجتمع والقوانين والأعراف التي تحكم الناس
  • تحقيق العدالة والمساواة فيما يتعلق بتوفير فرص عمل للأفراد
  • زيادة الوعي لدى الشخص المتعلم وابتعاد عن الأخلاقيات السيئة مما يزيد احترام الناس له

ما هي طرق التعلم

هناك العديد من الطرق المختلفة للتعلم ولكن هناك بعض الطرق الأساسية التي يعتمد عليها التعليم في أي مكان، وهي كالتالي:

  1. التعليم البصري: وهو التعليم الذي يعتمد على الملاحظة ورؤية الأشياء من حوله والتي عليها تعلمها
  2. التعليم السمعي: وهو التعليم الذي يعتمد على الاستماع إلى المعلومات والملاحظات التي ينبغي تعلمها
  3. التعليم الحركي: وهو التعليم الذي يعتمد على الحركة لاستقبال المعلومة مثل المشاركة في الأنشطة

وهناك العديد من الطرق التعليمية الأخرى مثل التعلم اللفظي والمنطقي وباستخدام الموسيقى وغيرهم من الطرق، ولكن تشير الدراسات إلى أهمية الجمع بين طرق التعليم المختلفة لتناسب جميع الطلاب فيحصلون على فرص متساوية لاكتساب المعارف بشكل فعال

دور المدرسة في المجتمع

قد يعتقد البعض أن دور المدرسة يقتصر على نقل بعض المعارف النظرية للطلاب ولكن الأمر مختلف تمامًا، حيث تقوم المدرسة بالأدوار التالية:

  • أصبح من السهل على المختصين وأولياء الأمور على حد سواء بمتابعة العملية التعليمية ومستوى الطلاب حيث كان ذلك غير ممكنًا في السابق في عهد المراكز والكتاتيب
  • تعتبر المدرسة العامل الأول الذي يشجع الطلاب على الاختلاط بين غيرهم من الطلاب مما ينمي لديهم التفاعل الاجتماعي ويكتشفون بعض المشاعر مثل الغضب والحزن والفرح والاحترام
  • تعتبر المدرسة المكان الذي تجتمع فيه جميع العلوم فلا يكون بحاجة إلى سواها لاكتساب المعارف
  • تعمل المدرسة على تقويم سلوك الطلاب وذلك من خلال وجود رقيب دائم على الطلاب وهو المعلم
  • وأخيرًا، تعتبر المدرسة وسيلة لتخفيف البطالة حيث توفر فرص عمل للمعلمين والإداريين وغيرهم من الوظائف

ما هي العناصر المؤثرة في المدرسة

هناك بعض العناصر الأساسية والتي تؤثر في نجاح المدرسة وبروز دورها في المجتمع، وهي ما يلي:

  1. الأسرة والمجتمع: حيث تعمل المدرسة بشكل فعال حينما تشرك الأسرة والمجتمع في العملية التعليمية وتستقبل الأسرة الأمر بدعم لدورها
  2. القيادة الناجحة: تتميز مدرسة عن أخرى بفضل قيادتها الناجحة والتي تقوم بتوزيع الأدوار على المدرسين والمديريين والإداريين وغيرهم من الوظائف وذك لاتخاذ القرارات في صالح الطالب
  3. البيئة المحيطة: حيث تعمل المدرسة على على خلاق علاقة تعاونية بين المدرسة والأسرة والمجتمع والطلاب والموظفين وذلك لبناء بيئة صحية للطلاب وأكثر راحة وأمان لهم
  4. القيمة والجودة: تعمل المدرسة الناجحة على أن يحصل الطالب على أعلى جودة من الخدمات وتساعدهم على وضع أهداف في حياتهم والسعي إلى تحقيقها خلال مسيرتهم التعليمية

دور النشاط المدرسي

تتعدد أشكال وأنماط النشاط المدرسي بين الرحلات المدرسية والإذاعة المدرسية والمسابقات الثقافية وفرق الكشافة والمسابقات الرياضية، وغيرها من الأنشطة التي يكون لها عظيم الأثر في نفوس الطلاب، مثل ما يلي:

  • زيادة حب الطلاب للمدرسة
  • تعزيز ثقة الطلاب في أنفسهم ورفع المستوى الصحي للتلاميذ
  • السعي إلى زيادة الصلة بين الطالب وزملائه وأسرته ومدرسته ومجتمعه
  • يعتبر النشاط المدرسي أحد أعمدة العملية التعليمية والتي تنتقص كثيرًا بدونه
  • يساعد النشاط المدرسي على غرس السلوك والأخلاقيات الجيدة في نفرس الطلاب منذ وقت مبكر ومعرفة السلوك السليم
  • يساعد الطلاب على تنمية روح القيادة لديهم منذ سن مبكر
  • يساعد الطلاب على الكشف على ميولهم ومواهبهم المفضلة مما يحفزهم على تطويرها
  • تقويم السلوك غير السوي لدى الطلاب من خلال القضاء على وقت الفراغ واستغلاله في أشياء مفيدة