نص المادة 80 من نظام العمل السعودي، والتي جاء مفادها بأنه لا يتم فسخ عقد العمل بين صاحب العمل وموظفه دون مكافأته، أو تعويضه مالياً إلا في حالات ذكرت في نص المادة والتي تبين بأنه إذا تم الاعتداء من قبل الموظف على رئيسه في العمل فإنه يتم فسخ العقد دون تعويضات، أو صرف مكافأت، أما إذا لم ينطبق على العامل أي من الحالات التي تسمح لرئيس العمل فسخ عقد العمل مع مرؤسه دون تعويضه، فإنه يتوجب على صاحب العمل تعويض العامل، وقد قامت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في المملكة العربية السعودية باقرار العمل بما جاء في نص المادة 80 من نظام العمل السعودي في المؤسسات والشركات في المملكة.

نص المادة 80 من نظام العمل السعودي

تفيد المادة 80 من قانون العمل في المملكة العربية السعودية، بأنه يتم إلغاء عقد العمل مع العامل دون تعويضه، أو صرف مكافأة عمل له إلا في حالات والتي أهمها أن يقوم العامل بالاعتداء على رئيسه في العمل، أيضاً إذا لم يعمل العامل بالعقد الموقع بينه وبين رئيسه في العمل، وإذا ارتكب أخطاء وسلوكيات سيئة مخلة بالأخلاق والشرف، إذا تم إثبات بأن هذا العامل قام بالتزوير للحصول على العمل، وجاء نص المادة 80 من نظام العمل السعودي:

  • ” لا يجوز لصاحب العمل فسخ العقد دون مكافأة أو إشعار العامل أو تعويضه”

بنود المادة 80 من نظام العمل السعودي

جاء في بنود المادة 80 من نظام العمل السعودي 9 حالات مستثنية من تطبيق نص المادة 80 في قانون العمل السعودي، وهذه البنود هي:

  1. إذا وقع من العامل اعتداء على صاحب العمل أو المدير المسؤول أو أحد رؤسائه أثناء العمل أو بسببه.
  2. إذا لم يؤد العامل التزاماته الجوهرية المترتبة على عقد العمل، أو لم يطع الأوامر المشروعة أو لم يراعِ -عمداً – التعليمات المعلن عنها في مكان ظاهر من قِبل صاحب العمل، والخاصة بسلامة العمل والعمال رغم إنذاره كتابةً.
  3. إذا ثبت اتباعه سلوكاً سيئاً أو ارتكابه عملاً مخلاً بالشرف أو الأمانة.
  4. إذا وقع من العامل -عمداً- أي فعل أو تقصير يقصد به إلحاق خسارة مادية بصاحب العمل، على شرط أن يبلغ صاحب العمل الجهات المختصة بالحادث خلال أربع وعشرين ساعة من وقت علمه بوقوعه.
  5. إذا ثبت أن العامل لجأ إلى التزوير ليحصل على العمل.
  6. إذا كان العامل معيناً تحت الاختبار.
  7. إذا تغيب العامل دون سبب مشروع أكثر من 20 يوماً خلال السنة الواحدة، أو أكثر من 10 أيام متتالية، على أن يسبق الفصلَ إنذارٌ كتابيٌّ من صاحب العمل للعامل بعد غيابه 10 أيام في الحالة الأولى، وانقطاعه 5 أيام في الحالة الثانية.
  8. إذا ثبت أنه استغل مركزه الوظيفي بطريقة غير مشروعة للحصول على نتائج ومكاسب شخصية.
  9. إذا ثبت أن العامل أفشى الأسرار الصناعية أو التجارية الخاصة بالعمل الذي يعمل فيه.”

شرح نص المادة 80 من نظام العمل السعودي

تم اقرار المادة 80 من نظام العمل في المملكة العربية السعودية لتوضيح ألية إنهاء عقد العمل قسراً بين العامل وصاحب العمل، بحيث يتم إنهاء خدمة الموظف ولا يتم صرف المكافآت له، أو تعويضات إن كان قد اقترف خطأ، أو فعل سيء مخل بالأخلاق التي ينص عليها عقد العمل بين العامل ورئيسه، أو عدم التزامه بقوانين العمل المتفق عليها، وإذا كان هذا العامل لا زال تحت الاختبار، أما إذا تم فسخ العقد من قبل رئيس العمل دون ارتكاب العامل أي من الحالات التي تعطي الحق لرئيس العمل بإنهاء عقد العامل دون تعويضات، فإنه في هذه الحالة يتوجب على رئيس العمل بتعويض العامل، كما جاء في نص المادة 80 من نظام العمل السعودي.

الحالات التي يحصل العامل فيها على تعويض بحسب المادة 80

يتم احتساب مكافأة عمل، وتعويضات للعامل في حال تم فسخ عقد العمل الموثق بينه وبين صاحب العمل في حال كان العامل من الحالات المستثناة في بنود نص المادة 80، ولا بد حينها من أن يحصل على تعويض أو مكافأة مالية لتعويضه بسبب فسخ عقد العمل، حيث أن العامل هو الطرف المتضرر من فسخ عقد العمل بحسب قانون وزارة العمل السعودية، ويكون احتساب التعويض كما يلي:

  • في حالة كان العقد الموقع بينه وبين مرؤسه ليس له مدة محددة فإنه يتم تعويض العامل عن كل الأعوام التي قضاها في العمل بأن يأخذ تعويض بما يعادل راتب نصف شهر عن كل سنة.
  • أما في حالة كان العقد بينهما محدد بمدة فإنه يكون له أن يأخذ تعويض مالي بما تبقى له من مدة عمله.

لقد عملت وزارة العمل السعودية على تطبيق قانون العمل بحسب المادة 80 والتي تضمن للعامل حقه في التعويض في حال تم إنهاء عقد عمله قسراً، حيث أنه إذا لم يكن ضمن الحالات التي ذكرت في بنود المادة 80 فإنه يتوجب على صاحب العمل تعويضه بأن يأخذ كامل ما تبقى له من مدة عمل في حال كان العقد بينهما محدد، ونصف راتب عن كل سنة قضاها في العمل في حالة لم يكن العقد محدد بينهما، وذلك امتثالاً لما جاء في نص المادة 80 من نظام العمل السعودي.