تجربتي مع شد الوجه بالخيوط الذهبيه من المعروف أن شد الوجه بالخيوط الذهبية تعد من أشهر عمليات التجميل في الوقت الحالي، مع العلم أن عمليات شد الوجه ليست حديثة بل توجد منذ سنوات عديدة، ولكنها مع مرور الوقت تتطور مع التطور التكنولوجي الذي نشهده، واليوم سوف نتعرف معًا على ما هي أنواع الخيوط المستخدمة في شد الوجه وما هي تعليمات ما بعد عملية شد الوجه بالخيوط الذهبية وهل لها أضرار؟ كل هذا وأكثر سوف نتعرف عليه من خلال تجربتي مع شد الوجه بالخيوط الذهبيه.

تجربتي مع شد الوجه بالخيوط الذهبيه

عمليات شد الوجه للتخلص من التجاعيد والخطوط الرفيعة متعارف عليها منذ سنوات عديدة وحالياً يوجد أنواع متعددة من الخيوط تستخدم في مثل هذه العمليات مثل الخيوط الذهبية وفي الغالب تخضع الحالة للتشخيص أولاً من قبل الطبيب لكي يقوم بتحديد حجم التجاعيد والخطوط المرغوب التخلص منها بالإضافة إلى تحديد نوع الخيط الذي سيتم الاعتماد عليه، وبالنسبة لأهم المراحل التي تمر بها عملية شد الوجه فهي كالآتي:

  • يتم الاستعانة بمخدر موضعي يتم وضعه على الوجه من أجل تقليل الشعور بالوخز أو أثناء شد الخيوط تحت الجلد.
  • يقوم الطبيب الجراح بإدخال إبرتين وخيط في كل جهة في الوجه وأحياناً يبدأ من فروة الرأس أو من عند الأذنين ويمر الخيط بكافة أنسجة الوجه من أجل الشد.
  • يتم توصيل جميع الخيوط حول منطقة الفم ويتم الشد من أجل التخلص من التجاعيد.
  • يتم تثبيت الخيط ثم يتم قطع الزوائد.
  • تستغرق العملية عادة من ساعة إلى ساعتين وبعد الانتهاء يتم تنظيف الوجه.
  • تظهر نتائج العملية فور الانتهاء منها على الفور مع العلم أن في بعض مناطق الوجه تظهر تورمات خاصة في مواضع الحقن.

أنواع الخيوط المستخدمة في شد الوجه

حالياً ومع التطور الذي نعيش فيه ظهر الكثير من الخيوط المستخدمة في شد الوجه ومن أهمها:

  • الخيوط الذهبية وهي من أشهر أنواع خيوط الشد ويفضل استخدامها لأنها تحفز على إنتاج الكولاجين في البشرة ومن المعروف أن الكولاجين المادة المسئولة عن مقاومة تجاعيد البشرة.
  • الخيوط المعقدة ويتم استخدامها من قبل أصحاب البشرة الحساسة ولكن عيوبها أن نتائجها لا تدوم إلا لعامين فقط.
  • خيوط المونو وهي تناسب كل أنواع البشرة وتستمر نتائجها لمدة عامين فقط.
  • خيوط الكوج من الخيوط التي تحفز على إنتاج الكولاجين ولكنها تتحلل بسرعة.

اضرار شد الوجه بالخيوط الذهبيه

على الرغم من مميزات التقنيات المتطورة لشد الوجه وخاصة الخيوط الذهبية التي تعد الأوسع انتشاراً واستخداماً حول العالم إلا أنها كمثل أي إجراء طبي له وجه سلبي حيث يوجد مجموعة من الآثار الجانبية للخيوط ال     هبية منها ما يلي:

  • انتقال العدوى: عادة يكون ناتج عن الإهمال الطبي وإهمال تعقيم الأدوات المستخدمة اثناء العملية.
  • الألم والاحتكاك: هذا الأثر الجانبي هو الأكثر انتشاراً وعادة يكون ألف طفيف يختفي بعد فترة وجيزة ولكن إن استمر لوقت طويل فلابد من مراجعة الطبيب المعالج.
  • انقطاع الخيط: عملية شد الوجه هدفها الأول مكافحة التجاعيد والحصول على بشرة مشدودة ومتوهجة ولكن إن انقطع الخيط فسوف تظهر على نتائج عكسية منها حدوث تغيرات في ملامح الوجه غير متوقعة وترهل الجلد بشكل مبالغ فيه.
  • نتائج غير دائمة: شد الوجه بالخيوط الذهبية يعطي نتائج فورية ولكنها غير دائمة حيث تعود التجاعيد والخطوط الرفيعة بعد عامين من إجراء العملية.

تعليمات بعد شد الوجه بالخيوط الذهبيه

  • الامتناع عن الضحك أو العلامات العنيفة لأنها اؤثر على وضعية الخيوط تحت الجلد.
  • عدم استخدام أي مستحضرات تجميل إلا بعد استشارة الطبيب.
  • تجنب التعرض لأشعة الشمس لوقت طويل.
  • الامتناع عن تناول التدخين أو الكحوليات بعد العملية لعدم التأثير على نتيجة العملية.