عبارات عن الاخت الكبيرة ٢٠٢١، هي أقل ما يمكن أن نقدمه لها وذلك اعترافا منا بالدور الأساسي التي تقدمه في حياة أخواتها، وفي بعض الحالات قد تقوم الأخت الكبيرة بدور الأم، وذلك في حالة فقدان الأم الحقيقية، لذا يقال عليها الأم الثانية، وما هي إلا جنة تم اقتباسها من الأم، تحمل في داخلها كافة الصفات والمشاعر التي تكنها الأم تجاه أولادها، من رقة قلبها وحنيتها وعطفها، بالإضافة إلى خوفها المستمر على الأخوات، وحرصها الدائم على مصلحتهم، لذا فأقل ما يمكن أن نعبر به عن الامتنان والشكر لها، بعض من العبارات الخاصة بالأخت الكبيرة ، وهو ما حرصنا أن نوفر منه بعض النماذج التي تتعلق بها في هذا المقال.

عبارات عن الاخت الكبيرة ٢٠٢١

هناك بعض العبارات الخاصة التي تعبر عن الامتنان والشكر للأخت الكبيرة، والتي تعد بمثابة الأم، لذا فإن حبها في القلب محفور وليس انطباع مكتسب، وسوف نوضح لكم في هذا المقال عبارات عن الاخت الكبيرة ٢٠٢١م، على النحو التالي:

  • قدر الأخوة فيك لا يعلى عليه، وإن بعدت فمكانك بين الحنايا والشغاف فأنت أختي….إن قدر الله اللقاء فأنا سعدت وأنت طبت…أو لم يكن فرضى بما قسم المليك وقد عرفت…. قسماً احب تراب رجلك أيما أرض وطأت….وأذوق طعم الطيب في أبياتك مهما كتبت…. فيك عرفت القلب يطرب إن نطقت أو سكت…. فنقاوة الصحراء في أنفاسك عذبًا رشفت….أدعو الإله يصونك أنى رحلت أو أقمت….ويقيم فيك مراكبي إن هاج بحرك أو سكنت.
  • الأخوات نعمة لا يعرف عظمها إلا من تمتع به ربي أسعدهم ولا تحرمني وجودهم.
  • لله عطاني من هو اغلى من المال عندي خواتي كل واحدة أميرة.
  • الأخت هي فاكهة الحياة، والحب المملوء بالشغب الجميل، ولديها الأسرار في خزانة أمينة.
  • أختي العزيزة وقدوتي في الحياة، بارك الله لنا في عمرك وأيامك ورزقك الخير والسعادة، وأتمنى من الله سبحانه وتعالى أن يحقق لك كل ما تتمنين.
  • لا تحزن إن كان الله لم يرزقك في الحياة بالمال، إنما قد يرزقك بأخت حنون مثل أمك.

الأخت الكبيرة هي كل الأشياء الجميلة

الأخت الكبيرة عسولة وطيوبة، تتمتع بالصفات الجميلة، لذا فإن كل أخواتها يحبونها، بهذا الكلمات يمكن أن نعبر عن قيمة ومكانة الأخت الكبيرة في قلوب أخواتها، فهي كل الأشياء الجميلة في حياتهن.

الرزق في هذه الحياة لا يقتصر على المال، إنما من الممكن أن يتمثل في صديق مقرب أو في أخت حنونة وطيوبة مقربة إلى قلب أختها، تشعر بكل ما تشعر به الأخت الثانية، فدائما ما تقوم الأخت الكبيرة بدور الأم، بما يتضمنه من مسئوليات كبيرة تقع على عاتقها، وواجبات تقوم بها ولا يمكنها الإهمال أو التغاضي عنها ولو بالقليل، فمشاعر الإخوة هي مشاعر صادقة يهبها الله سبحانه وتعالى بين شخصين تجمع بينهم صلة قوية وتربطهما علاقة وراثية يمن الله بها على بعض الأشخاص المفضلين، حيث أن الإخوة لا يشعر بقيمتها سوى من تمتع بوجودها في حياته.

كلام يقال عن الأخت الكبيرة

إذا ذكرنا أن الأخت الكبيرة هي بمثابة أساس يتكأ عليه كافة أفراد الأسرة أو العائلة، فهي العضد لأخواتها، فلن نجد في الحياة شخص احن على شخص آخر سوى أخته، حيث أنها صورة طبق الأصل مصغرة من حنان الأم وعطفها، وقسوتها في بعض الحالات لمصلحة أخيها وليس لمجرد قساوة القلب، فكيف يقسو القلب على قطعة منها وهو أخيها، والذي تعتبره بمثابة ابن لها، لذا فهي تحرص على الاهتمام بكافة تفاصيل الأسرة سواء كانت كبيرة أو صغيرة.