متى ينتهي غثيان الحمل، والذي يزعج الكثير من الحوامل خاصة في الصبح الباكر، فالعديد من النساء الحوامل اللواتي يعانين من مشكلة غثيان الحمل في الصباح المؤدية إلى عدم رغبتها بتناول الطعام طيلة اليوم، وابتعادها عن تناول وجبة الفطور رغم أنها أهم وجبة بالتسبة لجسم المرأة الحامل. كما أن العديد من النساء اللواتي يجدن صعوبة أثناء فترة الحمل خاصة في تناول الأطعمة المحببة لديهن، ويعود سبب ذلك إلى الغثيان الذي يصاحبها عند تناول وجبات الطعام المختلفة سواء في الصباح الباكر أو قبل النوم. وأكثر الأوقات التي تشعر بها الحامل بأنها مرهقة هي الصباح فتلجأ للبحث عن متى ينتهي غثيان الحمل.

غثيان الحمل

هو حالة مرضية تشعر بها النساء الحوامل لأسباب عديدة، منها عدم تقبل معدة المرأة الحامل للطعام، أو بسبب ارتفاع نسبة بعض الهرمونات، كما أن الضغط الذي يحدث على المعدة عند الحامل يجعلها تشعر بالغثيان. وفي بعض الأحيان يكون الغثيان دلالة على الحمل.

متى ينتهي غثيان الحمل ؟

ينتهي غثيان الحمل عند المرأة الحامل في أغلب الأحيان عند مرور ما يقارب 12 إلى 16 أسبوع على فترة حملها، وقد لا يختفي تماماً لكن تخف حدته عند الحامل، بحيث يبقى ملازماً لها لفترة أطول من 16 أسبوعاً. بحيث يلازم غثيان الحمل الحامل مدة طويلة قد تصل إلى الثلث الثاني من الحمل، مسببة الإزعاج للحامل وشعورها بالضيق دوماً. كما أن الغثيان عند الحامل قد تصل مدته إلى 20 أسبوعاً تستمر فيها نسبة القيء ما بين 10% وحتى 20%. وهناك ما يسمى بالقيء المفرط عند الحامل والذي يلازم المرأة فترة أطول في حملها ويكون حاد، بحث أن حدته تصل لذروتها بعد الثلث الثاني من الحمل، لكنه نادر بين الحوامل أو أن نسبته قليلة مقارنة بأنواع الغثيان الأخرى.

متى يبدأ غثيان الحمل ؟

عندما تصاب النساء الحوامل بغثيان الحمل فإن هذه الظاهرة تكون أكثر شيوعاً خلال الأسبوع الرابع من الحمل، وهذا الأمر مختلف من امرأة لأخرى، فالبعض من النساء يبدأ الغثيان عندها في وقت باكر ويكون من بداية غياب الدورة الشهرية، وتأخرها، وحتى الأسبوع التاسع من عمر الحمل لديها. ويستمر الغثيان مع هؤلاء النسوة إلى أقصى موعد ألا وهو الثلث الأول من الحمل، فهذا الأمر مزعج بالنسبة للحامل وتبحث عن كل السبل للخلاص من غثيان الحمل.

علامات تدعو لضرورة الاتصال بالطبيب بشأن غثيان الحمل

الأمر ليس سهلاً عندما يتعلق بغثيان الحمل، فعندما يزيد عن أقصى موعد محدد له فإنه حينها يستدعي تدخل طبيب الحمل والولادة الذي تتابع عنده المرأة، وعليها أن لا تتجاهل تعبها وإرهاقها الذي تشعر به عند بدء حالة غثيان الحمل لديها، وعند وجود إحدى العلامات التالية على المرأة التوجه لطبيب النساء لاستشارته بهذا الأمر:

  • إذا شعرت الحامل بالجفاف.
  • عند فقدان الوزن بشكل ملحوظ.
  • الإصابة بالتقيؤ والغثيان المفرطين، واللذان يقللان من قدرة المعدة على احتفاظها بالطعام داخلها.
  • يرافق التقيؤ وغثيان الحمل الألم والحمى.

أعراض غثيان الحمل

هنك عدة أعراض تصاحب غثيان الحمل، وتجعل المرأة الحامل تشعر بالضيق وعدم القدرة على تقبل الطعام بأي شكل من الأشكال، وتبتعد النساء الحوامل عن الكثير من الأطعمة لتجنب حالة الغثيان التي تشعر بها، ومن أعراض غثيان الحمل:

  • دوار، وتدني مستويات الطاقة.
  • فقدان الشهية، والنفور من أطعمة وروائح معينة.
  • تشنجات والام البطن.
  • التهوع الجاف (محاولة التقيؤ).
  • أعراض ومضاعفات نفسية، مثل: الاكتئاب، والقلق.

الشيء الأكثر ازعاجاً للمرأة الحامل هو الشعور بغثيان الحمل، وهذا الأمر يجعلها دائمة التساؤل متى ينتهي غثيان الحمل ؟ والذي عادة تدوم مدته وتطول ليصبح أكثر خطراً على المرأة الحامل.

شاهد أيضًا