ما هو نظام الساعات المعتمدة فى الجامعات الخاصة ؟ والتي شأنها شأن الجامعات الأخرى من خلال تقديمها للتعليم العالي للطلاب، فهي تستقطب طلاب الثانوية العامة في مصر للإلتحاق بنظامها الأكاديمي، وتوفر لهم دعم الدراسي من خلال توظيف طاقم تدريس حاصل على درجات علمية عليا، وتدريبهم وإلحاقهم في دورات تدريبية دولية عن طريق إبتعاثهم في جامعات دولية، أو إلحاقهم بدورات إلكترونية عبر الإنترنت. وتولى الجامعات الخاصة للطالب أهمية كبيرة، فهو يقوم بدفع مبلغ كبيرة بالمقارنة مع الجامعات الحكومية. كما أنه على الطالب الملتحق بالجامعة أن يتبع نظام الساعات الذي تتبعه الجامعة في نظامها الأكاديمي، والذي يجعل الطلاب يتساءلون ما هو نظام الساعات المعتمدة فى الجامعات الخاصة ؟

تعريف نظام الساعات

هو نظام متبع في الجامعات الأمريكية، وتم اتباعه في غالبية الدول، والتي تعتمد على أن يحصل الطالب على تعليمه بحرية تامة، كما أنه تم تطبيقه في العديد من الجامعات الخاصة، حيث أن الحكومة المصرية تسعى جاهدة لتطبيق نظام الساعات في الجامعات المصرية، والذي تم تطبيقه للمرة الأولى عام 2011 م على بعض الكليات، لكن تم إلغائه لتنافيه مع القانون الدستوري في الحكومة.

ونظام الساعات أو النظام الأمريكي كما يطلق عليه البعض، هو نظام أكاديمي يعتمد على الدراسة الجامعية بنظام الساعة، حيث يمكن للطالب في حال أنهى تعليمه الجامعي او الساعات المقررة عليه في التخصص المنوي دراسته بأن يتخرج حتى وإن كان بسنة سابقة، فبعض الطلاب يمكنهم إنهاء دراستهم بثلاث سنوات بدلاً من أربع سنوات، والبعض يضيف سنة إضافية.

ما هو نظام الساعات المعتمدة فى الجامعات الخاصة المصرية ؟

تعالت أصوات الطلبة في الثانوية العامة بالفرح حيال إعلان وزارة التعليم العالي في مصر عن قرارها بتطبيق نظام الساعات الذي يضمن للطالب حرية اختيار المواد الدراسية التي سيدرسها خلال الفصل الدراسي، والساعات التي سيقوم بدراستها، فالنظام القديم كان يعتمد على خطة تتبعها الجامعة وتلزم الطالب بإنهائها بالموعد المحدد. فنظام الساعات يعتمد على أن يقوم الطالب خلال عملية تسجيله للفصل الدراسي بتسجيل المواد التي يرغب بها، إضافة إلى الساعات التي يستطيع تحمل أعبائها في الجامعة، ويمكنه إنهاء دراسته الجامعية في الوقت الذي ينهي فيه ساعات الخطة الدراسية.

مزايا نظام الساعات المعتمدة في الجامعات المصرية الخاصة

لا يحتاج الأمر كثيراً من الموافقة على قرار الساعات الذي سيتم اعتماده في الجامعات المصرية سواء الحكومية، أو الخاصة، والذي سيحقق للطالب حرية التعليم، واختيار مواده الدراسية خلال الفصل الدرسي بما يتناسب وقدراته المادية، والعقلية. وبموجب نظام الساعات سيتمكن الطالب من إنهاء دراسته بالسنة التي ينتهي بها من الساعات المعتمد، أو أن يؤجل الفصل أو السنة الدراسية في حال تعرض لظروف قهرية دون تمكنه من إتمام دراسته الجامعية. كما سيحصل الطالب على المزيد من الحرية في التعليم الجامعي، وسيتنسنى له اختيار الجدول الدراسي الذي يتناسب معه.

في الجامعات المصرية الحكومية والخاصة سينال الطالب مزيداً من الحرية مع نظام الساعات المعتمدة في كلا من الجاكعات الحكومية والجامعات الخاصة، وبذلك يكون للطالب أن يستفسر حول ما هو نظام الساعات المعتمدة فى الجامعات الخاصة ؟ والذي سيتم تطبيقه خلال الفصل الدراسي الجديد، أملاً من الحكومة بنجاح هذا النظام، ورفع مزيداً من الأعباء عن عاتق وزارة التعليم العالي.

شاهد أيضًا