ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب، انشودة ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب، هي إحدى القصائد الحزينة التي تتحدث عن الغربة ومرارتها، والحزن على فراق الأهل، الانشودة من غناء المنشد اللبناني محمد حيدر عواضة، والذي اشتهر بأناشيده الجميلة، وصوته الرائع، وقد حققت فيديوهاته على اليوتيوب نسبة مشاهدات عالية، ومن قصائده التي يبحث عن كلماتها الكثير من الناس عبر مواقع البحث هي قصيدة “الموت” والتي يقول فيها المنشد محمد حيدر عواضة “ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب”، والتي سوف نتحدث عنها في هذا المقال.

ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب كلمات

كلمات انشودة ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب، للمنشد الديني المشهور محمد حيدر عواضة، وهو منشد لبناني الجنسية، اشتهر بصوته الجميل جداً، وهذه الانشودة هي باسم “قصيدة الموت”، حيث تتحدث عن الموت، ووفاة الإنسان، وموقف أهله واصدقائه ومن حوله اثناء دفنه، وغسيله، وكلمات انشودة ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب هي كما يلي:

ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب

الموت حق و لكن الفراق صعيب

تغربت عن وطني فطالت غربتي

فيا أسفي على الدنيا أموت غريب

أموت و لم يدري أهلي بموتتي لكن

تصريف الزمان كان عجيب

ليس الغريب غريب الشام و اليمن

بل الغريب غريب اللحد و الكفن

ليس اليتيم الذي مات والداه

بل اليتيم يتيم العلم و الدين

أريد أن يكون حفار قبري والدي

وشيال نعشي رفاقي لا يكون غريب

أريد أن تكون خياطة كفني شقيقتي

تبكي علي عوض الدمع دماً سكيب

وجاءني الموت لا راداً صحيفته

وحام من حولي و روحي قد فارقت بدني

وجاءني المغسل في الحال شلحني

تلك الثياب و ما من ثم نومني

وصار ينظر الي وما كنت أستره

من العيوب و ما كان في زمني

ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب

يبحث الكثير من الاشخاص عبر مواقع البحث الالكترونية عن كلمات انشودة ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب، للمنشد اللبناني محمد حيدر عواضة، الغربة والموت، ويتحدث عن الساعات الاخيرة اثناء نزاع الشخص، ووقت وفاته، وغسل جسده، والصلاة عليه، ودفنه، ومن كلمات انشودة ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب كما يلي:

وصبوا علي الماء لا حاراً و لا بارداً

وان جسمي من قاصرات الموت يوجعني

ولبسوني ثياباً لا كمام لها

ولفوني من رأسي الى قدمي

وحملوني على الأكتاف أربعة

من الرجال و خلفي من يودعني

وساروا بي للقبر على مهل

لظلم القبر كيف يلحدني

ودلوني في القبر على مهل

وأرسلوا واحداً منهم يسندني

وفكوا من على راسي الكفن فأنظره

فسال الدمع من عيناه فغرقني

أخي و أهلي و جيراني كلهم

بكوا علي بكاء ليس ينفعني

وردوا علي التراب ثم انصرفوا

وكأن واحداً منهم لم يعرفني

خذ القناعة و ارضى بها

وانظر لمن ملك الدنيا بأجمعها

هل فاز منها بغير القطن و الكفن

الموت حق ولكن الفراق صعيب

قدمنا لكم في هذا المقال كلمات انشودة ألا يا نائم الليل كيف المنام يطيب، والتي تحمل اسم قصيدة الموت، للمنشد اللبناني صاحب الصوت العذب محمد حيدر عواضة، والذي يتحدث في انشودته عن غربة الانسان عن وطنه واهله، وعن مراحل موت ودفن الميت، وموقف اهله واصدقائه من موته.

شاهد أيضًا