تمكن الملك عبد العزيز من توحيد حائل عام ومن ساعد الملك عبد العزيز في توحيد البلاد، مرت المملكة العربية السعودية بعدة مراحل حتى اصبحت على الشاكلة التي نراها فيها اليوم، وقد كانت المملكة العربية السعودية في البداية تسمي السعودية الاولى ثم ادت اسباب عديدة الى انتهائها وتدميرها ومن ثم تولت الدولة السعودية الثانية الحكم، وقامت بالعديد من التغييرات ثم بعد ذلك بدات الخلافات تنهش بها وايضا تعرضت الى اطماع عديدة ادت الى الهجوم عليها وتفكيكها، حتى تم توحيد المملكة العربية السعودية برئاسة ال سعود التي بناء عليهم سميت السعودية بهذا الاسم، وسنتحدث اليوم في موضوعنا عن تمكن الملك عبد العزيز من توحيد عائل ومن الذي ساعد الملك عبدالعزيز في توحيد البلاد .

عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود

(ذو الحجة 1292 هـ/يناير 1876م، ربيع الأول 1373 هـ/نوفمبر 1953م) هو مؤسس المملكة العربية السعودية الحديثة وأول ملوكها، والحاكم الرابع عشر من أسرة آل سعود. ولد في الرياض لأسرة آل سعود الحاكمة في نجد، ولما بلغ الخامسة عشر من عمره انتقل مع عائلته إلى قطر ثم البحرين ثم إلى الكويت بأمر من الدولة العثمانية واستقبلهم شيخها آنذاك محمد الصباح بعد انتصار محمد بن عبد الله الرشيد حاكم حائل على الإمام عبد الرحمن بن فيصل بن تركي آل سعود آخر أئمة الدولة السعودية الثانية، انطلق الملك عبد العزيز ورجاله، الذين بلغ عددهم ستين رجلاً، في ليلة 21 رمضان سنة 1319هـ الموافق 2 يناير 1902م، من الكويت قاصدين الرياض لاقتحام قصر المصمك، وهو مقر الحاكم، 20وبعد استعادة الرياض، وضع الملك عبد العزيز اللبنة الأولى في بناء الدولة، معلناً بداية مرحلة توحيد البلاد. وتعد مرحلة ما بعد استرداد الرياض، أهم المراحل في تاريخ عبد العزيز، إذ قضى أكثر من عشرين عاماً في معارك وحروب على أكثر من جبهة.

توحيد السعودية

قام سعود بن محمد أمير الدرعية بتشكيل الدولة السعودية في عام 1132هـ، ثم تأسست الدولة السعودية الأولى على يد ابنه محمد بن سعود، وكانت عاصمتها في ذالك الوقت الدرعية، بعدها قام الجيش العثماني بالغزو على إمارة الدرعية وإسقاط الدولة السعودية الأولى، وبعد محاولات عديدة تم استعادة حكم آل سعود على يد الإمام تركي ين عبدالله بن محمد بن سعود والذي قام بتأسيس الدولة السعودية الثانية عام 1240هـ، ولم تصمد كثيراً الدولة السعودية الثانية حيث بعد فترة تم إسقاطها، إلا أن جاء الملك عبد العزيز آل سعود وقام باسترداد الحكم من جديد وتأسيس الدولة السعودية الثالثة.

تمكن الملك عبد العزيز من توحيد حائل عام

بعد أن سيطر الملك عبد العزيز على مدينة الرياض، اتجه إلى توحيد جميع الإمارات التي تجاور المدينة من أجل إعلان قيام الدولة السعودية الثالثة، فبدأ بفتوحاته للمناطق، وكان من ضمنها منطقة حائل والتي قام بتوحيدها عام 1340هـ/ 1921م، وتوالت الفتوحات على يد الملك عبد العزيز آل سعود حتى سيطر على أكثر من 80% من مناطق شبه جزيرة العرب، وفي تاريخ 21 جمادي الأولى عام 1351هـ تم إعلان قيام الدولة السعودية الثالثة، والذي فيما بعد سميت بالمملكة العربية السعودية، ويعتبر تاريخ إعلان الدولة السعودية الثالثة هو اليوم الوطني السعودي، والذي يحتفل به السعوديين من كل عام فرحاً بقيام دولتهم العظمى في هذا اليوم.

من ساعد الملك عبد العزيز في توحيد البلاد

سجل تاريخ المملكة العربية السعودية شخصيات تاريخية بارزة كان لها الدور الكبير في توحيد البلاد من خلال معاونة الملك عبد العزيز آل سعود في ذلك، حيث قادوا المعارك معه ورافقوه طوال فترة حكمه للدولة السعودية الثالثة، وهم من أبناء عمومته، وأنصاره، وسنذكر لكم أهم مساعدين الملك عبد العزيز في توحيد البلاد فيما يلي:

محمد بن عبدالرحمن بن فيصل آل سعود

يعتبر محمد بن عبد الرحمن آل سعود الأخ الأصغر للملك عبد العزيز رحمه الله ولقد عينه الملك قائداً للمجموعة، والتي أمرها بالبقاء خارج أسوار مدينة الرياض لكي تسانده في معركة الرياض في توقيت اقتحام قصر المصمك، وفي عام 1364هـ توفى محمد بن عبدالرحمن آل سعود.

عبدالعزيز بن جلوي بن تركي آل سعود

وضعه الملك عبد العزيز ضمن المجموعة التي كان يرأسها لاقتحام قصر المصمك، ولقد انتهت المعركة بانتصار الملك عبدالعزيز ومقتل عجلان، وبعدها تم تكليفه من قبل الملك عبدالعزيز بمهمة التوجه إلى الشيخ مبارك الصباح، ولكن تم اغتياله في طريق الذهاب إلى الكويت عام 1324هـ.

عبد الله بن جلوي بن تركي آل سعود

كانت مهمة عبدالله بن جلوي أن يبقى في الرياض من أجل نقل جميع أخبار أحوال مدينة الرياض إلى عمه الإمام عبدالرحمن، والأمير عبد العزيز آل سعود، ولقد شارك عبدالله بن جلوي في معركة فتح الرياض وأبلى فيها بلاءاً حسناً، وتوفي عبدلله في عام 1356هـ.

إلى هنا نكون وصلنا إلى ختام مقالنا، والذي من خلاله مررنا بالمراحل التاريخية التي أدت إلى توحيد حائل على يد الملك عبد العزيز آل سعود عام 1340هـ، ولقد كان للملك عبد العزيز آل سعود دوراً بارزاً في توحيد الدولة البلاد حتى تم تأسيس الدولة السعودية الثالثة في عهده، والتي تم تغيير اسمها فيما بعد إلى المملكة العربية السعودية، وبهذا نكون أجملنا كافة التفاصيل عن تمكن الملك عبد العزيز من توحيد حائل عام.

شاهد أيضًا