تجربتي مع رجيم الفواكه، تعد الفواكه بكافة أنواعها من أفضل المواد الغذائية الصحية الغنية بكافة العناصر الغذائية الصحية التي يحتاج إليها جسم الإنسان، وذلك لتوافر الكثير من الأسباب، والتي غالباً ما تنحصر ما بين قلة نسبة الدهون بعا، أو احتوائها على عدد كبير من المعادن والفيتامينات الضرورية لدعم الجسم تحمل الصعاب التي سوف يمر بها خلال فترة الرجيم، حيث أن الفترة التي تستغرق في الرجيم تعد من أصعب الفترات الخاصة بالجسم، وخاصة أن رجيم الفواكه من أصعب أنواع الرجيم وأقصاها، ولا يحتاج إلى ممارسة التمارين الرياضية بجانب الرجيم، وسوف نوضح لكم من خلال هذا المقال تجربتي مع رجيم الفواكه.

تجربتي مع رجيم الفواكه

أنا امرأة متزوجة ولدي طفلان، وبعد ولادة ابني الصغير لاحظت أن وزني في تزايد مستمر، حتى أنني أصبحت لا اقوى على التحرك إلا بصعوبة، وكان من التعب أن أقوم بإنجاز أحد المهام المنزلية أو لمجرد محاولة العناية بأطفالي الصغار، وهنا قررت أن أقوم بكافة الوسائل التي تساعد على انقاص الوزن الزائد وحرق الدهون المتراكمة بأسرع طريقة وفي أقل وقت ممكن.

قرأت مقال في مواقع الإنترنت عن رجيم الفواكه، وكيف أنه له أثر كبير وبالغ في انقاص الوزن بسرعة، وقمت بالبحث عبر مواقع التواصل الاجتماعي حتى أكون ملمة بكافة المعلومات التي تتعلق بهذا الأمر، حتى اتبع كافة التعليمات والإجراءات اللازمة بطريقة صحيحة وسليمة، وذلك من أجل الحصول على أفضل النتائج الإيجابية المبهرة في أقصر فترة، وبالفعل اتبعت كافة الطرق والتعليمات حتى شعرت أن وزني في نقص مستمر.

ولكن مما هو جدير بالذكر أنه على الرغم من أن هذا الرجيم له أثر بالغ ودور كبير في تقليل الوزن، إلا أن أغلب الأطباء المختصين لا ينصحون باتباع هذا النوع من الرجيم، وذلك لأنه من أقسى الوسائل التي تساعد على تقليل الوزن، مما قد يؤثر على الجسم بطريقة سلبية.

رجيم الفواكه

هناك نظام غذائي صحي يجب الالتزام به خلال فترة الرجيم، وهو ما سوف نقدمه لكم بالتفصيل فيما يلي، على النحو التالي:

  • اليوم الأول

خلال هذا اليوم يتم تناول كمية مناسبة من فاكهة الأناناس، ولكن مع مراعاة التوقف عند الأكل قبل وجبة العشاء بساعتين، وتقتصر وجبة العشاء على ثمرتي موز فقط لا غير.

  • اليوم الثاني

الفطار هو عبارة عن تناول فاكهة البابايا، ولكن يجب التوقف قبل وجبة الغداء بساعتين، وفي وجبة الغداء يتم تناول فاكهة الأناناس، مع مراعاة التوقف عن تنا ى الفاكهة ساعتين قبل وجبة العشاء، والتي تقتصر على ثمرة مانجو

  • اليوم الثالث

الفطار يقتصر على فاكهة البابايا، ويتوقف قبل الغداء بساعتين، وفي وجبة الغداء يتم تناول كمية من فاكهة الأناناس، مع مراعاة أن يتم التوقف عن الطعام قبل العشاء بساعتين.

  • اليوم الرابع

يتم تناول فاكهة البطيخ طوال اليوم بالكمية التي يرغب بها الشخص.

  • اليوم الخامس

في الفطار يتم تناول فاكهة الموز مع العلم ثمرتين فقط لا غير، ويتم توقف الطعام قبل موعد الغداء بساعتين، وفي وجبة الغداء يتم تناول ربع كيلو من فاكهة المشمش، مع مراعاة أن يتم التوقف عن الطعام قبل موعد العشاء بساعتين.

تجربتي مع رجيم الفواكه والخضروات ينقص الوزن ٥ كيلو بأسبوع

رجيم الفواكه والخضروات ينقص من الوزن ما يعادل حوالي ٥ كيلو خلال أسبوع واحد، وذلك لأنه من أقسى أنواع الرجيم المتبعة، وذلك من خلال حرمان الجسم من كافة العناصر الغذائية الصحية الأخرى، واقتصار غذاء الجسم على الفواكه بكافة أنواعها، وبعض من الخضروات الصحية المفيدة.