الاذان مشروع في حق، الاذان هو نداء ينادى به للصلاة عند المسلمين، حيث يؤذن كل يوم قبل كل صلاة من الصلوات الخمس المفروضة، حيث كان المؤذن يؤذن من مكان مرتفع، من على سطح المسجد او من اعلى المنارة، والان اصبح المؤذن عن طريق اجهزة مكبرات الصوت، حيث كان اول مؤذن في الاسلام هو الصحابي بلال بن رباح، وسنتعرف الان في هذا المقال عن الاذان مشروع في حق من.

متى شرع الآذان

شرع الآذان في عهد نبي الله-صلى الله عليه وسلم- في المدينة بعد ان راى احد الصحابة رؤيا وعرضها على النبي، فعن عبد الله بن زيد بن عبد ربه : لما أجمع رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يضرب بالناقوس وهو له كاره لموافقته النصارى طاف بي من الليل طائف وأنا نائم رجل عليه ثوبان أخضران وفي يده ناقوس يحمله قال فقلت : يا عبد الله أتبيع الناقوس ؟ قال وما تصنع به ؟ قال قلت : ندعو به إلى الصلاة . قال : أفلا أدلك على خيرٍ من ذلك فقلت : بلى . قال تقول : الله أكبر …. ( إلى نهاية الأذان )… قال : فلما أصبحت أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبرته بما رأيت فقال : إنها لرؤيا حق إن شاء الله فقم مع بلال فألق عليه ما رأيت فإنه أندى صوتاً منك قال فقمت مع بلال فجعلت ألقيه عليه ويؤذن به قال : فسمع ذلك عمر بن الخطاب رضي الله عنه وهو في بيته فخرج يجر رداءه يقول : والذي بعثك بالحق لقد رأيت مثل الذي أري . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فلله الحمد .

الاذان مشروع في حق

الاذان فرض كفاية، فيجب ان يكون في كل بلد مؤذن يدعو الناس للصلاة، وان عند ارادة الصلاة يجب يقيم قبل ان يبدأ بها، واذا بدا الصلاة دون اقامة او اذان جهلا او متناسيا بغير قصد، فصلاته صحيحة.

وفي ختام هذه المقالة تعرفنا عن الاذان مشروع في حق، وان الاذان قد شرع في عهد النبي-صلى الله عليه وسلم-.

شاهد أيضًا