قصة مقتل عبدالملك السنباني بالتفصيل، جريمة قتل الشاب عبد الملك أنور أحمد السنباني على أيدي مجموعة من عناصر المجلس الانتقالي التي تدعمها الدولة الإماراتية بمنطقة طور الباحة بمدينة لحج هزت الشارع اليمني من مختلف الأطياف، وكذلك اصيبوا بالصدمة لهول تلك الجريمة التي يمك يكن يتوقعها الشاب عبد الملك خلال عودته من رحلة الإغتراب من أمريكا إلي اليمن، ويبلغ هذا الشاب من العمر ثلاثون عاماً، وجاء مقتل هذا الشاب بعد مرور ساعات على وصوله لمدينة عدن، دعونا نتعرف سوياً على قصة مقتل عبدالملك السنباني بالتفصيل.

من هو عبد الملك السنباني

عبد الملك أنور أحمد السنباني مواليد الولايات المتحدة الامريكية كما جاء عن بعض الوسائل الإعلامية، وتلقى تعليمه في الولايات المتحدة الامريكية، وقتل وهو في طريقه للدولة اليمنية عبر مطار عدن على أيدي قوات الأمن المعروفة بالصاعقة المتواجدة في أقصى جنوب العاصمة صنعاء والتي تدعمها الدولة الإماراتية، وأكدت بعض الصادر بأن السبب في مقتله هو سقوطه أثناء محاولته الهرب بالسيارة خلال قيادته، وبعض المصادر الإعلامية الآخرى تنفي ذلك وتؤكد بأن السبب وراء مقتله هو التعذيب وإطلاق الرصاص عليه.

قصة مقتل عبدالملك السنباني بالتفصيل

قصة مقتل عبدالملك السنباني بالتفصيل تلك القصة المروعة اثارت غضب الكثيرون سواء من الشعب اليمني او رواد مواقع التواصل الإجتماعي، تبعاُ لبعض المصادر أن الشاب عبد الملك أنور أحمد السنباني لقي مصرعه بعد أن تم اعتقاله من قبل العناصر التابعة لألوية الصاعقة في مدينة الصبيحة في محافظة لحج جنوب صنعاء وهو في طريق عودته للعاصمة اليمنية صنعاء لرؤية ذويه بعد رحلة اغتراب استمرت سبعة أعوام إلي أمريكا، وجاء ذلك لأنه اشتبه فيه على علاقة بجماعة الحوثي، وتم قتله على أيدى قوات اللواء التاسع المعروف باسم “صاعقة” الذي يتبع للمجلس الانتقالي في بلدة طور الباحة محافظة لحج الواقعة في أقصى جنوب شبه الجزيرة العربية، الذي تعمل على دعمه دولة الإمارات العربية المتحدة،

عبدالملك السنباني فى امريكا

عبدالملك السنباني امريكا، تلقى خبر وفاة الشاب المغترب عبد الملك أنور أحمد السنباني الصدارة على مواقع السوشيال ميديا بهدف التعرف على القصة كاملة حول مقتل الشاب الذي إغترب عن بلاده لمدة سبعة أعوام وفي طريقه للعودة لرؤية أهله وذويه تم إعتقاله وقتله على أيدى مجموعة عناصر المجلس الانتقالي الذي تدعمه الدولة الإماراتية في بلدة طور الباحة محافظة لحج الواقعة في أقصى جنوب شبه الجزيرة العربية، وجاء ذلك الإعتقال خلال عودته من مطار عدن الدولي، وتوفي بعد توقيفه وإتهامه بأنه حوثي، وتم ووضعه في سجن اللواء التاسع للتحقيق، وبعد مرور ثمانية وأربعون ساعة خرج جثة هامدة نتيجة التعذيب الذي تعرض له وطلق ناري أصيب به خلال التعذيب.

تعرفنا وإياكم على قصة مقتل عبدالملك السنباني بالتفصيل عبر موقع المنصة، كما ان تلك القصة أثارت جدلاً واسعاً في الشارع اليمني.

شاهد أيضًا