ما هي أنواع الاتصالات الإدارية، يعتبر الاتصال بين الأشخاص من أحد أهم المصطلحات والسلوكيات التي يقوم بها هؤلاء الأشخاص فيما بينهم بهدف تعزيز مهارة التواصل والتشارك في المجتمع، وسنتناول عبر فقرات مقالنا الآتي مفهوم الاتصال الإداري، ومعرفة ما هي أنواع الاتصالات الإدارية وخصائصها بشكل مفصل.

مفهوم الاتصال الإداري

يعرف الاتصال الإداري بأنه تلك العملية القائمة ما بين المدير وعدد كبير من العاملين، بحيث يقوم بنقل وإعطاء المعلومات بشكل مرتب ومنتظم لهؤلاء الأفراد، أو إلى مؤسسات أخرى بالخارج والتي تتبادل معها العلاقات.

أنواع الاتصال الإداري

صنف التقنيين وأصحاب النضريات الاتصال الإداري حيث وضعوا لنا نوعين مختلفين منه، بهدف تبادل المعلومات، حيث تم تصنيف أنواع الاتصال الإداري بحسب الأغراض والأهداف منها، وهي كالتالي:

  • الاتصالات الإدارية الرسمية: وهي ذلك النوع الذي يحدث عبر القنوات الرسمية داخل الأجهزة الإداية، بحسب أهداف السلطة لتحقيق أهداف الجهاز.
  • الاتصالات الإدارية الغير رسمية: وهي تلك النوع من الاتصالات التي تتم خارج حدود السلطة، بحسب رغبة الأشخاص في تبادل المشاعر والاتجاهات والمعلومات والأفكار فيما بينهم، وتسعى الاتصالات الغير رسمية إلى تحقيق أهداف فردية شخصية، باعتبار أن الاتصال الغير رسمي يعتبر مكملاً للاتصال الرسمي، بحسب حسن الاستخدام.

أنواع الاتصالات الإدارية من حيث الاتجاه

كما أن هناك نوعين من أنواع الاتصالات الإدارية، فكذلك هناك نوعين من الاتصالات الإدارية من حيث اتجاهاتها، ويكمن هذين النوعين في النقاط التالية:

  • الاتصالات ذو الاتجاه الواحد: ومن اسمه فهو اتصال يتم من خلال طرف واحد فقط وهو الشخص المرسل، دون وجود المزيد من المعلومات الواردة او العائدة.
  • الاتصالات ذو الاتجاهين: وهو اتصال يحدث بين طرفين وهما الشخص المرسل والشخص المستقبل.

أنواع الاتصالات من الناحية التنظيمية

عملية الاتصال والتواصل أصبحت مهمة جداً بين الناس، وتطورت بشكل كبير عبر وسائل شبكات الإنترنت، مما سهلت عملية الاتصال بينهم ووفرت المزيد من الوقت والجهد في العصر الحالي، وتشتمل الاتصالات الإدارية في إطار الناحية التنظيمية العديد من الأنواع المختلفة، وهي ما يأتي:

  • الاتصالات الخارجية: وهي الاتصالات التي تتم بين جهاز وآخر في إطار نفس المنطقة او في منطقة أخرى.
  • الاتصالات الداخلية: وهي الاتصالات الرسمية التي تتم داخل الأجهزة الإدارية فقط، أي أنها ترتبط بإدارة طاقم أو قسم ما، أو فرع ما في إطار معين داخل مركز الرئيس.
  • الاتصالات الأفقية: وهي ذلك النوع من الاتصالات التي تتم بين الوحدات والأقسام والإدارات في مستوى إداري أفقي واحد، وذلك بهدف تبادل الأفكار والآراء والمعلومات لكيفية التشاور  والتنسيق فيما بينها.
  • الاتصالات المائلة: وهي أن يقوم الرؤساء والإداريين بإجراء اتصالات مع أفراد لا يتبعونهم، بهدف تنسيق المشاريع وتطويرها.
  • الاتصالات الصاعدة: وهي الاتصالات التي يتم إجرائها بين المستويات الإشرافية أو العاملين تحت الإداريين مباشرة، والأعلى منهم مرتبة، وفيه يتم التواصل حول رغبات وشكاوي العاملين.
  • الاتصالات الهابطة: وهي الاتصالات التي تتم بين الإداريين مع كافة ومختلف العاملين في المؤسسة، ويسود الطابع الرسمي في إطار عملها وتواصلها مع العاملين، حيث تتدفق المعلومات من الأطراف العليا إلى الاطراف السفلى، على شكل تعليمات وتوجيهات يجب الاقتداء بها والتنفيذ الجيد لها.

خصائص الاتصال الإداري

دائما ما يراودنا سؤال “هل الإتصالات الإدارية معقدة؟!”، سنتعرف على أبرز الخصائص المهمة التي ترتكز في الاتصالات الإدارية، وتتمثل في النقاط التالية:

  • يعد الاتصال الإداري بأنه عملية استمرارية.
  • يمتاز الاتصال الإداري بما يسمى بالديناميكية أي أنه عبارة عن سلوكيات وتفاعلات اجتماعية بإمكانها التأثير على سلوكيات الأفراد.
  • يتميز الاتصال الإداري بعدم قابليته للإنهاء والإلغاء.
  • تعتبر الاتصالات الإدارية ذات عملية معقدة بسبب تنوعها وتعدد عناصرها.

وها نحن ذا وصلنا لختام هذا المقال الذي ذكرنا فيه مفهوم الاتصال الإداري، وما هي أنواع الاتصالات الإدارية، مع ذكر أمثلة لكل نوع منها، كما وذكرنا أبرز الخصائص في الاتصالات الإدارية، نتمنى أن نكون قد شملنا كافة المعلومات التي تودون البحث عنها.

 

 

 

 

 

شاهد أيضًا