هل الزوج يحب الزوجة الجريئة، عادة ما يبحث الرجل عن شريكة حياته بصفات أكثر هدوئاً وخجلاً، ولكن الأمر يختلف تماماً في العلاقة الحميمة التي يرغب فيها الرجل في امرأة أكثر جرأة من المعتاد، فيودها هي من تقود تلك العلاقة وتشعره بأنه مرغوب فيه ، فيريدها أن تكون ملهمته لعلاقة أكثر متعة وجاذبية، فالرجل لا يختلف عن المرأة كثيراً فهو يريد الاهتمام، والتدليل من وقت لأخر، ومن خلال هذا المقال سوف نوضح بشكل كبير الأمور التي يرغب بها الرجل أن تكون في زوجته.

هل الزوج يحب الزوجة الجريئة

  • نعم، يحب الرجل زوجته الجريئة في ممارسة العلاقة الحميمة، حيث لا يحب الرجال أن يتحملوا مسئولية نجاح هذه العلاقة بمفردهم، بل يريدوا مزيداً من المتعة والإثارة التي تحدث بالممارسة الجريئة المتبادلة بين الطرفين، وذلك من أجل الوصول لأقصى درجة إشباع لكلاهما، وأوضح مؤلف كتاب ” العلاقة الحميمة” ذلك قائلاً :
  • “من المتوقع دائمًا أن يبادر الرجال بالرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة، وأن يؤدوا أفضل أداء طوال الوقت، ولكن هذا غير واقعي”، ويضيف أن الرجال عندما يضطرون إلى المبادرة في كل مرة لطلب العلاقة، فغالبًا ما يجعلهم ذلك يشعرون بأنهم أقل رغبة، وهو ما يمكن أن يؤثر فيهم نفسيًا وجسمانيًا، لذلك قد يحب الزوج في أوقات كثيرة أن تعلن زوجته عن رغبتها في ممارسة العلاقة الحميمة معه، وأن تكون جريئة في التعبير عن ما تريده خلال العلاقة”.

لماذا يفضل الرجل الزوجة الجريئة في الفراش

  • غالباً ما يحب الرجل الزوجة الجريئة في ممارستها للعلاقة، ويرجع ذلك لعدة أسباب ، منها:
  • عادة ما تشعر المرأة الجريئة القوية زوجها بالإثارة، هذا ما يجعله يحب العلاقة ويتوقع كل ما هو جديد من زوجته، فلا يمكن أن تتحول علاقتهم لروتين ممل.
  • غالباً ما تشبع المرأة الجريئة زوجها سواءاً من الناحية العاطفية،أو الجنسية في ممارستهم للعلاقة الحميمة ، حيث تتنوع وتختلف أساليبها المثيرة معه في كل مرة، فهي لا تتردد في ممارسة كل ما هو جديد مع زوجها.
  • غالباً ما يحب الرجل أن تبدأ زوجته بالمبادرة في العلاقة الحميمة، وخاصة في أوقات وأماكن غير متوقعة له، وهذا لا يحدث إلا من امرأة قوية وجريئة.
  • غالباً ما تجعل المرأة الجريئة زوجها يسلم لها زمام الأمور ويتخلص من قيادته لهذا الدور، ويستسلم لها تماماً ، وهذا ما يعشقه غالباً معظم الرجال.
  • تزيد المرأة القوية من ثقة زوجها بنفسه، وتزيد من نقل إحساس الرضا عن تلك العلاقة، مما يجعله يشعر بالقوة والإثارة.
  • المرأة القوية والجريئة هي الوحيدة القادرة على إارة زوجها سواءاً باللمس أو السمع فيثار الرجل من سماع الكلمات الأكثر إباحية، كما أن تعبير الزوجة عن نشوتها من الأمور التي تسعد الرجال بشكل كبير وهذا لا يمكن أن يتوفر إلا في زوجة قوية وجريئة.

عليك أن تغيري من نفسك لتفوزي بزوجك

  • طبيعة المرأة تجعلها تشعر أنها المدللة المرغوب فيها، فهي لا تعرض نفسها على زوجها حتى يطلب هو ذلك، هذا ما يزيد العلاقة فتوراً، وتتحول لروتين ممل مع الوقت.
  • على المرأة أن تفهم جيداً أن الزوج ربما يصل لمرحلة الإشباع قبلها، وهي تعتقد أن وظيفته هي إشباعها، فعليها بمساعدة زوجها لكي يصلوا لتلك المرحلة معاً ، ويحدث ذلك بالتحدث معه أثناء العلاقة وإخباره بما تشعر.
  • ينصح الخبراء الزوجات بأن يغمضن أعينهن ويطلقن العنان لرغبتهن، ويخبرن أزوجهن بما يشعرون ويحتاجون، ويتخيلون.
  • عليكي أن تعلمي أن الرجل يحب الاستمتاع خلال العلاقة الحميمة، فعليك أن تشعريه بذلك.
  • كثير من الرجال قد يصابون بالعجز الجنسي مع زوجاتهم، وأكدت الدراسات أن الزوجة هي المسئولة عن ذلك فعليك بالمبادرة، والتصرف بجرأة أكثر في الفراش.
  • عادة ما تجد بعض السيدات صعوبة في تنفيذ هذه الأمور بسبب طبيعتها الخجولة، ولكن كل ما عليك أن تعلمي جيداً أن هذا الرجل حلال لك كل ما تفعلينه معه فلا داعي للخجل كي لا تفشل تلك العلاقة.