دعاء لمريض كورونا بالشفاء العاجل مكتوب، ان فايروس كورونا من الامراض الاكثر انتشارا بين الناس في العالم اجمع، حيث يعتبر فايروس كرونا من اكثر انواع الامراض المعدية انتقالاً بين البشر، فالفايروسات قد تصيب الانسان عبر الرذاذ او الملامسة المباشرة او عن طريق استخدام ادوات الشخص نفسه، ومن رحمة الله علي البشرية ان جعل الوقاية منه هو البقاء داخل المنزل لمدة لا تقل عن اسبوعين مع تعقيم الادوات المستخدمة من الخارج بكحول تركيزه لا يقل عن 70% لان هذا كافي لقتل جميع الفايروسات المنتقلة عبر الاسطح او الملامسة المباشرة، وهناك العديد من الاشخاص الذين اصيبو بفايروس، فمنهم من فقد حياته ومنهم من اصيب باعراض شديدة ومنهم من لا تظهر عليهم اعراض، ونحن نقدم لكم دعاء لمريض كورونا بالشفاء العاجل مكتوب.

دعاء التحصين من فيروس كورونا

 ان التحصن بالرقى والأدعية والأذكار والايات الشرعية من سنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم من الامور التي امرنا الله بها ودعانا لها، فقد كان صلى الله عليه وسلم يكثر من الاستعاذة بالله من هذه الامراض ويكررها {مِنْ الْبَرَصِ، وَالْجُنُونِ، وَالْجُذَامِ، وَمِنْ سَيِّئْ الْأَسْقَامِ} رواه أبو داود، فقد قامت دور الافتاء بنشر دعاء التحصين من الأوبئة والامراض والاسقام عبر مواقعهم الرسمية في الشبكة العنكبوتية، وذلك تزامناً مع انتشار حالات الإصابة بفيروس كورونا فى عدد من دول العالم، والذي توفي عشرات الآلاف بسبه، وعدد كبير جدأ ما زال مصاباً وعدد اكبر قد شفي باذن الله وذلك كله من رحمه الله لنا ولعباده ومما جاء في ذلك:

  • دعاء التحصين من فيروس كورونا كالآتي: «تحصنت بذي العزة، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، اللهم اصرف عنا الوباء، بلطفك يا لطيف، إنك على كل شيء قدير» مع ترديد هذا الدعاء قبل النوم وعند الاستيقاظ من النوم، فقد ورد هذا الدعاء عند بعضُ فقهاء المالكية عن الشيخ أحمد زروق، وكلمات هذا الدعاء كلمات شرعية، ليس فيها ما يخالف الشريعة، بل هي كلمات خير وتعظيم لله عز وجل، جاز الدعاء به، والتحصن بما جاء فيه.
  • دعاء الاستعاذة من الأمراض الذي روي عن عبد الله بن عمرَ رضي الله عنهما: لمْ يَكُنْ رَسُولُ الله صَلَّى اللهُ عليْه وسلَّم يَدَعُ هَؤُلاءِ الدَّعَوَاتِ حِينَ يُمْسِي وَحِينَ يُصْبِحُ: «اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَافِيَةَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَفْوَ وَالْعَافِيَةَ فِي دِينِي وَدُنْيَايَ وَأَهْلِي وَمَالِي، اللَّهُمَّ اسْتُرْ عَوْرَاتِي، وَآمِنْ رَوْعَاتِي، اللَّهُمَّ احْفَظْنِي مِنْ بَيْنِ يَدَيَّ، وَمِنْ خَلْفِي، وَعَنْ يَمِينِي، وَعَنْ شِمَالِي، وَمِنْ فَوْقِي، وَأَعُوذُ بِعَظَمَتِكَ أَنْ أُغْتَالَ مِنْ تَحْتِي». رواه أبو داودَ وابنُ ماجَه.
  • «بِسْمِ اللَّهِ الَّذِي لَا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ شَيْءٌ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ» ثلاث مرَّات إذا أصبح العبد وأمسى. [سنن أبي داود].
  • «أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ» ثلاث مرَّات إذا أمسى. [صحيح مسلم].
  • قراءة سورة الإخلاص، وسورة الفلق، وسورة الناس ثلاث مرَّات إذا أصبح وأمسى. [سنن أبي داود].
  • «اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَافِيَةَ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَفْوَ وَالْعَافِيَةَ فِي دِينِي وَدُنْيَايَ وَأَهْلِي وَمَالِي، اللَّهُمَّ اسْتُرْ عَوْرَاتِي وَآمِنْ رَوْعَاتِي، اللَّهُمَّ احْفَظْنِي مِنْ بَيْنِ يَدَيَّ وَمِنْ خَلْفِي وَعَنْ يَمِينِي وَعَنْ شِمَالِي وَمِنْ فَوْقِي وَأَعُوذُ بِعَظَمَتِكَ مِنْ أَنْ أُغْتَالَ مِنْ تحتي» مرَّة واحدة إذا أصبح العبد وأمسى. [الأدب المفرد]
  • «اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِكَ منَ البرصِ والجنونِ والجذامِ ومن سيِّئِ الأسقامِ» [سنن النسائي]

أدعية التحصين من كورونا والتحصين من المرض

هناك العديد من ادعية التحصين من كورونا ومن مختلف الاسقام والامراض والاوجاع ولقد اخترنا لكم مجموعة من الادعية والاذكار المأثورة عن رسول الله محمد صلي الله عليه وسلم، ومما جاء في السنة النبوية الشريفة، حيث ان قالها العبد متيقن بقدرة الله في حمايته من الامراض وان الله وحده القادر علي تحصينه وحمايته من مختلف الامراض والاسقام والاوبئة فان الله سوف يحميه بقدرته باذن الله،فمرض كوفيد 19 او كورونا هو من اكثر الامراض والفايروسات انتشارا بين سكان العالم في هذه الاوقات وهذا العام تحديدا، حيث ان فايروس كرونا هو جند من جنود الله يصيب به من يشاء من عباده، فنسأل الله ان ينجينا منه نحن واهلنا واولانا واحبتنا جميعا، ومن الامثلة علي هذه الادعية:

 

  • أعوذُ باللَّهِ السَّميعِ العَليمِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجيمِ مِن هَمزِهِ، ونَفخِهِ ونَفثِهِ.
  • اللَّهُمَّ رَبَّ السَّمَوَاتِ وَرَبَّ الأرْضِ وَرَبَّ العَرْشِ العَظِيمِ، رَبَّنَا وَرَبَّ كُلِّ شيءٍ، فَالِقَ الحَبِّ وَالنَّوَى، وَمُنْزِلَ التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ وَالْفُرْقَانِ، أَعُوذُ بكَ مِن شَرِّ كُلِّ شيءٍ أَنْتَ آخِذٌ بنَاصِيَتِهِ، اللَّهُمَّ أَنْتَ الأوَّلُ فليسَ قَبْلَكَ شيءٌ، وَأَنْتَ الآخِرُ فليسَ بَعْدَكَ شيءٌ، وَأَنْتَ الظَّاهِرُ فليسَ فَوْقَكَ شيءٌ، وَأَنْتَ البَاطِنُ فليسَ دُونَكَ شيءٌ، اقْضِ عَنَّا الدَّيْنَ، وَأَغْنِنَا مِنَ الفَقْرِ.
  • أَعُوذُ بكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّةِ، مِن كُلِّ شيطَانٍ وهَامَّةٍ، ومِنْ كُلِّ عَيْنٍ لَامَّةٍ.
  • اللهم اهدِني فيمن هديتَ، وعافني فيمن عافيتَ، وتولَّني فيمن تولَّيتَ، وبارِكْ لي فيما أعطيتَ، وقِني شرَّ ما قضيتَ، إنك تَقضي ولا يُقضَى عليك، إنه لا يَذِلُّ من والَيتَ، تباركْتَ وتعالَيْتَ.
  • اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي خَطِيئَتي وَجَهْلِي، وإسْرَافِي في أَمْرِي، وَما أَنْتَ أَعْلَمُ به مِنِّي، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي جِدِّي وَهَزْلِي، وَخَطَئِي وَعَمْدِي، وَكُلُّ ذلكَ عِندِي، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي ما قَدَّمْتُ وَما أَخَّرْتُ، وَما أَسْرَرْتُ وَما أَعْلَنْتُ، وَما أَنْتَ أَعْلَمُ به مِنِّي، أَنْتَ المُقَدِّمُ وَأَنْتَ المُؤَخِّرُ، وَأَنْتَ علَى كُلِّ شيءٍ قَدِيرٌ.
  • أَعُوذُ باللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِن شَرِّ ما أَجِدُ وَأُحَاذِرُ.
  • أَعوذُ بكلِماتِ اللهِ التامَّاتِ، الَّتي لا يُجاوِزُهُنَّ بَرٌّ ولا فاجرٌ، مِن شرِّ ما خلقَ، وذرأَ، وبرأَ، ومِن شرِّ ما ينزِلُ مِن السَّماءِ، ومِن شرِّ ما يعرُجُ فيها، ومِن شرِّ ما ذرأَ في الأرضِ وبرأَ، ومِن شرِّ ما يَخرجُ مِنها، ومِن شرِّ فِتَنِ اللَّيلِ والنَّهارِ، ومِن شرِّ كلِّ طارقٍ يطرُقُ، إلَّا طارقًا يطرقُ بِخَيرٍ، يا رَحمنُ.
  • اللهمَّ عافِني في بدني، اللهمَّ عافِني في سمعي، اللهمَّ عافِني في بصري.
  • اللَّهُمَّ أَصْلِحْ لي دِينِي الذي هو عِصْمَةُ أَمْرِي، وَأَصْلِحْ لي دُنْيَايَ الَّتي فِيهَا معاشِي، وَأَصْلِحْ لي آخِرَتي الَّتي فِيهَا معادِي، وَاجْعَلِ الحَيَاةَ زِيَادَةً لي في كُلِّ خَيْرٍ، وَاجْعَلِ المَوْتَ رَاحَةً لي مِن كُلِّ شَرٍّ.
  • تحصنت بذي العزة، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت، اللهم اصرف عنا الوباء، بلطفك يا لطيف، إنك على كل شيء قدير.
  • اللهم إني أعوذ بك مِنْ الْبَرَصِ، وَالْجُنُونِ، وَالْجُذَامِ، وَمِنْ سَيِّئْ الْأَسْقَامِ.
  • أَذْهِبِ البَاسَ، رَبَّ النَّاسِ، وَاشْفِ أَنْتَ الشَّافِي، لا شِفَاءَ إلَّا شِفَاؤُكَ، شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا.
  • اللَّهُمَّ خَلَقْتَ نَفْسِي وَأَنْتَ تَوَفَّاهَا، لكَ مَمَاتُهَا وَمَحْيَاهَا، إنْ أَحْيَيْتَهَا فَاحْفَظْهَا، وإنْ أَمَتَّهَا فَاغْفِرْ لَهَا، اللَّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُكَ العَافِيَة.
  • {هُوَ اللَّـهُ الَّذِي لَا إِلَـهَ إِلَّا هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَـنُ الرَّحِيمُ* هُوَ اللَّـهُ الَّذِي لَا إِلَـهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّـهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ* هُوَ اللَّـهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى يُسَبِّحُ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ}.
  • كثرة التسبيح والاستغفار والصلاة علي النبي.

دعاء النبي للمريض

لقد وردت آيات قرآنية وأحاديث نبوية ترشدنا وتدلنا إلى ما نفعله عند الاصابة بالامراض والاوجاع والعين والحسد وغيرهم ، ولقد ذكر النبي محمد صلى الله عليه وسلم العديد من الأدعية المستحبة والمستجابة وطلب الاستشفاء من الله وغير ذلك، وقد جاءت النصوص الشرعية بالعديد من الادعية والاذكار والايات المختلفة لطلب الشفاء وهناك العديد من النصوص التي تشير إلى بعض الأدعية لطلب الشفاء العاجل من الله عز وجل ومما جاء في السنة النبوية من ادعية للمريض:

  • ورد أن النبيَّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم كان إذا مرض أحد من أهل بيته عليهم السلام اجمعين، كان صل الله عليه وسلم يضع يده على رأسه ويقول هذا الدعاء: «اللَّهُمَّ ربَّ النَّاسِ، أَذْهِب الْبَأسَ، واشْفِ، أَنْتَ الشَّافي لا شِفَاءَ إِلاَّ شِفَاؤُكَ، شِفاءً لا يُغَادِرُ سقَمًا» متفقٌ عليه.
  • دعاء النبي للمريض عن أَنسٍ رضي اللَّه عنه أَنه قال لِثابِتٍ رحمه اللَّه: أَلا أَرْقِيكَ بِرُقْيَةِ رسولِ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم؟ قال: بَلى. قال: «اللَّهُمَّ رَبَّ النَّاسِ، مُذْهِبَ البَأسِ، اشْفِ أَنتَ الشَّافي، لا شافي إِلاَّ أَنْتَ، شِفاءً لا يُغادِر سَقَمًا». رواه البخاري… وعن أَبي سعيد الخُدْرِيِّ رضي اللَّه عنه أَن جِبْرِيلَ أَتَى النَّبِيَّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم فقال: يَا مُحَمدُ اشْتَكَيْتَ؟ قال: «نَعَمْ» قال: بِسْمِ اللَّهِ أَرْقِيكَ، مِنْ كُلِّ شَيْءٍ يُؤْذِيكَ، مِنْ شَرِّ كُلِّ نَفْسٍ أَوْ عيْنِ حَاسِدٍ، اللَّهُ يشْفِيك، بِسْمِ اللَّهِ أَرْقِيكَ » رواه مسلم.
  • دعاء النبي للمريض «أعوذُ بكلماتِ اللهِ التاماتِ التي لا يُجاوزُهنَّ برٌّ ولا فاجرٌ من شرِّ ما خلق وذرأَ وبرأَ ومن شرِّ ما ينزلُ من السماءِ ومن شرِّ ما يعرجُ فيها ومن شرِّ ما ذرأ في الأرضِ ومن شرِّ ما يخرجُ منها ومن شرِّ فتَنِ الليلِ والنهارِ ومن شرِّ كلِّ طارقٍ إلّا طارقًا يطرقُ بخيرٍ يا رحمنُ»،
  • ورد في حديث صريح عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- الحث على الدعاء للآخرين حيث قال: «ما من مسلمٍ يدعو بدعوةٍ ليس فيها إثمٌ ولا قطيعةُ رحمٍ إلَّا أعطاه اللهُ بها إحدَى ثلاثٍ إمَّا أن يعجِّلَ له دعوتَه وإمَّا أن يدَّخِرَها له في الآخرةِ وإمَّا أن يصرِفَ عنه من السُّوءِ مثلَها قالوا إذا نُكثِرُ قال اللهُ أكثر».

دعاء الشفاء العاجل

ولقد جاء في القرآن الكريم والسنّة النبويّة العديد من الأدعية والأحاديث والآيات التي ينبغي للمسلم أن يدعو الله بها إن أصابه مرض او علة أو أصاب أحد أقربائه أو أبنائه أو احد من أهل بيته، فالله ورسوله دعونا الي ان ندعو الله في كل وقت وحين ان اصابنا مكروه بالدعاء لله والتهجد اليه وكثرة الاستغفار لله وطلب الشفاء منه لان الشافي هو الله وعلينا الاخذ بالاسباب وترديد الادعية والايات الواردة في القراءن الكريم والسنة النبوية، كما يجب علينا ان ندعو الله في الرخاء بدوام الصحة والعافية وان نححمد الله دوما علي نعمه وعلي فضله وكرمه وعطائه،وهناك العديد من الآيات والأحاديث الكثيرة في القراءن والسنة ، أمّا الأحاديث فمنها الصحيح ومنها الحسن ومنها دون ذلك وهي:

  1.  سورة الفاتحة، سبع مرّات.
  2. آية الكرسي.
  3. المعوذتين، وهما: سورتي الفلق والناس، وتكرارهما ثلاث مرّات.
  4. سورة الإخلاص ثلاث مرّات.
  5. أول خمس آيات من سورة البقرة.
  6. الاستعاذة بكلمات الله التّامة بقول: «أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق».
  7. ثم الاستعاذة من الشيطان وشروره، ومن العين وأثرها بقول: «أعوذُ بكلماتِ اللهِ التامةِ، من كلِّ شيطانٍ وهامَّةٍ، ومن كلِّ عينٍ لامَّةٍ».
  8. الدعاء بقول: «أعوذُ بكلماتِ اللهِ التاماتِ التي لا يُجاوزُهنَّ برٌّ ولا فاجرٌ من شرِّ ما خلق وذرأَ وبرأَ ومن شرِّ ما ينزلُ من السماءِ ومن شرِّ ما يعرجُ فيها ومن شرِّ ما ذرأ في الأرضِ ومن شرِّ ما يخرجُ منها ومن شرِّ فتَنِ الليلِ والنهارِ ومن شرِّ كلِّ طارقٍ إلّا طارقًا يطرقُ بخيرٍ يا رحمنُ».
  9. الاستغاثة بالله عز وجل بقوله: «أعوذُ بِكلماتِ اللَّهِ التَّامَّة من غضبِه وعقابِه وشرِّ عبادِه ومن همزاتِ الشَّياطينِ وأن يحضرونِ»
  10. قول: «بسمِ اللهِ أرقيكَ من كلِّ شيٍء يُؤذيكَ من شرِّ كل نفسٍ أو عينِ حاسدٍ اللهُ يشفيكَ بسمِ اللهِ أَرْقِيكَ».
  11. تكرار «أسألُ اللهَ العظيمَ ربَّ العرشِ العظيمِ أنْ يَشفيَكَ».

أدعية منوعة عند زيارة المريض

يوجد العديد من الأدعية المنوعة عند زيارة المريض التي يمكن الدعاء بها بالرغم من عدم ورودها في السنة النبوية، حيث ان النبي صلي الله عليه وسلم اخبرنا بالعديد من الادعية والاذكار الوتاجب الاخذ بها عن زيارة المريض فان لتلك الزيارة فضل وواجب عظيم عند الله عز وجل لذلك يجب علي المسلم ومن يعود مريضاً ان يدعو للمريض لان دعائه مجاب باذن الله فدعاء المسلم لاخيه في ظهر العيب مجاب والملائكة من تؤمن عليه كذلك فان من يعود مريضاً تستغفر له الملائكة حتي يمسي ودعاء الملائكة مجاب لذلك وجب علي الشخص استحضار النية، ومما جاء في ادعية منوعة عند زيارة المريض:

  • اللهمّ ألبسه ثوب الصّحة والعافية، عاجلًا غير آجلٍ يا أرحم الرّاحمين، دعاء زيارة المريض يُسنُّ لِمن زار مريضًا أن يدعو له بالشفاء العاجل، ويعدّ ذلك من آداب الزيارة التي استحبّها العلماء للزائر؛ لأنّ المريض في تلك المرحلة يكون بحاجة إلى الدعاء بالشفاء فيطلب من الله أن يُبعد عنه السّوء، وذلك يجعله يخرج من حالة المرض والألم إلى الرجاء بالشّفاء، فتقوى عزيمته ويُخفف عنه ما يجد من ضيق المرض، كما أنّ ذلك يجبر قلبه ويعزّز معنوياته بعد أن أضعفه المرض وآذاه أثره، وكان النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- إذا عاد مريضًا يدعو له، ويطلب ممّن حضر لزيارته أن يدعو له.
  • اللهم يا مسهل الشديد، وملين الحديد، ويا منجز الوعيد، ويا من هو كل يوم في أمرٍ جديد، أخرج مرضانا ومرضى المسلمين من حلق الضيق إلى أوسع الطريق، بك ندفع ما لا نُطيق فاللهم ادفع عن المسلمين ما لا يطيقون، واغفر لهم ما لايعلمون، واشفهم شفاءً لا يغادر سقمًا يا رب العالمين ولا حول ولا قوة إلا بالله العليّ العظيم.
  • اللهم نسألك بصفاتك العليا التي لا يقدر أحد على وصفها، وبأسمائك الحسنى التي لا يقدر أحد أن يحصيها، وأسألك بذاتك الجليلة ووجهك الكريم أن تشفيه وتعافيه بحولك وقوتك. اللهم يا سامع دعاء العبد إذا دعاك، يا شافي المريض بقدرتك، اللهم اشفه شفاء لا يغادر سقمًا، اللهم ألبسه لباس الصحة والعافية يا رب العالمين، اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصّحة والعافية.
  • لا إله إلا الله الحليم الكريم، لا إله إلا الله العلي العظيم، لا إله الا الله رب السماوات السبع و رب العرش العظيم، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، الحمد لله الذي لا إله إلا هو، وهو للحمد أهل، وهو على كل شيء قدير، سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله، اللهم اشفه اللهم اشفه اللهم اشفه، اللّهم آمين. يا الله يا رحمن يا رحيم اللهم اكفه بركنك الذي لا يرام، واحفظه بعزك الذى لا يُضام، واكلأه فى الليل وفى النهار، وارحمه بقدرتك عليه، أنت ثقته ورجائه يا كاشف الهم، يا مفرّج الكرب، يا مجيب دعوة المضطرين.
  • اللهم يا من تعيد المريض لصحته وتستجيب دعاء البائس، اللهمّ إنّا نسألك بكل اسمٍ لك أن تشفيه، اللهم إنا نسألك باسمك الشافي أن تعفو عنه وتشفيه، اللهم لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك إنك على كل شيء قدير. اللهم نسألك بصفاتك العليا التي لا يقدر أحد على وصفها، وبأسمائك الحسنى التي لا يقدر أحد أن يحصيها، وأسألك بذاتك الجليلة ووجهك الكريم أن تشفيه وتعافيه بحولك وقوتك يا أرحم الراحمين يا مجيب دعوة السائلين. اللهم يا من تعيد للمريض صحته، و يا من تستجيب دعاء البائس الضعيف، أسألك أن تشفيه وتلطف بجسده وتكتب له الشفاء العاجل يا أكرم الأكرمين.
  • زار النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه- لمّا مَرِض ودعا له بالشفاء، حيث رُوي عن سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه- أنّه قال: «ثمّ وضع يدَه على جبهتي، ثمّ مسح يدَه على وجهي وبطني، ثمّ قال: اللهمُّ اشفِ سعدًا، وأتممْ له هجرتَه، فما زلتُ أجد بردَه على كبِدي -فيما يخالُ إليّ- حتى الساعةَ»، بل إنّ النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- دعا لذلك وحبّب به وحثّ عليه وعلّم أصحابه -رضي الله عنهم- صِيَغ الدعاء التي تُعجّل في شفاء المرضى، وأنّه ينبغي على ما من زار مريضًا أن يدعو له بتلك الصِيَغ، منها ما رواه ابن عبّاس -رضي الله عنه- عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- قال: «مَنْ عَادَ مَرِيضًا لَمْ يَحْضُرْ أَجَلُهُ فَقَالَ عِنْدَهُ سَبْعَ مِرَارت: أَسْأَلُ اللَّهَ الْعَظِيمَ رَبَّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ أَنْ يَشْفِيَكَ، إِلاَّ عَافَاهُ اللَّهُ مِنْ ذَلِكَ الْمَرَضِ».

شروط راقي المريض

يجب على الراقي والمرقي أن يُدركا ويفهما أنّ الشفاء أولًا بيد الله تعالي وان الله هو الشافي المعافي وحده، وهو يشفي من يشاء ويترك من يشاء مريضاً، لذلك يجب علي كل شخص ان يأخذ بالاسباب حتي لا يقع في الخطأ وحتي تكون رقيته صحيحة سليمة ويأخذ منها الاجر كاملاً باذن الله عز وجل،أمّا الرقية الشرعيّة فلها شروط وكيفيّة خاصّة، ومن أهمّ شروطها:

  • أن يكون الرقية الشرعية مأخوذة من نصوص وايات قرأنية من القران الكريم أو أن يكون ثابت عن النبيّ محمد صلّى الله عليه وسلم أو مما تلقّته الأمّة الاسلامية بالقبول.
  • ان يستخدم الراقي الشرعي أثناء قراءته للرقية الشرعية اللغة العربية إن كان قادرًا عليها والمرقي يستخدمها ويفهمها، وإلّا فما يُفهم معناه للسامع من غير اللغة العربية، وما يكون متداولًا بين الناس.
  • أن يعتقد الراقي والمرقي ان اثر الرقية الشرعية ليس بذاتها وإنّما الشفاء من الله عز وجل يهبه لمن يشاء من عباده، وليست الرقية سوى وسيلة وسبب من أسباب الاستشفاء التي يطرقها المسلم ثم عليه أن يُسلّم أمره لله تعالى ويتيقن بقدرة الله علي شفاءه.

الهدي النبوي في زيارة المريض

ان المرض من سنن الله الكونية لخلقه، حيث لا يكاد شخص ينجو من الاصابة بمرض ما، ويختلف ذلك من شخص لشخص ومن مرض لمرض حيث كان رسول الله محمد صلى الله عليه وسلّم يحث أصحابه والمسلمين كافّة على عيادة المرضى والدعاء لهم، والانسان بطبيعته جل علي حب من احسن اليه فان عيادة المريض من الامور التي تعمق وتزيد الالفة والمحبة بين الناس كما وله الفضل والاجر العظيم والثواب الجزيل فالله عز وجل يجعل في عيادة المريض اجر عظيم لمن يعود اخاه المريض وخاصة ان احتيب النية لله وللاجر والحسنات، وممّا يدل على أهمية ذلك في السنة النبوية العديد من الأمور، منها:

  • لقد جعلها الله من حقّ المسلم على أخيه المسلم، وممّا يدل على ذلك ما روي عن البراء بن عازب رضي الله عنه أنّه قال: «أَمَرَنَا رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ بسَبْعٍ، وَنَهَانَا عن سَبْعٍ: أَمَرَنَا بعِيَادَةِ المَرِيضِ، وَاتِّبَاعِ الجَنَازَةِ، وَتَشْمِيتِ العَاطِسِ، وإبْرَارِ القَسَمِ، أَوِ المُقْسِمِ، وَنَصْرِ المَظْلُومِ، وإجَابَةِ الدَّاعِي، وإفْشَاءِ السَّلَامِ»
  • حثّه على زيارة المريض حتي لو كان غير مسلم للتخفيف عنه ودعمه، ودلّ على ذلك قول أنس رضي الله عنه: «كانَ غُلَامٌ يَهُودِيٌّ يَخْدُمُ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَمَرِضَ، فأتَاهُ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَعُودُهُ، فَقَعَدَ عِنْدَ رَأْسِهِ، فَقالَ له: أسْلِمْ، فَنَظَرَ إلى أبِيهِ وهو عِنْدَهُ فَقالَ له: أطِعْ أبَا القَاسِمِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فأسْلَمَ، فَخَرَجَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ وهو يقولُ: الحَمْدُ لِلَّهِ الذي أنْقَذَهُ مِنَ النَّارِ».
  • كما ان عيادة المريض سببا لدعاء الملائكة، فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلّم: «ما من مسلِمٍ يعودُ مُسلِمًا غُدوةً إلَّا صلَّى عليه سَبعون ألْفَ مَلَكٍ حتى يُمسيَ، وإنْ عادَهُ عَشِيَّةً إلَّا صلَّى عليه سَبعون ألْفَ مَلَكٍ حتى يُصبِحَ، وكان له خريفٌ في الجَنَّةِ»
  • جعلها الله من أحد الوسائل لنيل رحمته عز وتعالى وفضله.
  • تأكيده صلى الله عليه وسلّم على بعض النصوص للدعاء للمريض، ومنها قوله عند عيادة المرضى: «اللهمَّ رَبَّ الناسِ أَذْهِبْ الباسَ ، واشْفِ وأنتَ الشَّافي ، لا شِفَاءَ إِلَّا شِفَاؤُكَ شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا» وقوله: «من قال: لا إله إلا اللهُ، واللهُ أكبرُ؛ صَدَّقَهُ ربُّه، فقال: لا إله إلا أنَا، وأنا أكبرُ، وإذا قال: لا إله إلا اللهُ وحدَه، قال: يقولُ : لا إله إلا أنَا وَحْدِي، وإذا قال: لا إله إلا اللهُ وحدَه لا شَرِيكَ له، يقولُ اللهُ: لا إله إلا أنَا وَحْدِي لا شَرِيكَ لي، وإذا قال: لا إله إلا اللهُ، له الملكُ وله الحمدُ، قال: لا إله إلا أنَا، لِيَ الملكُ ولِيَ الحمدُ، وإذا قال: لا إله إلا اللهُ، ولا حولَ ولا قوةَ إلا باللهِ، قال: لا إله إلا أنَا، ولا حولَ ولا قوةَ إلا بي – وكان يقولُ –؛ مَن قالها في مَرَضِهِ ثم مات؛ لم تَطْعَمْهُ النارُ».

فضل زيارة المريض

إن زيارة المريض هي من حق الأخ على أخيه،فقد اهتم الاسلام العظيم بكل الامور المتعلقة بالامور البشرية وما يتعلق بها من امور ثقافية واجتماعية واسرية، فإذا مرض شخص مثل اخ او اب او اخت او ام او صديق او قريب او جار كان من حقه عليك أن تزوره وتواسيه وتخفف من مرضه والمه، ولقد اختلف العلماء في الحكم الشرعي لعياد المريض فمن من اوجب عيادة المريض وجعلها واجب، ومنهم من جعلها اقل من الواجب بدرجة، اي انها سنة مؤكدة، ومما جاء في فضل زيارة المريض:

  • عيادة المسلم لاخيه المريض هي حق وواجب عليه، فعن أبى هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: «حَقُّ المُسْلِمِ عَلَى المُسْلِمِ خَمْسٌ: رَدُّ السَّلاَمِ، وَعِيَادَةُ المَرِيضِ، وَاتِّبَاعُ الجَنَائِزِ، وَإِجَابَةُ الدَّعْوَةِ، وَتَشْمِيتُ العَاطِسِ» صحيح البخاري (2/ 71).
  • ان لزيارة المريض فضل كبير عند الله عز وجل، ويكفى في فضلها أن الملائكة تستغفر للزائر، واستغفار الملائكة مجاب باذن الله، فعَنْ عَلِيٍّ، قَالَ: «مَا مِنْ رَجُلٍ يَعُودُ مَرِيضًا مُمْسِيًا، إِلَّا خَرَجَ مَعَهُ سَبْعُونَ أَلْفَ مَلَكٍ يَسْتَغْفِرُونَ لَهُ حَتَّى يُصْبِحَ، وَكَانَ لَهُ خَرِيفٌ فِي الْجَنَّةِ، وَمَنْ أَتَاهُ مُصْبِحًا، خَرَجَ مَعَهُ سَبْعُونَ أَلْفَ مَلَكٍ يَسْتَغْفِرُونَ لَهُ حَتَّى يُمْسِيَ، وَكَانَ لَهُ خَرِيفٌ فِي الْجَنَّةِ». سنن أبي داود (3/ 185) .
  • الثواب العظيم من الله عز وجل في الدنيا والاخرة، فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَنْ عَادَ مَرِيضًا أَوْ زَارَ أَخًا لَهُ فِي اللَّهِ نَادَاهُ مُنَادٍ أَنْ طِبْتَ وَطَابَ مَمْشَاكَ وَتَبَوَّأْتَ مِنَ الجَنَّةِ مَنْزِلًا». سنن الترمذي (4/ 365).
  • الذي يعود المريض يكون في معية الله عز وجل ويكون جالساً في معيته، فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ -رضي الله عنه- قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: (إِنَّ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ يَقُولُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ: يَا ابْنَ آدَمَ، مَرِضْتُ فَلَمْ تَعُدْنِي، قَالَ: يَا رَبِّ، كَيْفَ أَعُودُكَ وَأَنْتَ رَبُّ الْعَالَمِينَ، قَالَ: أَمَا عَلِمْتَ أَنَّ عَبْدِي فُلاَنًا مَرِضَ فَلَمْ تَعُدْهُ، أَمَا عَلِمْتَ أَنَّكَ لَوْ عُدْتَهُ لَوَجَدْتَنِي عِنْدَهُ …)

كيف ترقى نفسك من الحسد والمرض؟

ان العين حق، كما اخبرنا بذلك رسول الله، فالعين قد تؤدي الي الموت ان اصابت شخص والعياذ بالله، وقد تودي الجمل القدر وفي ذلك دلالة بان العين قد تقتل من يصاب بها عافانا الله واياكم من عيون الانس والجن، لذلك يجب علينا واجباً لا غنى ولا بديل عنه، هو ان نرقي انفسنا واولادنا واهل بيتنا من العين والحسد وغيرهم من الاسقام والامراض، فقد جاءت السنة النبوية الشريفة موضحة لذلك ولكيفية الرقية وكيفية ان ترقي نفسك من الحسد والمرض، وعليك باستحضار النية وجعل نيتك لله عز وجل وان تعلم بان الشفاء بيد الله وحده وان هذه الايات والخطوات ما هي الا اسباب يجب عليك الاخذ بها واليقين بها لترقي نفسك واهل بيتك وتحميهم جميعا من شرور عيون الانس والجن، لذلك وجب عليك ان:

  1.  قم وتوضأ واحسن الوضوء.
  2. صلِ ركعتين لله واطلب منه الشفاء العاجل.
  3. اجلس في مصلاك وقم بقراءة سورة الفاتحة وارقي بها نفسك واهل بيتك.
  4. ثم اقرأ آية الكرسي.
  5. وسورة الإخلاص.
  6. والمعوذتان ثم انفث فى كفيك وامسح جسدك كله وابدأ بالرأس والوجه وما يلي ذلك من جسدك وافعل ذلك ثلاث مرات.
  7. ردد {أعوذُ بكلماتِ اللهِ التامَّةِ، مِن كُلِّ شيطانٍ وهامَّةٍ ، ومِن كُلِّ عَيْنٍ لامَّةٍ ومن همزات الشياطين وأن يحضرون} (3 مَرَّاتٍ).
  8. {أعوذُ بكلماتِ اللهِ التامَّاتِ مِن شرِّ ما خَلق} (3 مَرَّاتٍ)
  9. {بسْمِ اللَّهِ الَّذِي لَا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ شَيْءٌ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ} (3 مَرَّاتٍ)
  10. ضع كفك الايمن على مكان الألم وقل بسم الله ثلاث مرات ثم{ أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر}، (سبع مرات)
    فعن أَبي عبد اللَّهِ عثمانَ بنِ العَاصِ ، رضي اللَّه عنه أَنه شَكا إِلى رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم وَجعًا يجِدُهُ في جَسدِهِ، فقال له رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم: “ضَعْ يَدَكَ عَلى الذي يَأْلَمُ مِن جَسَدِكَ وَقلْ: بِسمِ اللَّهِ ثَلاثًا وَقُلْ سَبْعَ مَرَّاتٍ: أَعُوذُ بِعِزَّةِ اللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِن شَرِّ مَا أَجِدُ وَأُحاذِرُ” رواه مسلم.
  11. إذا سخن الجسد فقل{ الله أكبر، بِسْمِ اللَّهِ الْعَظِيمِ ، أَعُوذُ بِاللَّهِ الْكَبِيرِ مِنْ شَرِّ كُلِّ عِرْقٍ نَعَّارٍ، وَمِنْ شَرِّ حَرِّ النَّارِ}،
  12. اقرأ على ماء واشربه، قول الله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم: “قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا عَلَىٰ إِبْرَاهِيمَ”
  13. اللَّهُمَّ ربَّ النَّاسِ، أَذْهِب الْبَأسَ، واشْفِ، أَنْتَ الشَّافي لا شِفَاءَ إِلاَّ شِفَاؤُكَ، شِفاءً لا يُغَادِرُ سقَمًا” متفقٌ عليه.
  14. أعوذُ بكلماتِ اللهِ التَّامَّاتِ التى لا يُجَاوِزُهُنَّ بَرٌ ولا فاجرٌ، مِن شَرِّ ما خلق وذرَأ وبرَأ ، ومِن شَرِّ ما ينزلُ من السماء، ومِن شَرِّ ما يَعرُجُ فيها، ومِن شَرِّ ما ذرأ فى الأرض، ومِن شَرِّ ما يخرُج مِنها، ومِن شَرِّ فِتَنِ الليلِ والنهار، ومِن شَرِّ طَوَارق الليلِ، إلا طارقًا يَطرُق بخير يا رحمن».
  15. أَعُوذُ بكلماتِ اللهِ التامَّةِ مِن غضبه وعِقَابه، ومِن شرِّ عباده، ومِن هَمَزات الشياطينِ وأن يَحضُرونِ”.
  16. اللَّهُمَّ إنى أعوذُ بوجْهِكَ الكريم، وكلماتِك التامَّاتِ من شرِّ ما أنت آخِذٌ بناصيته، اللَّهُمَّ أنتَ تكشِفُ المأثَمَ والمَغْرَمَ، اللَّهُمَّ إنه لا يُهْزَمُ جُنْدُكَ، ولا يُخلَفُ وعدُك ، سبحانَك وبحمدِك”.
  17. أَعُوذُ بوجه اللهِ العظيمِ الذى لا شىءَ أعظمُ منه، وبكلماتِه التامَّات التى لا يُجاوزُِهن بَرٌ ولا فاجرٌ، وأسماءِ الله الحُسْنَى، ما علمتُ منها وما لم أعلم، مِن شَرِّ ما خلق وذرَأ وبرأ، ومن شَرِّ كُلِّ ذى شرٍّ لا أُطيق شرَّه، ومِن شَرِّ كُلِّ ذى شَرٍّ أنتَ آخِذٌ بناصيته، إنَّ ربِّى على صِراط مستقيم.
  18. اللَّهُمَّ أنت ربِّى لا إله إلا أنتَ، عليك توكلتُ، وأنتَ ربُّ العرشِ العظيم، ما شاء اللهُ كان، وما لم يشأْ لم يكن، لا حَوْلَ ولا قُوَّة إلا بالله، أعلم أنَّ اللهَ على كُلِّ شىء قديرٌ، وأنَّ الله قد أحاط بكل شىء علمًا، وأحصَى كُلَّ شىءٍ عددًا، اللَّهُمَّ إنى أعوذُ بِكَ مِن شَرِّ نفسى، وشَرِّ الشيطانِ وشِرْكه، ومِن شَرِّ كُلِّ دابةٍ أنتَ آخذٌ بناصيتها، إنَّ ربِّى على صِراط مستقيم.
  19. تحصَّنتُ باللهِ الَّذى لا إله إلا هُوَ، إلهى وإله كُلِّ شىء، واعتصمتُ بربى وربِّ كُلِّ شىء، وتوكلتُ على الحىِّ الذى لا يموتُ، واستَدْفَعتُ الشرَّ بلاحَوْلَ ولا قُوَّةَ إلا بالله، حسبىَ اللهُ ونِعْمَ الوكيلُ، حسبىَ الربُّ مِن العباد، حسبىَ الخَالِقُ من المخلوق، حسبىَ الرازقُ مِنَ المرزوق، حسبىَ الذى هو حسبى، حسبىَ الذى بيده ملكوتُ كُلِّ شىءٍ، وهو يُجيرُ ولا يُجَارُ عليه، حسبىَ الله وكَفَى ، سَمِعَ الله لمنْ دعا, ليس وراء اللهِ مرمَى، حسبىَ الله لا إله إلا هُوَ، عليه توكلتُ، وهُوَ ربُّ العرشِ العظيم.

كيف ترقى أولادك وأهل بيتك؟

لقد رقي النبي محمد صل الله عليه وسلم اولاده واهل بيته حينما كان يرقي الحسن والحسين ويعيذهما فلما نزلت المعوذتين بهما وترك ما سواهما، وقد رقى عليه الصلاة والسلام السيدة عائشة رضي الله عنها واسترقى للسيدة أم سلمة رضي الله عنهم أجمعين، فكان النبيَّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم يعُودُ بَعْضَ أَهْلِهِ فكان يَمْسَحُ بيدِهِ اليُمْنى ويقولُ: «اللَّهُمَّ ربَّ النَّاسِ، أَذْهِب الْبَأسَ، واشْفِ، أَنْتَ الشَّافي لا شِفَاءَ إِلاَّ شِفَاؤُكَ، شِفاءً لا يُغَادِرُ سقَمًا» متفقٌ عليه ، لذلك فان العين حق، كما اخبرنا بذلك رسول الله، فالعين قد تؤدي الي الموت ان اصابت شخص والعياذ بالله، وقد تودي الجمل القدر وفي ذلك دلالة بان العين قد تقتل من يصاب بها عافانا الله واياكم من عيون الانس والجن، لذلك يجب علينا واجباً لا غنى ولا بديل عنه، هو ان نرقي انفسنا واولادنا واهل بيتنا من العين والحسد وغيرهم من الاسقام:

  1. الوضوء للراقي والمرقي له.
  2. صلاة ركعتين يطيل فيهما الدعاء بالشفاء للمريض.
  3. أن ترقي وانت علي يقين الله هو الشافي وانه هو من سوف يستجيب.
  4. تكرر الرقية التي رقيت بها نفسك عدة مرات.
  5. ان يكون في بيتك عسل النحل المقروء وخذ منه أنت وأهل بيتك مع استحضار نية ان الشفاء بيد الله.
  6. كما واجعل في بيتك نصيبًا من زيت حبة البركة المقروء عليه وخذ منه أنت وأهل بيتك أيضًا واندهنوا منه.

آيات الشفاء من العين والحسد

ايات الشفاء من  العين والحسد مكتوبة نصاً من القرآن الكريم، والتي ينبغي ترديدها للمرقي من باب الأخذ بالأسباب وللوقاية من العين والحسد وغيرها من الامراض الروحية، فالرسول الكريم قد اخبرنا بأن العين حق، لذلك يجب علينا جميعاً الاخذ بالاسباب وان نرقي انفسنا واطفالنا واهلنا وبيوتنا من كل عين حتي لا نصاب بمكروه لا قدر الله، لذلك فان حاجة العبد للاذكار والرقية كحاجته للماء والشراب لا غني عنها ومن هذه السور التي يجب ترديدها في كل وقت:

  • سورة الفاتحة.
  • ثم سورة الإخلاص.
  • سورة الفلق.
  • و سورة الناس.
  • وقول {أعوّذ بكلمات الله التامّات من شر ما خلق} ثلاث مرات في الصباح وثلاثة في المساء.

ايات الشفاء من العين والحسد مكتوبة

هناك ايات من القران الكريم ورد اثرها في السنة النبوية في فضلها في الشفاء من العين والحسد، مع اليقين بان الله عز وجل هو الشافي بقدرته ورحمته، حيث ان المسلم الحق هو من يجعل يقينه بالله وحده وقدرته وعليه الاخذ بالاسباب في حال مرضه او اصابته بالعين كأن يذهب الي الطبيب وفي نفس الوقت عليه ان يرقي نفسه بايات الشفاء التي وردت في القاران والسنة، فلهذه الادعية فضل عظيم واجر عن الله عز وجل وعلي المسلم الحق ان يأخذ بالاسباب وان يسعي الي ان يتقرب الي الله بالعبادة والفضل العظيم، وان يكون في قلبه يقين بان الشافي هو الله وان يستشعر عظمة ونعم الله عليه ويحمد الله علي نعمة الصحة التي كان يتمتع بها وان يحتسب ايضاً اجر مرضه كفارة له وغفران لذنوبه، وان لا ينسى قول الرسول بما معناه انه ما من احد يشاك شوكة الا وله بها اجر، فالله تعالي كريم غفار الذنوب يبتلي العبد ليغفر له ذنبه، ومما جاء في ايات الشفاء من العين والحسد :

  • بِسْمِ اللّهِ الرّحْمنِ الرّحِيم
    {الَمَ * ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لّلْمُتّقِين * الّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصّلاةَ وَممّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ * والّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَآ أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَآ أُنْزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالاَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ * أُوْلَئِكَ عَلَىَ هُدًى مّن رّبّهِمْ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ} الآيات من 1-4 سورة البقرة.
  • {يَكَادُ الْبَرْقُ يَخْطَفُ أَبْصَارَهُمْ كُلّمَا أَضَآءَ لَهُمْ مّشَوْاْ فِيهِ وَإِذَآ أَظْلَمَ عَلَيْهِمْ قَامُواْ وَلَوْ شَآءَ اللّهُ لَذَهَبَ بِسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ إِنّ اللّهَ عَلَىَ كُلّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} الآية 20  سورة البقرة.
  • {وَإِذِ اسْتَسْقَى مُوسَى لِقَوْمِهِ فَقُلْنَا اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْحَجَرَ فَانْفَجَرَتْ مِنْهُ اثْنَتَا عَشْرَةَ عَيْنًا قَدْ عَلِمَ كُلُّ أُنَاسٍ مَشْرَبَهُمْ كُلُوا وَاشْرَبُوا مِنْ رِزْقِ اللَّهِ وَلا تَعْثَوْا فِي الأرْضِ مُفْسِدِينَ} الآية 60 سورة البقرة.
  • {قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبّكَ يُبَيّن لّنَا مَا لَوْنُهَا قَالَ إِنّهُ يَقُولُ إِنّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَآءُ فَاقِعٌ لّوْنُهَا تَسُرّ النّاظِرِينَ} الآية 69 سورة البقرة.
  • {وَدّ كَثِيرٌ مّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدّونَكُم مِنْ بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفّارًا حَسَدًا مّنْ عِنْدِ أَنْفُسِهِمْ مّن بَعْدِ مَا تَبَيّنَ لَهُمُ الْحَقّ فَاعْفُواْ وَاصْفَحُواْ حَتّىَ يَأْتِيَ اللّهُ بِأَمْرِهِ إِنّ اللّهَ عَلَىَ كُلّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} الآية 109 سورة البقرة.
  • {اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاّ هُوَ الْحَيّ الْقَيّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لّهُ مَا فِي السّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأرْضِ مَن ذَا الّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مّنْ عِلْمِهِ إِلاّ بِمَا شَآءَ وَسِعَ كُرْسِيّهُ السّمَاوَاتِ وَالأرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيّ الْعَظِيمُ} الآية 255 سورة البقرة.
  • {آمَنَ الرّسُولُ بِمَآ أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِن رّبّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مّن رّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِير * لاَ يُكَلّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نّسِينَآ أَوْ أَخْطَأْنَا رَبّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَآ إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبّنَا وَلاَ تُحَمّلْنَا مَا لاَ طَاقـَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ} الآيات 285- 286 سورة البقرة.
  • {لاَّ تُدْرِكُهُ الأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ} الآية 103 سورة الأنعام.
  • {فَلاَ تُعْجِبْكَ أَمْوَالُهُمْ وَلاَ أَوْلاَدُهُمْ إِنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُم بِهَا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَتَزْهَقَ أَنفُسُهُمْ وَهُمْ كَافِرُون} الآية 55  سورة التوبة.
  • {وَلاَ تَتَمَنَّوْاْ مَا فَضَّلَ اللّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ لِّلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبُواْ وَلِلنِّسَاء نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبْنَ وَاسْأَلُواْ اللّهَ مِن فَضْلِهِ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا} الآية 32 سورة النساء.
  • {أَمْ يَحْسُدُونَ النّاسَ عَلَىَ مَآ آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَآ آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُمْ مّلْكًا عَظِيمًا} الآية 54 سورة النساء.
  • {وَقَالَ يَا بَنِيَّ لاَ تَدْخُلُواْ مِن بَابٍ وَاحِدٍ وَادْخُلُواْ مِنْ أَبْوَابٍ مُّتَفَرِّقَةٍ وَمَا أُغْنِي عَنكُم مِّنَ اللّهِ مِن شَيْءٍ إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَعَلَيْهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ} الآية 67 سورة يوسف.
  • {وَاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا وَلاَ تُخَاطِبْنِي فِي الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِنَّهُم مُّغْرَقُونَ} الآية 37 سورة هود.
  • {وَلَقَدْ جَعَلْنَا فِي السّمَاءِ بُرُوجًا وَزَيّنّاهَا لِلنّاظِرِينَ * وَحَفِظْنَاهَا مِن كُلّ شَيْطَانٍ رّجِيمٍ * إِلاّ مَنِ اسْتَرَقَ السّمْعَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ مّبِينٌ} الآية 16-18 سورة الحجر.
  • {وَلا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْهُمْ زَهْرَةَ الْحَيَاةِ الدُّنيَا لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ وَرِزْقُ رَبِّكَ خَيْرٌ وَأَبْقَى} الآية 131 سورة طه.
  • {فَخَرَجَ عَلَى قَوْمِهِ فِي زِينَتِهِ قَالَ الَّذِينَ يُرِيدُونَ الْحَيَاةَ الدُّنيَا يَا لَيْتَ لَنَا مِثْلَ مَا أُوتِيَ قَارُونُ إِنَّهُ لَذُو حَظٍّ عَظِيمٍ} الآية 79 سورة القصص.
  • {وَلَوْلآ إِذْ دَخَلْتَ جَنّتَكَ قُلْتَ مَا شَآءَ اللّهُ لاَ قُوّةَ إِلاّ بِاللّهِ إِن تَرَنِ أَنَاْ أَقَلّ مِنكَ مَالًا وَوَلَدًا} الآية 39 سورة الكهف.
  • {فَنَظَرَ نَظْرَةً فِي النّجُومِ* فَقَالَ إِنّي سَقِيمٌ * فَتَوَلّوْاْ عَنْهُ مُدْبِرِينَ} الآية 88 – 90 سورة الصافات.
  • {سَيَقُولُ الْمُخَلَّفُونَ إِذَا انطَلَقْتُمْ إِلَى مَغَانِمَ لِتَأْخُذُوهَا ذَرُونَا نَتَّبِعْكُمْ يُرِيدُونَ أَن يُبَدِّلُوا كَلامَ اللَّهِ قُل لَّن تَتَّبِعُونَا كَذَلِكُمْ قَالَ اللَّهُ مِن قَبْلُ فَسَيَقُولُونَ بَلْ تَحْسُدُونَنَا بَلْ كَانُوا لا يَفْقَهُونَ إِلا قَلِيلا} الآية 15 سورة الفتح.
  • بِسْمِ اللّهِ الرّحْمنِ الرّحِيم
    {تَبَارَكَ الّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ وَهُوَ عَلَىَ كُلّ شَيْءٍ قَدِيرٌ * الّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ * الّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا مّا تَرَىَ فِي خَلْقِ الرّحْمَنِ مِن تَفَاوُتِ فَارْجِعِ الْبَصَرَ هَلْ تَرَىَ مِن فُطُورٍ * ثُمّ ارجِعِ البَصَرَ كَرّتَيْنِ يَنْقَلِبْ إِلَيْكَ البَصَرُ خَاسِئًا وَهُوَ حَسِيرٌ } الآية 1-4  سورة الملك.
  • بِسْمِ اللّهِ الرّحْمنِ الرّحِيم
    {ن * وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ * مَا أَنتَ بِنِعْمَةِ رَبِّكَ بِمَجْنُونٍ * وَإِنَّ لَكَ لأَجْرًا غَيْرَ مَمْنُونٍ * وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ * فَسَتُبْصِرُ وَيُبْصِرُونَ} الآية 1-5  سورة القلم.
  • { وَأَوْحَىَ رَبّكَ إِلَىَ النّحْلِ أَنِ اتّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشّجَرِ وَمِمّا يَعْرِشُونَ * ثُمّ كُلِي مِن كُلّ الثّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبّكِ ذُلُلًا يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَآءٌ لِلنّاسِ إِنّ فِي ذَلِكَ لاَيَةً لّقَوْمٍ يَتَفَكّرُونَ} [النحل: 68-69].
  • {وَنُنَزّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَآءٌ وَرَحْمَةٌ لّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظّالِمِينَ إَلاّ خَسَار} [الإسراء: 82].
  • {وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ } [الشعراء:80].
  • { وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا أعْجَمِيًّا لّقَالُواْ لَوْلاَ فُصّلَتْ آيَاتُهُ ءَاعْجَمِيّ وَعَرَبِيّ قُلْ هُوَ لِلّذِينَ آمَنُواْ هُدًى وَشِفَآءٌ وَالّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ فِيَ آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُوْلَئِكَ يُنَادَوْنَ مِن مّكَانٍ بَعِيدٍ } [فصلت :44].
  • {وَإِن يَكَادُ الّذِينَ كَفَرُواْ لَيُزْلِقُونَكَ بِأَبْصَارِهِمْ لَمّا سَمِعُواْ الذّكْرَ وَيَقُولُونَ إِنّهُ لَمَجْنُونٌ} الآية 51  سورة القلم.
  • {وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ حِينَ تَقُومُ} الآية 48  سورة الطور.
  • {وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ وَإِنْ يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُسَنَّدَةٌ يَحْسَبُونَ كُلَّ صَيْحَةٍ عَلَيْهِمْ هُمْ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ قَاتَلَهُمْ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ} [المنافقون 4].
  • {عَيْنًا يَشْرَبُ بِهَا عِبَادُ اللَّهِ يُفَجِّرُونَهَا تَفْجِيرًا} [الإنسان 6].
  • {قَاتِلُوهُمْ يُعَذّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنْصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مّؤْمِنِينَ * وَيُذْهِبْ غَيْظَ قُلُوبِهِمْ وَيَتُوبُ اللّهُ عَلَىَ مَن يَشَآءُ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ} [التوبة:14-15].
  • {يَأَيّهَا النّاسُ قَدْ جَآءَتْكُمْ مّوْعِظَةٌ مّن رّبّكُمْ وَشِفَآءٌ لّمَا فِي الصّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لّلْمُؤْمِنِينَ} [يونس:57].

وفي الختام،،
نسأل الله عز وجل ان يكتب لمرضانا ومرضاكم ومرض المسلمين جميعاً الشفاء العاجل وان يتم عليهم الشفاء وان يحمينا جميعاً من شر الامراض والاسقرام والجذام والاوبئة والاوجاع، فالمرض هو من سنن الله الكونية التي لا يكان يصاب بها انسان من خلقه وقد امرنا الله عز وجل ورسوله الكريم بضرورة الاخذ بالاسباب والبحث عن العلاج عن الطبيب وبالادوية وبالتزامن مع ضرورة ان يرقي الانسان نفسه وان يلجأ الي الله بالدعاء والذكر اذا اصابه وجع وان يكون يقينه الكامل ان شفائه بيد الله وحده وان لا شافي الا هو وما الدواء او الرقية الا اساب يجب الاخذ بها ولكن اليقين بان الله وحده هو الشافي المعافي القادر علي ان يشفي عبده ويغير حاله من حال الي افضل حال، فلجأوا الي الله في كل وقت وحين وادعوه بيقين فخزائن الله ملأى وكرمه لا ينفذ.