اذا دعتك نفسك لامر سوء فهل تذكرها برحمه الله ام بعقوبته ولماذا؟ قد أمرنا الله بأوامر ولابد لنا من اتباعها وتنفيذها، حتى لا نكون من العصاة. كما نهانا عز وجل عن أمور هي الخير لنا ويجب علينا اجتناب فعلها أو الاقتراب منها، وفي هذه المقالة نجيبكم عن السؤال التعليمي المطروح اذا دعتك نفسك لامر سوء فهل تذكرها برحمه الله ام بعقوبته ولماذا.

اذا دعتك نفسك لامر سوء فهل تذكرها برحمه الله ام بعقوبته ولماذا

فرض الله العقوبات على كل من يخالف أوامره ويقترب من نواهيه، وما جعل الله الجنية والنار إلا ليرغب العباد في فعل الصالحات. ويرهبهم من فعل السيئات أو الاقتراب حتى منها، أما عن إجابة السؤال:

  • اذا دعتك نفسك لامر سوء فهل تذكرها برحمه الله ام بعقوبته ولماذا؟ نذكرها بعقاب الله عز وجل، وذلك حتى تتعظ ولا تفكر حتى بالاقتراب من الحرام.

وضعنا لكم في هذا المقال إجابة السؤال: اذا دعتك نفسك لامر سوء فهل تذكرها برحمه الله ام بعقوبته ولماذا.

شاهد أيضًا