اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي من بين الفتاوي التي تنتشر في شهر رمضان الكريم، فيتوجه المسلمون الى المفتي بسؤاله عن الأمور الدينية التي تتعلق بالغسل والطهارة خلال شهر رمضان، ومن أكثر الأسئلة شيوعا اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي، وقد وردت الكثير من الأدلة في القران الكريم والسنة النبوية الشريفة التي تم التوضيح فيها كل ما يخص الجنابة والطهارة في نهار شهر رمضان المبارك، أعاده الله علينا بالخير والبركات.

هل يجوز أنوي الصيام وأنا على جنابة

بداية يجب أن نوضح لكم ماذا نعني بالجنابة قبل البدء بالفتاوي الدينية المتعلقة ب اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي، فكلمة الجنابة في اللغة العربية  هي اسم مصدرها من الفعل جنب يجنب، والتي يكون عكسها أو ما يخالفها يبعد، أي ان الاسم جنابة تعني البعد، أمَّا في الاصطلاح  فقد ورد وعرفها  الإمام النووي قائلًا: “تُطْلَقُ الْجَنَابَةُ فِي الشَّرْعِ عَلَى مَنْ أَنْزَل الْمَنِيَّ، وَعَلَى مَنْ جَامَعَ، وَسُمِّيَ جُنُبًا؛ لأَِنَّهُ يَجْتَنِبُ الصَّلاَةَ وَالْمَسْجِدَ وَالْقِرَاءَةَ وَيَتَبَاعَدُ عَنْهَا”، كما عرف الأزهري قائلا: “إِنَّمَا قِيل لَهُ جُنُبٌ؛ لأَِنَّهُ نُهِيَ أَنْ يَقْرَبَ مَوَاضِعَ الصَّلاَةِ مَا لَمْ يَتَطَهَّرْ، فَتَجَنَّبَهَا وَأَجْنَبَ عَنْهَا، أَيْ تَنَحَّى عَنْهَا، وَقِيل: لِمُجَانَبَتِهِ النَّاسَ مَا لَمْ يَغْتَسِل”، ومما سبق تعرفنا على المقصود بالجنابة في اللغة وفي الاصطلاح تفسيرا واضحا، والان هيا نرد على السؤال المطروح أمامنا:  اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي، الإجابة هي: من المعروف انا يوجد الكثير من الاختلافات بين رجال الدين حول بعض الأمور الدينية والفتاوي التي تخص الفقه بالذات، وهذا الاختلاف في مسألة اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي  انما هو تيسير من ربنا على المسلمين، وتخفيفا عليهم في أمور الدين، سنبين الإجابة من خلال اتجاهين:

  1. الأول : فقد بين الأئمة الأربعة بأنه يجوز الصوم اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي؟ ، مستدلين على هذا الرأي من القران بقول الله تعالى: “فَالْآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ ۚ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّىٰ يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ۖ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ}، ومن السنة النبوية فقد استدلَّ بحديث أبي هريرة -رضي الله عنه- أنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: “إذا نوديَ للصَّلاةِ، صَلاةِ الصُّبحِ، وأحدُكُم جُنبٌ، فلا يَصُمْ يومئذٍ”، والله عز وعلا هو أعلى واعلم.
  2. أما الرأي الاخر فقد بين أنه لا يجوز الصوم وانت على جنابة وأن هذا لا يجوز الصيام بدون طهرة وغسل مستدلين بحديث الرسول عليه الصلاة والسلام أمَّا من قال بأنَّه لا يصح صوم الجنب فقد استدلَّ بحديث أبي هريرة -رضي الله عنه- أنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: “إذا نوديَ للصَّلاةِ، صَلاةِ الصُّبحِ، وأحدُكُم جُنبٌ، فلا يَصُمْ يومئذٍ”.وهنا نريد التوضيح اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي؟ نريد أن نبين هل يجوز نية الصائم للصوم ان كان على جنابة فإنَّ نية الصوم لا بدَّ منها ولا يجوز الصوم بدون نية تخرج من القلب، لكن بالنسبة لوقت النية فقد ذهب الشافعية إلى أنَّه إذا قام المسلم  بالنية للصوم مع الفجر فلا يصح صومه ولا يقبل، أما رأي الحنفية في وقت النية فقد وضحوا أنَّ الصوم إن كان صوم رمضان فيجوز أن ينوي بنية متقدمة من غروب شمس اليوم، وبنية مقارنة لطلوع الفجر، وبنية متأخرة عن هذا الوقت عن الشروع إلى قبل نصف النهار، أمَّا إذا كان الصوم الذي سيصومه هذا الشخص  في غير ايام رمضان فلا ضرر ولا ضرار عليه ،لو كانت النية متقدمة أي من غروب الشمس إلى طلوع الفجر، ويجوز أيضًا بنية مقارنة لطلوع الفجر كما في شهر رمضان ، وقد أباح أهل العلم والمختصين بهذه الأمور الدينية بأن تأخير غسل الجنابة إلى ما بعد طلوع الفجر، وذلا لأن الطهارة ليست من شروط صحة الصيام في الإسلام، مع ضرورة الالتزام بالغسل من الجنابة قبل صلاة الفجر من أجل صلاة الفجر وعدم التأخر عنها؛ فمن سنن الصيام ان يغتسل المسلم قبل الفجر ليتمكن من أداء الفريضة التي فرضها الله علينا وهي صلاة الفجر.وبهذا قدمن الكثير من الآراء والاختلافات بين اهل العلم والعلماء حول اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي.
قد يعجبك:  هل يجوز اخراج زكاة الفطر عن الوالدين

حكم الصيام على جنابة عمدا إسلام ويب

بين موقع اسلام ويب بعض الأمور التي تتخالط مع المسلمين وهل اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي، او اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي ويختلفون في حكمها ومنها : من أجنب في ليلته ثم أصبح صائماً ولم يغتسل إلا بعد طلوع الفجر، فإن صومه يعتبر صحيح، وقد دلت على ذلك أحاديث كثيرة، فعن عائشة: أن رجلاً قال: يا رسول الله تدركني الصلاة وأنا جنب فأصوم، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: وأنا تدركني الصلاة وأنا جنب فأصوم، فقال: لست مثلنا يا رسول الله قد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر، فقال: والله إني لأرجو أن أكون أخشاكم لله وأعلمكم بما أتقي. رواه أحمد ومسلم وأبو داود.

هل البقاء على جنابة يبطل الصيام المستحب

يرى مجموعة من أهل العلم أنّ صوم الجنب  الذي لم يغتسل من الجنابة صحيح في حال صيامه النافلة ويكون باطل ولا يصح حال صيامه الفرض كصوم شهر رمضان المبارك، حيث حمل حديث أبي هريرة -رضي الله عنه- بالذي تداولناه سابقا بأنه عدم جواز صيام الجنب في صيام الفرض، أما  حديث أم المؤمنين عائشة “أنَّ رَسولَ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- كانَ يُدْرِكُهُ الفَجْرُ وهو جُنُبٌ مِن أهْلِهِ، ثُمَّ يَغْتَسِلُ، ويَصُومُ” هذا معناه يحمل انه يجوز في صوم الفرض، ويهذا يكون قد وضح المقصود ب اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي

حكم تأخير الغسل من الجنابة للبرد

الكثير من المسلمون يقومون بالاستهانة ببعض الأمور الدينية كتأخير غسل الجنابة في شهر رمضان لوقت ما بعد طلوع الفجر، بدون عذر ، فقد كثر السؤال اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي، فقد نهى عنها رسولنا الكريم في ما رواه أبو هريرة عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “إذا نوديَ للصَّلاةِ، صَلاةِ الصُّبحِ، وأحدُكُم جُنبٌ، فلا يَصُمْ يومئذٍ”، حيث ان هذا الحديث الذي رواه أبي هريرة في نهي رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الجنب عن الصيام، وبين فيه ان من صام على جنب فقد فقد صيامه وعليه قضاء هذا اليوم.
أما في صوم النافلة فكما بينا سابقا، بان صومه مقبولا.

قد يعجبك:  كلام عن شهر رمضان المبارك 2021

الأمر الدينية كثرة ومداخلها واتجاهاتها فقد تسبب ذلك في اختلافات كثيرة بين العلماء ورجال الدين من شأنها ان تخفف عن المسلمين كما رأينا في حكم اذا كنت على جنابه هل يقبل صيامي.