من هي الاعلاميه رفيده ياسين ويكيبيديا، يوجد الكثير من الأشخاص الذين يتساءلون عن حياة الإعلامية رفيده ياسين حيث أن لها الكثير من الأدوار الواضحة خاصة في قضايا دولتها السودان حيث أنها كانت من أول الإعلامين الذين غطوا الاحتجاجات التي أطاحت في النهاية بحكم الرئيس عمر البشير، لذلك اليوم سنتعرف على من هي الاعلامية رفيده ياسين وأهم الأحداث المرتبطة بحياتها، وما هي حادثة التحرش التي تعرضت لها؟!

من هي الاعلاميه رفيده ياسين

رفيدة ياسين هي صحفية وإعلامية متخصصة في الشأن السوداني وهي متواجدة ومقيمة في مصر، وتتواجد في إقليم دارفور في الأوقات العصيبة والحروب الأهلية في السودان، وعملها كمراسلة حربية ساهم في إكسابها خبرة كبيرة حيث أنها قالت أكثر من مرة في لقاء التلفزيوني أنها تتخلى عن أنوثتها أثناء العمل حيث أن عملها كمراسلة حربية مختلف كثيراً عن أي عمل أخر فهي تشهد الكثير من المواقف التي تتطلب جراءة كبيرة لذلك أثناء العمل تتغير شخصيتها بشكل كبير.

وفي عام 2011 حصلت على لقب فتاة العالم العربي الثقافية وذلك في مسابقة فتاة العرب المثالية التي يتم إجرائها في القاهرة وكانت هذه الجائزة تستحقها رفيدة ياسين وأشاد الكثير من الأشخاص بهذا الأمر، وعملت رفيدة ياسين ما بين فترة 2012 إلى 2017 كنائب محرر أخبار ومراسلة لقناة سكاي نيوز عربية كما أنها حصلت عل لقب ملكة جمال السودان.

رفيدة ياسين ملكة جمال السودان

في عام 2009 حصلت الإعلامية الشهيرة رفيدة ياسين على لقب ملكة جمال السودان وفتاة الثقافة العربية، وأكدت أن الجمال الحقيقي ليس في الشكل والجسد فقط بل أنه متصل بالروح والعقل والأخلاق، ونشرت على تويتر أنها راضية تماماً على ما وصلت إليه.

زوج رفيدة ياسين

في عام 2016 تم عقد قران الإعلانية رفيدة ياسين عل الدكتور حسام وكان ذلك في مسجد أبو بكر الصديق بمدينة بحري وحضر مراسم الزواج عدد كبير من الإعلاميين وأصدقاء العروس والعروسة، ولم يوجد في الزفاف أي معالم أخرى لذلك لاقت رفيدة ياسين الكثير من التعليقات الإيجابية وزادت محبتها عند متابعيها لأنها على الرغم من أنها شخصية مشهورة وفريدة ومميزة إلا أنها متواضعة إلى حد كبير وتفضل أن تبقى حياتها الشخصية بعيداً عن السوشيال ميديا فقليلاً ما تظهر صورها أو مقاطع فيديو خاصة بها مع عائلتها.

حادثة تعرض الإعلامية رفيدة ياسين إلى التحرش

تعرضت الإعلامية  رفيدة ياسين السودانية وهي مراسلة قناة اسكاي نيوز العربية الإماراتية إلى التحرش من قبل شخص مخمور في أحد شوارع مدينة أبوظبي وهذا ما ذكرته على صفحتها على الفيسبوك حيث أنها تناولت تفاصيل الحادثة وأكدت أنها لم تكن بمفردها بل كانت معها إحدى صديقاتها، وروت الحادثة قائلة:

((اليوم كانت معاي صديقة عزيزة علي جدا وكنا في مشوار بنقضي في بعض الأمور في إحدى شوارع أبوظبي الرئيسية. وفجأة اتعرضنا لموقف سخيف جدا من شخص يبدو إنه غير مسؤول أو سكران..صديقتي فتاة رقيقة اتوترت جدا..أنا اتصلت بالشرطة فورا وهددته للأسف ما كان معاي الself defence بتاعي

بس خلال أقل من ٥ دقايق كان كل شيء انتهى تماماً..لدرجة انه أفراد الشرطة كانوا مصرين يطمئنوا علينا ويوصلونا بنفسهم مكان ما عاوزين..وحتى بعد ما طمنتهم انه احنا بخير وكله تمام..وبعد ما مشينا تاني اتصلوا علي يطمئنوا اننا وصلنا بالسلامة ولا لأ وإذا محتاجين حاجة، أما الشخص اللي ازعجنا واتعرض لينا فأظنه الآن في طريقه لإلغاء إقامته وترحيله من البلد))، وفي نهاية حديثها شكرت رفيدة الشرطة في أبو ظبي على مساعدتها.