هل الغرغرة تفطر الصائم، يعتبر الصيام من العبادات المهمة التي فرضت علي المسلمين والتي تكون من خلال الامتناع عن الطعام والشراب طول النهار لذلك تجد الكثير من الاشخاص يشعرون بالعطش الشديد فيقومون بعملية الغرغرة لترطيب الفم، لذلك تطرح التساؤلات حول هذا الامر اذا كانت تؤثر علي الصيام وتفسده ام لا.

هل الغرغرة تفطر الصائم

الغرغرة هي ترديد الماء داخل الفم ووصوله الى أقصى الحلق دون بلعه، وذهب جمهور علماء الفقه الى كراهية الغرغرة في نهار رمضان، أما الحنابلة فقد حرموا الغرغرة للصائم في رمضان وقالوا بأنها تفسد الصيام لأنها تصل الى الحلق ومن الممكن أن تصل إلى المعدة.

هل غرغرة الدواء تفطر الصائم

يستخدم بعض الصائمون في نهار رمضان غرغرة الدواء بغرض العلاج، فهل غرغرة الدواء تفسد الصيام؟

  • إذا كان اضطر الصائم إلى استخدام غرغرة الدواء في نهار رمضان، فإن صيامه جائز وصحيح.
  • ولكن يُشترط ألا يصل الدواء الى الحلق ومنه الى المعدة.
  • وفي حال تعمد الصائم ابتلاع الدواء فإن صيامه باطل وعليه قضاء اليوم.

حكم المضمضة في رمضان

يقوم البعض في رمضان بالمضمضة سواء عند الوضوء أو لتنظيف الفم اختلف علماء الفقة في المذاهب الأربعة في مسألة المضمضة في نهار رمضان، وجاءت الآراء على النحو التالي:

  • المذهب الحنفي: ذهب فقهاء المذهب الحنفي إلى أن المضمضة في الصيام تفسد الصوم حال وصول الماء إلى الحلق إن كان الصائم عالماً بذلك.
  • المذهب الشافعي: يرى فقهاء المذهب الشافعي إلى أن المضمضة في نهار رمضان فيها ثلاث آراء: الأول أن الصائم إذا بالغ في المضمضة ووصل شيء من الماء الى الحلق فصيامه ناقص وعليه القضاء، والرأي الثاني أن المضمضة تفسد الصوم سواء كان الأمر مبالغ فيه أم لا، و الرأي الثالث أن الصائم ان بلع شيء من الماء أثناء المضمضة بدون قصد فلا يفسد الصوم.
  • المذهب الحنبلي: أجاز المذهب الحنبلي المضمضة في نهار رمضان وإن وصل الماء الى الحلق من غير قصد من الصائم فصيامه صحيح ولا يفسد، ولكن إن بالغ في المضمضة ووصل الماء الى الحلق فهناك رأيان، الرأي الأول أن المضمضة في هذه الحالة تفسد الصوم للمبالغة، والرأي الثاني انها لا تفسد الصوم لأن الماء دخل الى الحلق من غير ارادة الصائم وان بالغ.
  • المذهب المالكي: قال فقهاء المذهب المالكي أنه عند المضمضة ودخول شيء من الماء في الحلق فعليه فإن الصيام يفسد وعلى الصائم قضاء اليوم.

حكم بلع الريق بعد المضمضة أو الغرغرة بالدواء في رمضان

أجمع فقهاء المذاهب الأربعة بأن بلع الريق بعد المضمضة بالماء أو الغرغرة بالدواء لا حرج فيه وأن الصيام صحيح ولا يفسد بذلك، حتى لو كان الصائم متيقناً أن بعض الماء ينزل إلى حلقه نتيجة بلع ريقه، وعليه فإن الصيام صحيح ولا حرج في ذلك ويكمل صيامه وليس عليه قضاء، وقد جاء في الموسوعة الفقهية “لا يفسد الصوم نتيجة البلل الذي بقي في الفم بعد المضمضة والغرغرة إذا ما ابتلعه الصائم مع الريق، وذلك لاختلاط الماء بالريق، فإنه لا يخرج بمجرد البصق، ولا يكون مشروطاً في هذه الحالة المبالغة في البصق، لأن الذي يبقى بعد البصق مجرد بلل ورطوبة في الفم، وعليه  فالصيام صحيح”.

تزداد الشكوك في بعض الأمور التي يقوم بها الصائم خاصة في نهار رمضان، فيعمد الى سؤال أهل العلم في هذه المسائل ليزول الشك، وفي مقالنا قمنا بالإجابة على التساؤل “هل الغرغرة تفطر الصائم”.

شاهد أيضًا