حكم ازالة شعر الوجه في نهار رمضان، ان كثير من النساء المسلمات يقومون بالنظافة بشكل مستمر للجسم من خلال إزالة الشعر من الأماكن الحساسة حتي تبقي بأفضل طلة وجميلة السيدة منهن، لذلك تقوم بالنظافة في جميع الأوقات حتي لو كان في أيام شهر رمضان المبارك لذلك تكثر الأسئلة من السيدة حول موضوع حكم إزالة شعر الوجه في نهار شهر رمضان المبارك وهل ذلك يؤثر علي صحة صيامها ام لا لذلك سنضع راي علماء الفقه والدين في هذا الامر خلال المقال.

هل ازالة شعر الوجه يبطل الصيام

تهتم المراة بمظهرها الخارجي بشكل عام، وبوجهها بشكل خاص، فتسعى الى مواكبة التكور واتباع الوسائل الحديثة في ازالة شعر الوجه، للتمتع بوجه مشرق وجميل، ولكن خلال شهر رمضان شهر العبادات تتساءلن عن جواز ازالة شعر اللوجه من عدمه، وبعد دراسة شاملة قام بها علماء الشريعة للبث في هذه المواضيع، اتضح ما يلي:

  • يجوز للمرأة المسلمة ازالة شعر الوجه في رمضان ولا حرج عليها في ذلك، بل ان الاسلام يشجع المرأة على النظافة والاهتمام بنفسها.
  • لا يجوز للمرأة ازالة شعر الحاجبين سواء برمضان، او غير رمضان، وذلك استنادا الى قول رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (لعن اللهُ الواشماتِ والمستوشماتِ، والنامصاتِ والمتنمصاتِ، والمتفلجاتِ للحسنِ المغيِّراتِ خلقَ اللهِ).
  • أباح بعض العلماء ازالة من شعر الحاجبين، تحت ظروف خاصة، وهي اما أن تكون المرأة بحاجة طبية لاجراء ازالة شعر الحاجبين، أو قد يكون الشعر في تلك المنطقة كثيفا بما يشكل الحرج لتلك المرأة.

حكم قص الشعر في رمضان

يلجأ البعض في شهر رمضان الى ازالة شعر الوجه سواء كانو رجالا أو نساء، ومهما كان الدافع لذلك، فقد يكون من باب التجميل للهيئة الخارجية، وذلك بالعمل على قص الشعر بنظام جديد، يطفي ملمسا حيويا جديد للشخص، أو قد يكون الدافع من باب النظافة الشخصية للفرد، ومهما كانت الدوافع فإن الاسلام دين النظافة والجمال، لذلك اعتبر العلماء ان قص الشعر جائز على مدار العام، بما في ذلك نهار رمضان.

حكم الصيام

الصيام هو انقطاع عن تناول الطعام والشراب، خلال فترة معينة، تبدأ من طلوع الفجر الى غروب الشمس، وهو أحد أركان الاسلام الخمسة، وفرضه الله في السنة الثانية للهجرة، على كل مسلم بالغ عاقل، وهناك عدة انواع للصيام اختلفت في أحكامها، وهي كالتالي:

  • الصيام الواجب وهو صيام ملزم الانسان بصيامه، سواء كان صيام شهر رمضان، أو صيام الكفارة، أو صيام النذور.
  • الصيام المستحب وهو صيام التطوع الى الله كصيام يوم الأثنين، ويوم الخميس، وقد بين الرسول صلى الله عليه وسلم فضل صيام التطوع بقوله: (مَن صامَ يومًا في سبيلِ اللَّهِ ، عزَّ وجلَّ باعدَ اللَّهُ وجهَهُ من جَهَنَّمَ ، سبعينَ عامًا)، ومن الأمثلة ايضا على صيام التطوع صيام ستة أيام من شهر شوال.
  • الصيام المكروه وهو الصيام الذي يكره في أيام معينة، فمثلا يكره ولا يستحب صيام الدهر، والمقصود به مواصلة الصيام بدون توقف أو انقطاع، يكره كذلك صيام يوم عرفة للحاج، كما يكره صيام يوم الجمعة لوحده، وكذلك يكره صيام ايام عيد الفطر وعيد الأضحى.

مبطلات الصيام

مع اقتراب شهر الصيام يتساءل المسلمين عن جواز الكثير من الأشياء في حياتهم العملية من عدمها، فهناك بعض الامور التى دعا الله المسلم الى الابتعاد عنهان وعدم الوقوع بها لأنها تفسد الصوم، ويجب على مرتكبيها التوبة الى الله، ودفع كفارة افطار ذلك اليوم بسبب ارتكاب مبطلات الصوم، وقضاء صيام ذلك اليوم، ومن مبطلات الصوم المعروفة ما يلي:

  • الاكل والشرب قاصدا به افساد صومه، فالنسيان لا يفسد الصوم.
  • الجماع، حيث نهى الله عز وجل الأزواج من الجماع في نهار رمضان، لأن الجماع يفسد ويبطل الصوم.
  • القيء العمد.
  • الدورة الشهرية، ووقوع المراة في فترة النفاس.
  • غسيل الكلى.

كرم الله الانسان وخلقه في أجمل صورة، وكذلك شجع الاسلام الانسان على الاهتمام بصحته، وأيضا الاهتمام بمظهره الخارجي، ومن اجل ذلك حرصت معظم النساء على ابراز جمالهن وخصوصا خلال شهر رمضان وقد اقترب عيد الفطر الذي تتنافس فيه النساء على ابراز جمالهن، وقد تساءلن كثيرا عن حكم ازالة شعر الوجه في نهار رمضان.

 

شاهد أيضًا