حكم توكيل الجمعيات الخيرية في اخراج زكاة الفطر المبارك، التي حدد موعدها الدين الاسلامي، وعلى المسلم ان يخرجها في الموعد المخصص لها دون تاجيل، حتى يثاب على اخراجها ولا يحرم من فضلها، كمان ان المسلم مسئول عن اخراج زكاة الفطر عن نفسه وزوجته واولاده، فيقوم باخراجها عنهم في الوقت المحدد لزكاة الفطر المبارك، فهي فريضة على كل مسلم ومسلمة، وتم تحديد مقدار الزكاة بانها تعادل 3 كيلوجرامات من قوت البلد، ولكن هناك اشخاص يوكلون الجمعيات الخيرية باخراج الزكاة عنهم، لذلك سوف نبين حكم توكيل الجمعيات الخيرية في اخراج زكاة الفطر المبارك.

حكم توكيل الجمعيات الخيرية في اخراج زكاة الفطر

وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء ورجال الدين والعلم المختصين بامور الدين، فقد اجابوا على حكم توكيل الجمعيات الخيرية في اخراج زكاة الفطر، وذلك لكثرة سؤال المسلمين عن هذا الحكم، وبسبب اقتراب شهر رمضان المبارك، فان حكم توكيل الجمعيات الخيرية في اخراج زكاة الفطر، هو:

لا مانع من قيام الجمعيات الخيرية بتوزيع زكاة الفطر بالوكالة عمن يطلب منها ذلك، ولكن عليها أن تخرجها قبل صلاة العيد، ولا يجوز لها تأخيرها، لأن النبي-صلى الله عليه وسلم- أمر أن تؤدى زكاة الفطر إلى أهلها قبل صلاة العيد، والواجب إخراجها طعامًا لا نقودًا،  وقد اكد على ذلك ايضا مفتي عام المملكة ورئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ توكيل الجمعيات الخيرية الموثوقة لإخراج زكاة الفطر.

وبهذا نكون قد بينا لكم حكم توكيل الجمعيات الخيرية في اخراج زكاة الفطر، وما هي الشروط اللازمة على الجمعيات القيام بها عند توكيلها من قبل الاشخاص لاخراج زكاة الفطر المبارك.