حكم الاغتسال من الجنابة بعد الفجر فى رمضان الكريم، تعتبر امور الطهارة والغسل من الجنابة والحيض وغيرها من الأمور المهمة التي يجب الالتزام بها في شهر رمضان المبارك، حيث ان المسلم يجب يكون علي نظافة عالية وذلك حتي يقبل صومه وصلاته خلال ايام هذا الشهر الفضيل، وما يجب الإشارة إليه أن الكثير من الأسئلة يتم طرحها من قبل الناس عن أمور الغسل والطهارة وكيفية القيام بذلك والأوقات المحددة التي يجب أن تتم فيها لذلك سنقوم بالبحث عن الإجابة الصحيحة علي السؤال المطروح.

 الاغتسال من الجنابة بعد الفجر فى رمضان

الجنابة هو نزول المني من الرجل والمرأة، حيث انه وصف للرجل والمرأة إذا حصل منهما جماع، أو نزول المني بشهوة ولو من غير جماع، والواجب عليهما بذلك: الغسل، حيث قال الله: وَإِنْ كُنْتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا الآية [المائدة: 6]، وقال تعالى في سورة النساء: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَقْرَبُوا الصَّلاةَ وَأَنْتُمْ سُكَارَى حَتَّى تَعْلَمُوا مَا تَقُولُونَ وَلا جُنُبًا إِلا عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّى تَغْتَسِلُوا الآية [النساء: 43].
وقال النبي ﷺ: إذا جلس بين شعبها الأربع ثم جهدها فقد وجب الغسل، وإن لم ينزل متفق على صحته، واللفظ لمسلم. وسألت أم سليم الأنصارية رضي الله عنها فقالت: يا رسول الله، إن الله لا يستحي من الحق، فهل على المرأة من غسل إذا هي احتلمت؟ قال: نعم، إذا هي رأت الماء متفق على صحته. والأحاديث في ذلك كثيرة.

حكم الاغتسال من الجنابة بعد الفجر فى رمضان

سنبين لكم من خلال مقالنا هذا عن حكم الاغتسال من الجنابة بعد الفجر في شهر رمضان الكريم، وما هي الذي يتوجب عليهم القيام به بعد الحكم الشرعي، لذلك فان حكم الاغتسال من الجنابة بعد الفجر فى رمضان، هو:

الحكم: إن جمهور الفقهاء ذهبوا إلى أن تأخير الغسل من الجنابة أو الحيض إلى بعد طلوع الفجر لا يبطل الصوم، فعن عَائِشَةَ وَأُمِّ سَلَمَةَ رضي الله عنهما: “أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآلِهِ وَسَلَّمَ كَانَ يُدْرِكُهُ الفَجْرُ وَهُوَ جُنُبٌ مِنْ أَهْلِهِ، ثُمَّ يَغْتَسِلُ، وَيَصُومُ” أخرجه البخاري في “صحيحه”.

وبذلك نكون قد بينا لكم حكم الاغتسال من الجنابة بعد الفجر فى رمضان الكريم، انه لا يبطل الصوم، ولكن الافضل والاجدر بالمسلم ان يسارع للاغتسال من الجنابة، قبل آذان الفجر، لينال اجر صلاة الفجر، في وقتها.

شاهد أيضًا