قصة الحاد المغني مروان بابلو، من أكثر ما تم تداول البحث عنه عبر المنصات الفنية ومحركات البحث جوجل، ويعد مروان بابلو مغنى راب مصري وكاتب عربي منذ 2015، ذاع صيته بعد حفلة أقامها في القاهرة يوم الجمعة السابق الموافق الأول من أكتوبر، وقد صدر بعض التصرفات التي أوحت للمشاهدين الالحاد، قصة الحاد المغني مروان بابلو، هذا ما سنتطرق له خلال المقال.

المغني مروان بابلو

هو مغني راب مصري من مواليد الاسكندرية عام 1996، يقدم الأغاني من نوع الراب والهيب هوب وتتمتع أغانيه بالطابع الحزين والواقعي المظلم مع تقديم ايقاع راقص غنائي، وانتشرت أغانيه لأول مرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وأشهر حفلاته المقدمة والتي حضرها حوالي 26 ألف هي حفلته الأخيرة في القاهرة.

قصة الحاد المغني مروان بابلو

لقد استنبط المشاهدين الحاد بابلو من خلال حفلته الأخيرة التي احتوت الكثير من الألفاظ ، بالإضافة  إلى ظهور الفنان الفلسطيني شاب جديد على المسرح لتقديم نفسه للجمهور بمطلع ابتهال مولاي للنقشبندي وتحويله لمروان بدل مولاي، مما أذهل المشاهدين وصدمهم لاعتبار الفاريء والمنشد الديني النقشبندي وابتهالاته من الأعلام الدينية التي لا يجب المساس بها، وقد كان سوء تصرف من الفنان الفلسطيني الذي أعلن اعتذاره عبر المنصات الاجتماعية لسوء الفهم الذي حصل بينه وبين الجمهور وبين صديقه بابلو.

وبذلك نكون وضحنا قصة الحاد المغني مروان بابلو

شاهد أيضًا