لا ينال الصابر أجر الصبر، والرضا إلا إذا ابتغى بذلك وجه الله، من العبارات التي تم البحث عنها مؤخرُا عبر المنصات التعليمية والدينية ومحركات البحث جوجل، الرضا والصبر من منازل الايمان فمن يصل للرضا والصبر على ما قدره الله له فهو مؤمن بقضاء الله وقدره، وقد صبر الرسل والأنبياء في نشر رسالتهم وهم خير قدوة، لا ينال الصابر أجر الصبر، والرضا إلا إذا ابتغى بذلك وجه الله، هذا ما سنتطرق للإجابة عنه عبر المقال.

لا ينال الصابر أجر الصبر، والرضا إلا إذا ابتغى بذلك وجه الله

الصبر هو الرضا بما قسمه الله لنا والانصات لحكم الله بالتروي، وحالات الصبر تكون الصبر بالقلب وترك الجزع، والصبر باللسان وترك التشكي، والندب والنياحة، والصبر بالجوارح بترك لطم الخدود وشق الجيوب، والعبارة لا ينال الصابر أجر الصبر، والرضا إلا إذا ابتغى بذلك وجه الله تعد عبارة صحيحة.

وبذلك نكون وضحنا صحة العبارة لا ينال الصابر أجر الصبر، والرضا إلا إذا ابتغى بذلك وجه الله.

شاهد أيضًا