هل جرثومة المعدة معدية، يصاب الإنسان بالعديد من الأمراض التي تؤثر على صحته سلباً، وتتنوع هذه الأمراض وتختلف حسب موضع الألم الذي يحدد نوع المرض، فجرثومة المعدة من الأمراض التي تصيب المعدة وتسبب آلاماً كبيرة في البطن، فما اعراض جرثومة المعدة وما أسبابها وكيفية علاجها أسئلة كثيرة تدور في ذهن البعض، في مقالنا سنجيب على كافة الاستفسارات من خلال موضوع هل جرثومة المعدة معدية.

أعراض جرثومة المعدة

تصيب جرثومة المعدة الجهاز الهضمي مما يجعل الشخص يشعر بآلام حادة في منطقة البطن، واليكم أبرز أعراض جرثومة المعدة والتي تظهر عند مهاجمة الجرثومة جدار المعدة، حيث تكون كالتالي:

  • ألم شديد في المعدة.
  • القيء.
  • الغثيان.
  • الشعور بحرقة في المعدة.
  • فقدان الشهية.
  • ارتفاع في درجة الحرارة.
  • التجشؤ بصورة مستمرة.
  • فقدان الوزن بصورة ملحوظة.

وقد تظهر على المريض أعراض تدل على تقدم الاصابة بالجرثومة، وعندها على المريض ضرورة التوجه الى الطبيب، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • آلام حادة في المعدة.
  • شحوب في لون الجلد.
  • الاعياء الشديد والإغماء.
  • صعوبة بلع الطعام.
  • ظهور الدم في البراز.
  • القيء مصحوباً بالدم.
  • اسهال شديد.

أسباب الإصابة بجرثومة المعدة

يعاني البعض منا من جرثومة المعدة التي تصيب الجهاز الهضمي وخصوصاً المعدة، ويجب زيارة المريض عندما تبدأ الأعراض السابقة على المريض، ويكون حينها قد نشطت الجرثومة وبدأت بمهاجمة جدار المعدة، واليكم أسباب الإصابة بجرثومة المعدة:

  • تناول الماء الملوث بالبكتيريا.
  • استخدام أدوات شخص مصاب بجرثومة المعدة.
  • ملامسة لعاب شخص مريض من خلال استخدام أدواته أو وصول الرذاذ من خلال العطس.
  • تناول طعام ملوث.

هل جرثومة المعدة معدية

يعتقد الكثير من أن جرثومة المعدة من الأمراض العادية التي لا تسبب أي عدوى للأشخاص المحيطين، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ ويجب نشر الوعي الصحي بين المواطنين عن خطورة هذا المرض، فمن خلال الأبحاث التي قام بها الأطباء توصلوا الى أن جرثومة المعدة من الأمراض المعدية، حيث ينتقل المرض من خلال لعاب الشخص المريض خلال العطس وانتقال رذاذ اللعاب، وكذلك من خلال فضلاته كالبراز، ويجب اخذ الاحتياطات عند التعامل مع الأشخاص المصابين، واتخاذ إجراءات الوقاية والتي سنتعرف عليها في سياق المقال.

إجراءات الوقاية من جرثومة المعدة

على الشخص العادي أن يكون حريصاً ألا يصاب بجرثومة المعدة، وكذلك الاشخاص المحيطين بالمريض المصاب بهذه الجرثومة، وذلك من خلال اتباع إجراءات الوقاية التي تتمثل في التالي:

  • الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • غسل اليدين بالماء والصابون جيداً قبل الأكل وبعد الخروج من المرحاض.
  • التأكد من نظافة ماء الشرب.
  • تناول غذاء صحي ونظيف.
  • طهي الطعام جيداً قبل تناوله.
  • عدم ملامسة الأدوات الشخصية للمصاب بجرثومة المعدة.

ما هو تحليل جرثومة المعدة

فور الشعور بالأعراض التي ذكرناها في سياق المقال سابقاً، من الضروري للشخص التوجه الى أقرب مركز تحاليل طبية للقيام بأحد التحاليل التالية لمعرفة مدى إصابته بجرثومة المعدة:

  • تحليل البراز: ويتم من خلال فحص عينة من براز المصاب، لمعرفة مدى تواجد البكتيريا الحلزونية، أو آثار دم.
  • تحليل الدم: بأخذ عينة دم من الشخص المصاب، وذلك لمعرفة وجود الأجسام المضادة للبكتيريا الحلزونية.
  • اختبار تنفس اليوريا: ويتم من خلال تناول حمض اليوريا والتنفس عبر كيس.

وفي ختام مقالنا نكون قد تناولنا بشيء من التفصيل الحديث عن جرثومة المعدة أعراضها وأسبابها وطرق الوقاية منها، وذلك من خلال الاجابة على السؤال هل جرثومة المعدة معدية.

شاهد أيضًا