دعاء وداع شهر رمضان مفاتيح الجنان، يعتبر شهر رمضان المبارك من احد اهم واعظم شهور السنة على الإطلاق، لدى المسلمين كافة في كل أنحاء العالم، لما يحمله شهر رمضان الكريم من قيمة دينية بحتة تخص التعبد والعبادة المطلقة لله عز وجل، ومن هنا تكمن أهميته الدينية، حيث يستغله المسلمين في الصيام والقيام وتلاوة القران الكريم وصلة الأرحام والصدقات وفعل كل الأعمال التي تقرب من الله عز وجل، طلبا في الأجر العظيم والرضا والمغفرة من الله سبحانه وتعالى، حيث اننا وعند اقتراب انتهاء شهر رمضان المبارك، سنتحدث عن دعاء وداع شهر رمضان.

دعاء وداع شهر رمضان 1442

ان لشهر رمضان المبارك اهمية دينية كبيرة لدى المسلمين في كافة انحاء العالم، حيث يستغله المسلم في الطاعة والعبادة والاكثار من الاعمال الحسنة وبما فيها الدعاء وسنذكر لكم دعاء وداع شهر رمضان المبارك، هذا الضيف السريع الخفيف:

  • اللهم لا تجعله آخر العهد من صيامنا إياه ، فإن جعلته فاجعلني مرحوماً ولا تجعلني محروماً”.
  • اللـهم لك الحمد بمحامدك كلها اولها وآخرها ما قلت لنفسك منها وما قال الخلائق الحامدون المجتهدون المعدودون الموفرون ذكرك والشكر لك الذين اعنتهم على اداء حقك من اصناف خلقك من الملائكة المقربين والنبيين والمرسلين.
  • اللـهم تقبله منا باحسن قبولك وتجاوزك وعفوك وصفحك وغفرانك وحقيقة رضوانك حتى تظفرنا فيه بكل خير مطلوب وجزيل عطاء موهوب وتوقينا فيه من كل مرهوب او بلاء مجلوب او ذنب مكسوب، اللـهم انى اسالك بعظيم ما سالك به احد من خلقك من كريم اسمائك وجميل ثنائك وخاصة دعائك ان تصلي على محمد وآل محمد، وان تجعل شهرنا هذا اعظم شهر رمضان مر علينا منذ انزلتنا الى الدنيا، بركة فى عصمة ديني وخلاص نفسي وقضاء حوائجي وتشفعني فى مسائلي وتمام النعمة على وصرف السوء عني ولباس العافية لي فيه.
  • اللـهم انك قلت في كتابك المنزل (شهر رمضان الذي انزل فيه القرآن) وهذا شهر رمضان وقد تصرم فاسألك بوجهك الكريم وكلماتك التامة ان كان بقي علي ذنب لم تغفره لي او تريد ان تعذبني عليه او تقايسني به ان يطلع فجر هذه الليلة او يتصرم هذا الشهر الا وقد غفرته لي يا ارحم الراحمين.

 

ادعية وداع رمضان مكتوبة

ما هي الا ايام قليلة ويودعنا هذا الضيف الحبيب العزيز على قلوب المسمين كافة، شهر الخير والبركة والرحمة باذن الله تعالى، ولك مجتهد فيه نصيب وفوز بالاجر والرضا من الله عز وجل ، فهنيئا لمن صلى وقام وذكر الله كثرا، ودعاء الله بقلب سليم، وان من اجمل ادعية وداع هذا الشهر الحبيب، دعاء وداع شهر رمضان المبارك مكتوبة:

  • اللّـهُمَّ وَأَسْأَلُكَ بِرَحْمَتِكَ وَطَولِكَ وَعَفْوِكَ وَنَعْمائِكَ وَجَلالِكَ وَقَديمِ اِحْسانِكَ وَاِمْتِنانِكَ اَنْ لا تَجْعَلَهُ آخِرَ الْعَهْدِ مِنّا لِشَهْرِ رَمَضانَ حَتّى تُبَلِّغَناهُ مِنْ قابِلٍ عَلى اَحْسَنِ حالٍ وَتُعَرِّفَني هِلالَهُ مَعَ النّاظِرينَ اِلَيْهِ وَالْمُعْتَرِفينَ لَهُ في اَعْفى عافِيَتِكَ وَاَنْعَمِ نِعْمَتِكَ وَاَوْسَعِ رَحْمَتِكَ وَاَجْزَلِ قِسَمِكَ يا رَبِّي الَّذي لَيْسَ لي رَبٌّ غَيْرُهُ لا يَكُونُ هذَا الْوَداعُ مِنّي لَهُ وَداعُ فَناءِ وَلا اخِرَ الْعَهْدِ مِنّي لِلِقاءِ حَتّى تُرِيَنيهِ مِنْ قابِلٍ في اَوْسَعِ النِّعَمِ وَاَفْضَلِ الرَّجاءِ وَاَنَا لَكَ عَلى اَحْسَنِ الْوَفاءِ اِنَّكَ سَميعُ الدُّعاءِ.
  • اللّـهُمَّ إنَّكَ قُلْتَ في كِتابِكَ الْمُنْزَلِ (شَهْرُ رَمَضانَ الَّذي أُنْزِلَ فيهِ الْقُرْآنُ) وَهذا شَهْرُ رَمَضانَ وَقَدْ تَصَرَّمَ، فَأسْأَلُكَ بِوَجْهِكَ الْكَريمِ وَكَلِماتِكَ التّامَّةِ إنْ كانَ بَقِيَ عَليَّ ذَنْبٌ لَمْ تَغْفِرْهُ لي، أوْ تُريدُ اَنْ تُعَذِّبَني عَلَيْهِ، أوْ تُقايِسَني بِهِ، أنْ يَطْلَعَ فَجْرُ هذِهِ اللَّيْلَةِ أوْ يَتَصَرَّمَ هذَا الشَّهْرُ إلا وَقَدْ غَفَرْتَهُ لي يا أرْحَمَ الرّاحِمينَ، اللّـهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ بِمَحامِدِكَ كُلِّها أوَّلِها وَآخِرِها ما قُلْتَ لِنَفْسِكَ مِنْها وَما قالَ الْخَلاَئِقُ الْحامِدُونَ الُْمجْتَهِدُونَ الْمَعْدُودُونَ الْمُوَفِّرُونَ ذِكْرَكَ وَالشُّكْرَ لَكَ، الَّذينَ أعَنْتَهُمْ عَلى أداءِ حَقِّكَ مِنْ أصْنافِ خَلْقِكَ مِنَ الْمَلائِكَةِ الْمُقَرَّبينَ وَالنَّبِيّينَ وَالْمُرْسَلينَ، وَأصْنافِ النّاطِقينَ وَالْمُسَبِّحينَ لَكَ مِنْ جَميعِ الْعالَمينَ، على أنَّكَ بَلَّغْتَنا شَهْرَ رَمَضانَ وَعَلَيْنا مِنْ نِعَمِكَ وَعِنْدَنا مِنْ قِسَمِكَ وَإحْسانِكَ وَتَظاهُرِ امْتِنانِكَ فَبِذلِكَ لَكَ مُنْتَهَى الْحَمْدِ الْخالِدِ الدّائِمِ الرّاكِدِ الُْمخَلَّدِ السَّرْمَدِ الَّذي لا يَنْفَدُ طُولَ الأبَدِ جَلَّ ثَناؤُكَ أعَنْتَنا عَلَيْهِ حَتّى قَضَيْتَ عَنّا صِيامَهُ وَقِيامَهُ مِنْ صَلاةٍ وَما كانَ مِنّا فيهِ مِنْ بَرٍّ أوْ شُكْرٍ اَوْ ذِكْرٍ.
  • اللّـهُمَّ فَتَقَبَّلْهُ مِنّا بِأحْسَنِ قَبُولِكَ وَتَجاوُزِكَ وَعَفْوِكَ وَصَفْحِكَ وَغُفْرانِكَ وَحَقيقَةِ رِضْوانِكَ حَتّى تُظَفِّرَنا فيهِ بِكُلِّ خَيْرٍ مَطْلُوبٍ وَجَزيلِ عَطاءٍ مَوْهُوبٍ وَتُوقِيَنا فيهِ مِنْ كُلِّ مَرْهُوبٍ أوْ بَلاَءٍ مَجْلُوبٍ أوْ ذَنْبٍ مَكْسُوبٍ، اللّـهُمَّ إنّى أسْاَلُكَ بِعَظيمِ ما سَألَكَ بِهِ أحَدٌ مِنْ خَلْقِكَ مِنْ كَريمِ أسْمائِكَ وَجَميلِ ثَنائِكَ وَخاصَّةِ دُعائِكَ أنْ تُصَلِّيَ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَأنْ تَجْعَلَ شَهْرَنا هذا أعْظَمَ شَهْرِ رَمَضانَ مَرَّ عَلَيْنا مُنْذُ أنْزَلْتَنا إلَى الدُّنْيا، بَرَكَةً في عِصْمَةِ ديني وَخَلاصِ نَفْسي وَقَضاءِ حَوائِجي وَتُشَفِّعَني في مَسائِلي وَتَمامِ النِّعْمَةِ عَلى وَصَرْفِ السّوءِ عَنّي وَلِباسِ الْعافِيَةِ لي فيهِ.
  • وَأنْ تَجْعَلَني بِرَحْمَتِكَ مِمَّنْ خِرْتَ لَهُ لَيْلَةَ الْقَدْر وَجَعَلْتَها لَهُ خَيْراً مِنْ ألْفِ شَهْرٍ في أعْظَمِ الاَْجْرِ وَكَرائِمِ الذُّخْرِ وَحُسْنِ الشُّكْرِ وَطُولِ الْعُمْرِ وَدَوامِ الْيُسْرِ، اللّـهُمَّ وَأَسْأَلُكَ بِرَحْمَتِكَ وَطَولِكَ وَعَفْوِكَ وَنَعْمائِكَ وَجَلالِكَ وَقَديمِ إحْسانِكَ وَاِمْتِنانِكَ أنْ لا تَجْعَلَهُ آخِرَ الْعَهْدِ مِنّا لِشَهْرِ رَمَضانَ حَتّى تُبَلِّغَناهُ مِنْ قابِلٍ عَلى أحْسَنِ حالٍ وَتُعَرِّفَني هِلالَهُ مَعَ النّاظِرينَ إلَيْهِ وَالْمُعْتَرِفينَ لَهُ في أعْفى عافِيَتِكَ وَأنْعَمِ نِعْمَتِكَ وَأوْسَعِ رَحْمَتِكَ وَأجْزَلِ قِسَمِكَ يا رَبِّي الَّذي لَيْسَ لي رَبٌّ غَيْرُهُ لا يَكُونُ هذَا الْوَداعُ مِنّي لَهُ وَداع فَناءِ وَلا آخِرَ الْعَهْدِ مِنّي لِلِقاءِ حَتّى تُرِيَنيهِ مِنْ قابِلٍ في أوْسَعِ النِّعَمِ وَأفْضَلِ الرَّجاءِ وَأنَا لَكَ عَلى أحْسَنِ الْوَفاءِ إنَّكَ سَميعُ الدُّعاءِ.
  • اللّـهُمَّ اسْمَعْ دُعائي وَارْحَمْ تَضَرُّعي وَتَذَلُّلي لَكَ وَاسْتِكانَتي وَتَوَكُّلي عَلَيْكَ وَأنَا لَكَ مُسَلِّمٌ لا أرْجُو نَجاحاً وَلا مُعافاةً وَلا تَشْريفاً وَلا تَبْليغاً إلا بِكَ وَمِنْكَ وَامْنُنْ عَلَيَّ جَلَّ ثَناؤُكَ وَتَقَدَّسَتْ أسْماؤكَ بِتَبْليغي شَهْرَ رَمْضانَ وَأنَا مُعافىً مِنْ كُلِّ مَكْرُوهٍ وَمَحْذُورٍ مِنْ جَميعِ الْبَوائِقِ، اَلْحَمْدُ للهِ الَّذي أعانَنا عَلى صِيامِ هذَا الشَّهْرِ وَقِيامِهِ حَتّى بَلَّغَني آخِرَ لَيْلَةٍ مِنْه.
  • اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ قَيِّمُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ مَلِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ الْحَقُّ، وَوَعْدُكَ الْحَقُّ وَلِقَاؤُكَ حَقٌّ، وَقَوْلُكَ حَقٌّ، وَالْجَنَّةُ حَقٌّ، وَالنَّارُ حَقٌّ، وَالنَّبِيُّونَ حَقٌّ، وَمُحَمَّدٌ حَقٌّ، وَالسَّاعَةُ حَقٌّ، اللَّهُمَّ لَكَ أَسْلَمْتُ وَبِكَ آمَنْتُ وَعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ، وَإِلَيْكَ أَنَبْتُ، وَبِكَ خَاصَمْتُ، وَإِلَيْكَ حَاكَمْتُ، فَاغْفِرْ لِي مَا قَدَّمْتُ وَمَا أَخَّرْتُ، وَمَا أَسْرَرْتُ وَمَا أَعْلَنْتُ، وَمَا أَنْتَ أَعْلَمُ بِهِ مِنِّي، أَنْتَ الْمُقَدِّمُ، وَأَنْتَ الْمُؤَخِّرُ، لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ، وَلَا إِلَهَ غَيْرُكَ».
  • اللّهم اهدِنا فيمَن هَديْت وعافِنا فيمَن عافيْت وتَوَلَّنا فيمَن تَوَلَّيْت وبارِك لَنا اللهم فيما أَعْطَيْت وقِنا واصْرِف عَنَّا شَرَّ ما قَضَيت، فإنك سُبحانَك تَقضي بالحق ولا يُقضى عَليك، و أنَّهُ لا يَذِّلُّ مَن والَيت، وَلا يَعِزُّ من عادَيت، تَبارَكْتَ يا رَبَّنا وَتَعالَيْت فَلَكَ الحَمدُ يا الله عَلى ما قَضَيْت وَلَكَ الشُّكرُ عَلى ما أَنْعَمتَ بِهِ عَلَينا وَأَوْلَيت.
    نَستَغفِرُكَ يا رَبَّنا مِن جمَيعِ الذُّنوبِ والخَطايا ونَتوبُ إليك وَنُؤمِنُ بِكَ ونَتَوَكَّلُ عَليك ونُثني عَليكَ الخَيرَ كُلَّه، أَنتَ الغَنِيُّ ونحَنُ الفُقَراءُ إليك أَنتَ الوَكيلُ ونحَنُ المُتَوَكِّلونَ عَلَيْك أَنتَ القَوِيُّ ونحَنُ الضُّعفاءُ إليك أَنتَ العَزيزُ ونحَنُ الأَذِلاَّءُ إليك.
  • اللّهم استُرنا فوق الأرضِ وتحت الأرضِ و يوم العرض عليك.
  • اللهم أحسِن وُقوفَنا بين يديك ولا تُخزِنا يوم العرضِ عليك.
  • اللّهم أَحسِن عاقِبتَنا في الأُمورِ كُلها وأجِرْنا من خِزيِ الدنيا وعذابِ الآخرة يا حنَّان يا منَّان يا ذا الجلال والإكرام.
  • نَسأَلُكَ يا رَحمنُ أَنْ تَرْزُقَنا شَفَاعَتَهُ وَأَورِدْنا حَوْضَهُ وَاسْقِنا مِن يَدَيْهِ الشَّريفَتينِ شَرْبَةً هَنيئَةً مَريئَةً لا نَظْمَأُ بَعدَها أَبَدًا.
  • اللَّهم كما آمَنَّا بِهِ وَلم نَرَه فَلا تُفَرِّق بَيْنَنا وَبَينَهُ حتى تُدخِلَنا مُدخَلَه بِرحمَتِكَ يا أَرحَمَ الرَّاحِمين.

 

دعاء وداع رمضان

ايام قليلة تفصلنا عن انقضاء شهر رمضان المبارك، شهر الخير والطاعة والمغفرة والرحمة باذن الله لمن جد واجتهد وصام وقام الليل وتلى القران الكريم وعمل كل الاعمال التي تقرب وترضي الله سبحانه وتعالى، ومن هذه الادعية دعاء وداع شهر رمضان الكريم ومنها:

  • الحمد لله الذي اعاننا على صيام هذا الشهر وقيامه حتى بلغني آخر ليلة منه.
  •  اللّـهُمَّ فَتَقَبَّلْهُ مِنّا بِاَحْسَنِ قَبُولِكَ وَتَجاوُزِكَ وَعَفْوِكَ وَصَفْحِكَ وَغُفْرانِكَ وَحَقيقَةِ رِضْوانِكَ حَتّى تُظَفِّرَنا فيهِ بِكُلِّ خَيْرٍ مَطْلُوبٍ وَجَزيلِ عَطاءٍ مَوْهُوبٍ وَتُوقِيَنا فيهِ مِنْ كُلِّ مَرْهُوبٍ اَوْ بَلاَءٍ مَجْلُوبٍ اَوْ ذَنْبٍ مَكْسُوبٍ .
  • يا كريم، اللّهم يا ذا الرّحمة الواسعة يا مطّلعًا على السرائر والضّمائر والهواجس والخواطر..
  • اسألك فيضة من فيضان فضلك، وقبضة من نور سلطانك، وأنسًا وفرجًا من بحر كرمك، أنت بيدك الأمر كلّه ومقاليد كل شيءٍ، فهب لنا ما تقرّ به أعيننا وتغنينا عن سؤال غيرك، فإنّك واسع الكرم، كثير الجود، حسن الشِّيَم، عند بابك واقفون ولجودك الواسع المعروف منتظرون يا كريم يا رحيم.
  • اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع المُلك ممن تشاء وتعز من تشاء، وتذلّ من تشاء، بيدك الخير إنك على كل شيء قدير، تولج اللّيل في النّهار وتولج النّهار في اللّيل، وتخرج الحيّ من الميّت، وتخرج الميّت من الحي، وترزق من تشاء بغير حساب، رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما، تعطي من تشاء منهما وتمنع من تشاء، ارحمني رحمة تُغنني بها عن رحمة من سواك، واغنني بفضلك عمن سواك.
  • اللهم أسألك أن تيسّر لي هذا الأمر وتجعل الخيرة في ذلك إنك على كل شي قدير، اللهم إني توكلت عليك وسلمت أمري إليك، لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك، رب أدخلني مدخل صدق، وأخرجني مخرج صدق، واجعل لي من لدنك سلطانًا نصيرًا.
  • اللهم لك ركعت وبك آمنت ولك أسلمت، خشع لك سمعي وبصري ومخي وعظمي وعصبي.
  • ربنا ولك الحمد حمدًا كثيرًا طيبًا مباركًا فيه.
  • اللـهم اسمع دعائي وارحم تضرعي وتذللي لك واستكانتي وتوكلي عليك وانا لك مسلم لا ارجو نجاحا ولا معافاة ولا تشريفا ولا تبليغا الا بك ومنك وامنن علي جل ثناؤك وتقدست اسمائك بتبليغي شهر رمضان وانا معافى من كل مكروه ومحذور من جميع البوائق،
  • اللـهم انى اسالك بعظيم ما سالك به احد من خلقك من كريم اسمائك وجميل ثنائك وخاصة دعائك ان تصلي على محمد وآل محمد، وان تجعل شهرنا هذا اعظم شهر رمضان مر علينا منذ انزلتنا الى الدنيا، بركة فى عصمة ديني وخلاص نفسي وقضاء حوائجي وتشفعني فى مسائلي وتمام النعمة على وصرف السوء عني ولباس العافية لي فيه .

 

دعاء وداع شهر رمضان

ومع اقراب نهاية شهر رمضان المبارك يُستحب الإبتهال إلى الله عَزَّ و جَلَّ، وايضا عند وداع هذا الضيف العزيز السريع شهر رمضان بهذا الدُعاء ، ومن اجمل الادعية هو دُعاءُ اهل العلم والدين والسلف الصالح باذن الله تعالى:

  •  ربنا استودعناك رمضان فلا تجعله اخر عهدنا به اللهم أعده علينا بالخير أعوامًا عديدة وأزمنة مديدة ونحن ومن نحب بأتمّ الصحة والعافية.
  • اللهم تقبل صيامنا وقيامنا واغفر لنا ذنوبنا اللهم أعدة علينا سنين عديدة وأعوامًا مديدة ونحن بافضل صحة وأحسن حال.
  •  اللهم ياحي ياقيوم وسعت رحمتك كل شي ياذا الجود والفضل والكرم نسألك ان تختم لنا شهر رمضان برضوانك والعتق من نيرانك.
  •  اللهم اعده علينا وعلى المسلمين اعوامآ عديده واعتق رقابنا ورقاب والدينا وذريتنا من النار.
  • وداعا يا خير الشهور اللهم اجعل أسمائنا من اللذين قبلت أعمالهم في رمضان و عتقت رقابهم من النار واعده علينا اعواما عديدة.
  •  اللهم لا تختم رمضان إلا وقد رفعت أسمائنا في صحائف العتقاء اللهم إنا نستودعك أدعيه فاضت بها قلوبنا فاستجبها يا رحيم.
  •  مع آخر صباح في رمضان.. نسألك يا رب يا ألا ينتهي الشهر إلا وقد بشرتنا باستجابة دعواتنا وفرجت عنا همومنا.
  • وفي صباح آخر يوم رمضان نسألك يا رب يا من بلغتنا رمضان أن تبلغنا إياه أعوام بعد أعوم وأن تتقبله منا على ما كان منا من تقصير.
  • اللهم اهدِني فيمن هدَيتَ، وعافني فيمن عافيتَ، وتولَّني فيمن تولَّيتَ، وبارك لي فيما أعطيتَ، وقِني شر ما قضيت؛ فإنك تقضي ولا يقضى عليك، وإنه لا يَذِلُّ مَن واليتَ، تباركتَ ربَّنا وتعاليت.
  • اللهم اغفِرْ لي فيه ذنوبي، وافتَحْ لي أبوابَ رحمتك.
  •  اللهم إني أسألك فيه الجنةَ وما قرَّب إليها من قولٍ أو عملٍ، وأعوذ بك مِن النار وما قرَّب إليها من قولٍ أو عملٍ، وأسألك أن تجعلَ كل قضاءٍ قضيتَه لي خيرًا.
  •  اللهم إني أسألك بعزَّتِك أن تُنجِيَني مِن النار.
  •  اللهم اجعل صيامي فيه صيام الصائمين وقيامي فيه قيام القائمين، ونبهني فيه عن نومة الغافلين، وهب لي جرمي فيه يا إله العالمين، واعف عني يا عافيا عن المجرمين.
  • اللهم اغفِرْ لي خطيئتي وجهلي، وإسرافي في أمري، وما أنت أعلمُ به مني.
  • اللهم اجعلني فيه من المتوكلين عليك، واجعلني فيه من الفائزين لديك، واجعلني فيه من المقربين إليك بإحسانك يا غاية الطالبين.
  •  اللهم اجعلنا من عتقاء شهر رمضان من النار و لا تكتبنا عند نهايته من أهل التفريط و اﻹضاعة و آمن خوفنا يوم تقوم الساعة
  •  اللهم إننا مقصرون وأنت الكريم ومذنبون وأنت الحليم وفقراء إليك وأنت الغني عنا اللهم تجاوز عنا بعفوك ومغفرتك يا حي يا قيوم.
  •  اللهم تقبل الصيام والقيام منا واختم لنا الشهر الكريم بالعفو والغفران والعتق من النار.
  •  اللهم تقبل الصيام والقيام منا واختم لنا الشهر الكريم بالعفو والغفران والعتق من النار.
  •  اللهم تقبل منا رمضان وصيامه، واللهم اجعله شاهدًا لنا لا شاهد علينا.
  • وداعًا رمضان اللهم تقبل من الصائمين والقائمين والراكعين في شهرك شهر الرحمة أعاده على المؤمنين والمؤمنات بالخير والبركة والغفران.
  •  ربنا استودعناك رمضان فلا تجعله آخر عهدنا.
  •  اللهم اجعلنا من المقبولين واجعلنا ممن قام رمضان إيمانًا واحتسابًا وفاز بعفوك وغفرانك.
  •  سبحان الله كيف تمضي الأيام مسرعة بالأمس استقبلنا رمضان واليوم وداعًا رمضان.
  • اللهم اجعل آخر يوم في رمضان نهاية أحزاننا وبداية افراحنا.
  • ربِّ، أعنِّي ولا تُعِنْ عليَّ، وانصرني ولا تنصر عليَّ، وامكر لي ولا تمكُرْ عليَّ، واهدِني، ويسِّر لي الهدى، وانصرني على مَن بغى علي.
  • ربِّ، تقبَّل فيه توبتي، واغسل حَوْبتي، وأجِبْ دعوتي، وثبِّتْ حجتي، وسدِّد لساني، واهدِ قلبي، واسلُلْ سَخِيمة “حِقد” صدري.
  •  ربِّ، اغفِرْ لي فيه، وتب عليَّ؛ إنك أنت التواب الرحيم.
  • اللهم بعلمك الغيب، وقدرتك على الخلق أحيني ما علمتَ الحياة خيرًا لي، وتوفني إذا علمت الوفاة خيرًا لي،
  • اللهم وأسألك خشيتك في الغيب والشهادة، وأسألك كلمة الحق في الرضا والغضب، وأسألك القصد في الفقر والغنى، وأسألك نعيمًا لا ينفد، وأسألك قرة عين لا تنقطع، وأسألك الرضاء بعد القضاء، وأسألك بَرْد العيش بعد الموت، وأسألك لذة النظر إلى وجهك والشوق إلى لقائك في غير ضراء مضرة، ولا فتنة مضلة، اللهم زينا بزينة الإيمان، واجعلنا هداة مهتدين.
  •  اللهم اقسِمْ لنا مِن خشيتك ما يحول بيننا وبين معاصيك، ومِن طاعتك ما تبلِّغنا به جنتَك، ومِن اليقين ما تهوِّن به علينا مصيبات الدنيا، ومتِّعنا بأسماعنا وأبصارنا وقوَّتنا ما أحييتَنا، واجعله الوارثَ منا، واجعل ثأرَنا على مَن ظلمنا، وانصرنا على مَن عادانا، ولا تجعل مصيبتَنا في دِيننا، ولا تجعل الدنيا أكبرَ همنا، ولا مبلَغ علمنا، ولا تسلِّط علينا مَن لا يرحمنا.

تحدثنا عن أهم ما قد ورد من أدعية دينية قد جاءت لنا، وتناقلناها  من أهل العلم والدين والصلاح، وقد خصصا الادعية المتعلقة بــ دعاء وداع شهر رمضان المبارك، حيث أن لهذا الضيف العزيز والسريع الانقضاء، لذة لدى الإنسان المسلم المتعبد المخلص في الطاعة، والذي يسعى الى تحقيق مرضاة الله والفوز بالأجر والثواب العظيم من الله سبحانه وتعالى.