اين يعيش زكريا بطرس، لقد اجتاح هاشتاج عاقبوا زكريا بطرس لشتمه رسول الله، جميع منصات التواصل الاجتماعي في الدول العربية وارتفعت عمليات البحث عبر المحركات الشهيرة للبحث عن زكريا بطرس، وذلك بعد تطاوله على النبي صلى الله عليه وسلم، مما أثار حفيظة مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي لمعرفة القمص زكريا وأين يعيش، ومن أي دولة يبث قناته التليفزيونية. ومن خلال مقالنا سنجيب على سؤال، اين يعيش زكريا بطرس.

من هو زكريا بطرس

هو عدو الإسلام رقم واحد، كما وصفته صحيفة الإنسان الجديد، وهو قمص قبطي أرثوذكسي، وُلد في محافظة البحيرة في مصر عام 1934م ونشأ في شبين الكوم في محافظة المنوفية، ثم انتقل الى كنيسة مار مرقص في القاهرة، وبعدها هاجر الى استراليا وعمل فيها كاهناً، درس في مصر وحصل على ليسانس التاريخ الذي كان له تأثيراً جلياً في تكوين شخصيته واتجاهاته. عُرف بتطرفه وهجومه المعتاد على الإسلام ورسوله، مما جعله منبوذاً في مصر من المسيحيين قبل المسلمين.

اين يعيش زكريا بطرس

يتساءل العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن مكان إقامة القمص زكريا بطرس، وذلك بعد بث فيديوهاته الغير أخلاقية وأكاذيبه التي يروجها عبر قناته بشكل مستمر وإساءته للنبي صلى الله عليه وسلم، جدير بالذكر أن زكريا بطرس يقيم حالياً في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بسبب نبذ ورفض الكنيسة المصرية له وعدم سماحها له بأي نشاط أو تواجد داخل الكنيسة.

ماهو منهج زكريا بطرس

اتبع زكريا بطرس منهج الهجوم على الدين الإسلامي ورسوله، من خلال برامجه التليفزيونية الذي كان يبثها عبر قناة الحياة الفضائية، فقد سلك في برامجه أسلوب المناظرة الأحادية، فيخاطب نفسه معتمداً في ردوده على الأحاديث الموضوعة والضعيفة، كما وقدم برامج تحتوي على انتقادات لاذعة للدين الإسلامي ورموزه، مما أثار الكثير من الجدل حوله وأدى إلى إيقاف برامجه على قناة الحياة، وبعدها قام بإنشاء قناة خاصة به أطلق عليها اسم الفادي بدأ بثها في أمريكا الشمالية، أما الآن فهي تبث بالشرق الأوسط.

ردود فعل المسلمين

أثارت تصريحات زكريا بطرس المهاجمة للنبي صلى الله عليه وسلم ردود أفعال غاضبة في الأوساط المسلمة وكذلك المسيحية، رافضين ما بدر منه من هجوم حقير على الدين الاسلامي، وفيما يلي أبرز ردود فعل على زكريا بطرس:

  • سخط عام من قِبل المسلمين والمسيحيين.
  • انبرت مجموعة من طلبة العلم والمثقفين بالرد على القمص بدعائه الى مناظرات مفتوحة.
  • دعوات ومطالبات بإسقاط الجنسية المصرية عنه.
  • مطالبات القبض عليه عن طريق الانتربول.
  • مناداة بعض التنظيمات لقتله.

شاهد أيضًا