عبارات جميلة عن وداع رمضان الكريم، شهر رمضان المبارك شهر الخير والكرم والجود والبركة والطاعات والأجر والثواب الكبير من الله سبحانه، يتضرع فيها العبد بالخشوع والدعاء والاستغفار وقراءة القرآن الكريم الذي أنزله الله علي نبيه محمد صلى الله عليه وسلم وانزل فيه الكثير من المعاني والدلالات والتفسيرات التي تدل علي فضل ليلة القدر المباركة وشهر رمضان المبارك شهر المغفرة والرحمة والتوبة والعتق من النار.

عبارات وداع رمضان

المسلون يودعون شهر رمضان المبارك، كمن يودع صديق غالي على قلبه، فيودعه بالدموع وكلمات وعبارات الحن، فهذا هو حال المسلين عند انتهاء الشهر الذي فيه الخير والبركة، الشهر الذي تمتلىء فيه المساجد بالمصلين، الشهر الذي يصلى فيه صلاة التراويح والاعتكاف وغيرها من العبادات والشعائر الدينية الخاصة بشهر رمضان المبارك، فالمسلمون سيفتقدون هذا كله، وسيحزنون عليه، فهذه مجموعة من عبارات جميلة عن وداع رمضان المبارك 2022:

  • رمضان كيف ترحل عنا وقد كنت خير جليس لنا؟! بفضل ربنا كنت عوناً لنا، ونحن بين قارئ وصائم ومنفق وقائم، وباكٍ ودامع، وداعٍ وخاشع. رمضان فيك المساجد تعمر، والآيات تذكر، والقلوب تجبر، والذنوب تغفر، كنت للمتقين روضةً وأنساً، وللغافلين قيداً وحبساً، كيف ترحل عنا وقد ألفناك وعشقناك وأحببناك؟! رمضان ألا تسمع لأنين العاشقين وآهات المحبين؟!
  • صحيح أنك تتركنا الآن يا رمضان، لكن في هذه السنة لن نعود في باقي أيامها كما كنا سابقًا في أيام السنين الماضية، لن نعود بعد رمضان كما كنّا قبله، بل سنحاول جهدنا أن نكون عبادًا طائعين مستغفرين تائبين.
  • اللهم لا تجعل رمضان يمضي إلّا وقد أعطيت كلّاً منا مراده، وملأت قلبه بفيض كرمك، وحققت له ما كان يظنه من ضعفه مستحيلاً.
  • الصوم لن ينتهي والقرآن لن يرحل والمساجد لن تُغلق والاستجابة لن تتوقف والأجر لن ينقطع.
  • لليل أنس والنهار سكينة ليت الزمان جميعه رمضان، وداعاً رمضان. وداعاً يا شهر القرآن، كم أنت سريع في الرحيل! اللهم اغفر لنا ذنوبنا واجعلنا من المقبولين. مع لحظات غروب شمس آخر يوم من رمضان أسأل الله سبحانه وتعالى أن يتقبل منا ومنكم الطاعات وألّا يجعله آخر عهد لنا.
  • رمضان لا أدري أعمري ينقضي في قادم الأيام أم نتقابل؟ اللهم إني أستودعك رمضان فاجمعني بمن أحببتهم فيك وأحبوني فيك وجميع المسلمين.
  • الحمدلله على البلاغ والتمام، اللهم أعد علينا رمضان أعواماً عديدة وأزمنة مديدة.
  • يا شهر رمضان ترفق، دموع المحبين تدفق، قلوبهم من ألم الفراق تشقق، عسى وقفة الوداع تطفئ من نار الشوق ما أحرق، عسى ساعة توبة وإقلاع ترقع من الصيام ما تخرق، عسى منقطع عن ركب المقبولين يلحق، عسى أسير الأوزار يطلق، عسى من استوجب النار يعتق.
  • ما بين دمعة توديع أغالبها ودمعة سرور لختامه رفعت كفي إلى مولاي مبتهلاً وقلت: يا رب اقبل ما بذلناه.
  • مساء الوداع لشهر بات يحمل أمتعته لساعة الفراق، اللهم اكتبنا اليوم من السعداء المعتَقين من النار يا عزيز يا غفار.
  • سننتظرك يا خير الشھور فإن جئت ولم تجدنا ووجدت آخرين فقط ذكرهم بنا ليشملونا في دعواتهم.
  • ونحن نودع رمضان اللهم زف أسماءنا إليك بعالي سمائك، واكتبنا من عتقائك من النار. اقترب موعد الفراق يا رمضان أنت ستعود ولكن هل سنعود معك ؟ اللهم أحسن خاتمتنا واعتق رقابنا.
  • إن شهركم قد آذن بالوداع وما بقي منه فهو المضمار، والأعمال بالخواتيم فكم من عبد شم مسك الختام. اللهم اجعل صيامي فيه بالشكر والقبول على ما ترضاه ويرضاه الرسول، محكمة فروعه بالأصول بحق سيدنا محمد وآله الطاهرين.
  • نسألك يا ربنا في ختام هذا الشهر الكريم بركة الدعاء وطهارة النفس وصدق النية وصفاء الباطن والظاهر ونور الختام لشهر الصيام يا الله.
  • فقد رحلت يا شهر رمضان، يا شهر العتق من النيران، يا شهر الصدقة والإحسان، يا شهر الصيام والقيام، يا شهر الفضل والإنعام، يا شهر الخشوع والسجود والركوع، يا شهر القرآن والغفران، يا شهر الحسنات وإقالة العثرات، يا شهر التسبيح والتراويح، لقد رحلت يا شهر العتاق وأذقت الأنام مرارة الفراق.
  • لحظات ذهبية قبل انقضاء آخر أيام شهر رمضان شهر الخيرات والبركات، فلنعمرها بذكر الله والاستغفار، تقبل الله منا ومنكم رمضان. أسأل الله أن يجعلكم ممن عفى عنهم ورضي عنهم، وغفر لهم، وحرّمهم على النار، وكتب لهم الجنة.
  • وداعاً رمضان، اللهم تقبل من الصائمين والقائمين والراكعين في شهرك شهر الرحمة، أعاده على المؤمنين والمؤمنات بالخير والبركة والغفران، ربنا استودعناك رمضان فلا تجعله آخر عهدنا.
  • اللهم اجعلنا من المقبولين، واجعلنا ممن قام رمضان إيماناً واحتساباً وفاز بعفوك وغفرانك. سبحان الله كيف تمضي الأيام مسرعة، بالأمس استقبلنا رمضان واليوم نودّعه. اللهم اجعل آخر يوم في رمضان نهاية أحزاننا وبداية أفراحنا. ها هو رمضان يلملم حقائبه ويتهيَّأ للرحيل، كان ضيفاً يؤلِّف بين القلوب ويهذِّب النفوس.
  • دقائق قليلة وتنتهي قصة ثلاثين يوماً، الحمدلله الذي أعاننا على صيامه وقيامه، اللهم اجعلنا من المغفورين لهم والمعتوقين من النار.
  • وداعاً رمضان، تُرى هل سيعود الغبار على المصاحف؟ هل ستبكي المساجد على فراق المصلين؟ هل ستعود حياتنا كما كانت؟ أم أنّ رمضان كان سبباً في التغيير!
  • دقائق قليلة وتنتهي أجمل ثلاثين يوماً في السنة، وداعاً رمضان. انتهى شهر رمضان بما فيه من الخيرات، أتمنى أن تكون قد حصدت فيه الكثير من الخير وغفران الذنوب والعتق من النار.
  • روحانية التراويح، ونقاء النفوس، ومائدة الإفطار، وحديث السمر، يا الله ما أسرع رمضان! تقبله منا يا رب العالمين. اللهم اختم لنا شهر رمضان برضوانك، والعتق من نيرانك، واجعله شاهداً لنا لا علينا، وأعده علينا أعواماً عديدة وأزمنة مديدة.
  • وداعاً رمضان، هل سيعود الغبار على المصاحف؟ هل ستبكي المساجد على فراق المصلين؟ هل ستعود حياتنا كما كانت؟ أم أنّ رمضان كان سبباً في التغيير. الحمد لله على التمام، الحمد لله على عظيم المنِّ والإنعام، اللهم أعده علينا ونحن في أحسن حال.
  • أي عبادة أو خلق أو صحبة أو عادة غرسها رمضان فيك وستستمر معك هي ربحك الحقيقي. آخر ساعة صيام في رمضان ربنا تقبل منا وأعده علينا بالصحة والسلامة.
  • بالأمس رؤية هلال رمضان واليوم رؤية هلال شوال، الأيام تمضي بسرعة، نسأل الله الرحمة والمغفرة والعتق من النار. اللهم لا تجعل رمضان يمضي إلّا وقد أعطيت كلّاً منا مراده، وملأت قلبه بفيض كرمك، وحققت له ما كان يظنه من ضعفه مستحيلاً. بالأمس كنا نقول أهلاً رمضان والآن نقول مهلاً رمضان.
  • ما أسرع خطاك! تأتي على شوق وتمضي على عجل، اللهم تقبل صيامنا.
  • اللهم اختم لنا شهر رمضان برضوانك، والنجاة من نيرانك، اللهم اجعلنا فيه من المقبولين ومن النار معتوقين،
  • نحن نعلم أنّك ستعود يا رمضان في كل عام وفي نفس الموعد، لكن ما لا نعرفه هل سنكون في استقبالك؟ الحمد لله على البلاغ والتمام، اللهم أعد علينا رمضان أعواماً عديدة وأزمنة مديدة.
  • ما بين دمعة توديع أُغالبها ودمعة سرور لختامه رفعت كفي إلى مولاي مبتهلاً وقلت: يا رب اقبل ما بذلناه. مساء الوداع لشهر بات يحمل أمتعته لساعة الفراق، اللهم اكتبنا اليوم من السعداء العتقاء من النار يا عزيز يا غفار.
  • سننتظرك يا خير الشھور، فإن جئت ولم تجدنا ووجدت آخرين فقط ذكرهم بنا ليشملونا في دعواتهم.
  • ذهبت بعيداً منذ عام.. يا شهر البركة والصيام.. وأطل هلالك هذا العام، بالنور والرحمة والسلام.. اسألك ربي بكرامة بيتك الحرام.. لا تحرمنا خيرات شهرك الفضيل.. ودمتم بخير في هذا العام وكل عام.
  • اللهم اختم لنا شهر رمضان برضوانك، والنجاة من نيرانك، اللهم اجعلنا فيه من المقبولين ومن النار معتوقين،
  • صحيح أنك تتركنا الآن يا رمضان، لكن في هذه السنة لن نعود في باقي أيامها كما كنا سابقًا في أيام السنين الماضية، لن نعود بعد رمضان كما كنّا قبله، بل سنحاول جهدنا أن نكون عبادًا طائعين مستغفرين تائبين.
  • انتهى شهر رمضان شهر حصاد البركات والرحمات والخيرات، وكم أتمنى أن أكون ممّن أحسن استقباله وأحسن وداعه، ها أنت يا رمضان تحزم أمتعتك لتودعنا ثم لا نراك إلا في السنة القادمة بإذن الله.
  • ها أنت ترحل عنّا يا رمضان تُراني أسأل نفسي هل سيعود الغبار على المصاحف كما كان سابقًا، ترى هل ستبكي المساجد على المصلين الذين كانوا يتزاحمون في التراويح، أمّ أنّ رمضان في هذا العام سيكون نقطة تغيير إلى الأفضل.
  • صحيحٌ أنَّك سترحل الآن عنَّا يا رمضان، لكنني أعدك أنني سأكون أفضل وسأحاول المحافظة على كلّ العادات الحسنة التي كسبتها من قراءة القرآن وصلاة التهجد والصدقة في كل يوم.
  • نسألك يا ربنا في ختام هذا الشهر الكريم بركة الدعاء، وطهارة النفس، وصدق النية، وصفاء الباطن والظاهر، ونور الختام لشهر الصيام يا الله.
  •  اللهم اجعل صيامي فيه صيام الصائمين وقيامي فيه قيام القائمين، ونبهني فيه عن نومة الغافلين، وهب لي جرمي فيه يا إله العالمين، واعف عني يا عافيا عن المجرمين.
  • مع آخر صباح في رمضان.. نسألك يا رب يا ألا ينتهي الشهر إلا وقد بشرتنا باستجابة دعواتنا وفرجت عنا همومنا..
  • منذ فترة قريبة كنّا نقول أهلًا بك يا رمضان، والآن نقول وداعًا يا رمضان، ما أسرع تعاقب الأيام!
  • لا نتألم لرحيل رمضان، لأنّه سيعود، ولكن نتألم إن عاد بعد رحيلنا. اللهم اختم لنا شهر رمضان برضوانك، والنجاة من نيرانك، اللهم اجعلنا فيه من المقبولين ومن النار معتوقين، اللهم اجعلنا ممّن شملتهم الرحمة وعمَّتهم المغفرة وحازوا العتق من النار.
  • اللهم إننا مقصرون وأنت الكريم ومذنبون وأنت الحليم وفقراء إليك وأنت الغني عنا اللهم تجاوز عنا بعفوك ومغفرتك يا حي يا قيوم.
  • اللهم اجعل رمضان غافراً لذنوبنا، ماحياً لزلّاتنا، ومغيّراً لنفوسنا، اللهم بلغنا إياه كل عام على خير لا فاقدين ولا مفقودين. اللهم أعد علينا رمضان سنين عديدة وأعواماً مديدة ونحن بأحسن صحة وأفضل حال.
  • اللهم اقسِمْ لنا مِن خشيتك ما يحول بيننا وبين معاصيك، ومِن طاعتك ما تبلِّغنا به جنتَك، ومِن اليقين ما تهوِّن به علينا مصيبات الدنيا، ومتِّعنا بأسماعنا وأبصارنا وقوَّتنا ما أحييتَنا، واجعله الوارثَ منا، واجعل ثأرَنا على مَن ظلمنا، وانصرنا على مَن عادانا، ولا تجعل مصيبتَنا في دِيننا، ولا تجعل الدنيا أكبرَ همنا، ولا مبلَغ علمنا، ولا تسلِّط علينا مَن لا يرحمنا.

عبارات معبرة عن رحيل رمضان

شهر رمضان هو الشهر الذي ينتظره المسلمين في جميع انحاء العالم، فهو الشهر الذي انزل فيه القران الكريم، الشهر الذي فرض فيه الصيام، والله تعالى قد جعل به خيرا كثيرا، فقد وعد الله تعالى من صام هذا الشهر ايمانا واحتسابا لوجه الله فان الله تعالى سوف يغفر له ذنوبه، لهذا تجد المسلون يحزنون على فراقه، لهذا سنقدم لكم عبارات جميلة وحزينة عن وداع رمضان وهي:

  • رمضان تبكي العيون.. في لحظة الفراق
    رمضان فيك الخير يبقى في الاعماق
    يبقى يُضيء القلب.. حتى موعد الإشراق
    لحظاته زاد.. ليوم تُلفّ فيه الساق بالساق
    يوم يُنادى.. إلى ربك يومئذ المساق
  • أبكي لأني خشيتُ أني أضعت أيامك
    في نزوة، في غيبة، في ضعف احترام
    أبكي على ليال غلب كسلي عزمي للمثول في حضرتك
    غيبتني الملائكة من حرسك فقلت درجات اجتهادي
    أنا طين لولا أن الله أرادني عبداً
    أنا رتيبة حياتي لولا أنك الصديق
    من أجل هذا أودعك ببكاء الحزن المرير
    ويغلب حزني كل أفراحي معك
    لكن سأجعل من دموعي دموع فرح
    علني بأمل لقياك أسمو أو إليه أصير
  • مؤلم أنك تودع رمضان ولم يزدد فيه عملك … ولا تعلم إن كنت تعيش لرمضان القادم ..
    مؤلم أن تودع رمضان وهو من الشهور ( شهر الرحمات والغفران والعتق من النيران )
    ربح فيه من ربح
    خسر فيه من خسر
    جعلنا الله وإياكم ممن ربح ..
    قال ابن مسعود رضي الله عنه “ما ندمت على شيء ندمي على يوم غربت شمسه نقص فيه أجلي ولم يزد فيه عملي ”
    فكيف بشهر رمضان ؟
    الله المستعان ..
  • وهل يستديم الضيف عند المُضيف؟
    لا أبكيك وأعلم أنك آت في موعدك الدقيق
    لكن أبكي نفسي وأنا أخشى أنك تمُرّ حيناً
    ولا أكون من بين من ينتظر ه لالكفي الطريق
    فقد غادرتَ حيث انتهت ضيافتي في الدنيا
    واستقبلتني إخفاقات الطريق
  • رمضان تبكي العيون.. في لحظة الفراق
    رمضان فيك الخير يبقى في الاعماق
    يبقى يُضيء القلب.. حتى موعد الإشراق
    لحظاته زاد.. ليوم تُلفّ فيه الساق بالساق
    يوم يُنادى.. إلى ربك يومئذ المساق
  • رمضان تبكي العيون في لحظة الفراق
    غابت الكلمات فلم نجد ما نعبر به عن بالغ الأشواق
    تمضي الليالي والشهور فما لمثله من مذاق
    وكم تهفو له النفوس.. وتبحث عنه في الآفاق
    يا ليت ربي يبلغنا رمضان أعواماً.. فكم له القلب يشتاق
  • صحيح أنك تتركنا الآن يا رمضان، لكن في هذه السنة لن نعود في باقي أيامها كما كنا سابقًا في أيام السنين الماضية، لن نعود بعد رمضان كما كنّا قبله، بل سنحاول جهدنا أن نكون عبادًا طائعين مستغفرين تائبين.
    رمضان. .لا أبكي رحيلك وأنا أعلم أنك راحل منذ أتيت
  • أبكي لأني خشيتُ أني أضعت أيامك
    في نزوة، في غيبة، في ضعف احترام
    أبكي على ليال غلب كسلي عزمي للمثول في حضرتك
    غيبتني الملائكة من حرسك فقلت درجات اجتهادي
    أنا طين لولا أن الله أرادني عبداً
    أنا رتيبة حياتي لولا أنك الصديق
    من أجل هذا أودعك ببكاء الحزن المرير
    ويغلب حزني كل أفراحي معك
    لكن سأجعل من دموعي دموع فرح
    علني بأمل لقياك أسمو أو إليه أصير

نحن نعلم مدى الحزن والاسى على فراق شهر الخير والبركات الشهر الذي انزل فيه القران، فالمسلون يودعون هذا الشهر الفضيل كمن يودع حبيبا او صديقا عزيزا عليه، لهذا قدمنا لكم عبارات جميلة عن وداع رمضان المبارك، داعين الله تعالى لنا ولكم بان نكون من عواده، وان يتقبلنا ويتقبل صالح اعمالنا، اللهم امين.

شاهد أيضًا