دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان، تكثر وتتعظم العبادات والطاعات في شهر رمضان، ينوي المسلم الصيام والقيام والإجتهاد في العبادات والدعاء، حيث أن الدعاء من العبادات التي يطون فيها العبد أقرب ما يكون بين يدي ربه، ففي الدعاء يقف العبد بين يدي ربه يسأله من كرمه وعطفه، ويعتبر شهر رمضان من أفضل الاوقات ومن الأيام المباركة التي يستجاب فيها الدعاء، لذا يستحب الإجتهاد في الدعاء في هذا الشهر الفضيل، فالدعاء يكون في جميع الأوقات في رمضان، وخاصة في أوقات الصلاة والقيام، وقبل الإفطار مباشرة فإن للصائم في هذا الوقت دعوة مستجابة بإذن الله عز وجل لا ترد، يدعو فيها الصائم ويطلب من ربه ما يشاء، بالإضافة إلى الدعاء المخصص لكل يوم، لذا فيما يلي نذكر دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان.

دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان

كان الأنبياء صلوات الله عليهم وتسليمه يكثرون من الدعاء، حيث كان الدعاء صلة بينهم وبين ربهم يطلبون فيه من الله ويسألونه من خير ما أعطى، وقد دعانا نبينا محمد صلى الله عليه وسلم للإكثار من الدعاء، والمداومة عليه في الفرج والكرب، وفي الفرج والهم والحزن، فيدعو الإنسان ربه ويشكو إليه ضعفه وقلة حيلته في أمره، ويدعو إلى الله بما شاء، فالدعاء راحة نفسية يدفع به الإنسان ما لا يطيق من الهم والحزن والكرب، وخاصة في رمضان فيه تفريج للهم وذهاب للحزن والغم، لذا يجتهد الناس بالدعاء في شهر رمضان، ويرددون الأدعية في كل يوم في القيام والقعود، وفيما يلي دعاء اليوم العاشر:

“اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي‏ مِنَ‏ الْمُتَوَكِّلِينَ‏ عَلَيْكَ‏، الْفَائِزِينَ لَدَيْكَ، الْمُقَرَّبِينَ إِلَيْكَ، بِإِحْسَانِكَ يَا غَايَةَ الطَّالِبِينَ”.

قد يعجبك:  دعاء ثاني جمعة من رمضان

فضل دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان

الدعاء هو تصديق وتسليم ودليل على توحيد الله تبارك وتعالى، فالدعاء هي مناجاة العبد لربه التي يتقرب بها العبد إلى خالقه، يدفع به الإنسان ما لا يطيق من الأذى والبلاء، وفيه تفريج للهم والكرب، كما أن الدعاء يُذْهب السيئات ويغفر الذنوب ويبارك في الحسنات، وتُفْتَح بالدعاء أبواب الرزق والخير كله وأبواب الجنة، وفي الدعاء تتحقق الأمنيات والحاجات، وفيما يلي ثواب دعاء اليوم العاشر في رمضان:

  • من دعا بدعاء اليوم العاشر من شهر رمضان، فقد غُفِر له ما تقدم ذنبه كله.
  • ينال العبد الإحسان والأجر والثواب من الله عز وجل.
  • يتقبل الله عباده قبولاً حسناً، ويجعلهم من عباده المقربين.

من يدعو دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان، فقد غفر الله له كل شئ، وله عند الله خير العطاء والجزاء، فإن في الدعاء بركة ومغفرة للذنوب وتثبيت للأجر والحسنات بإذن الله عز وجل، كما أن للصائم دعوة مستجابة لا تُرَد، حيث أن أبواب السماء تكون مفتوحة في أيام وليالي شهر رمضان المبارك، فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم: “إنَّ للهِ تعالى عتقاءَ في كل يومٍ و ليلةٍ، لكل عبدٍ منهم دعوةٌ مُستجابةٌ”.