هل تجوز الزكاة على الاخت، بني الإسلام على خمس، وهي شهادتين وصوم وصلاة وزكاة وحج البيت، وبهذا فإن الزكاة ركن من الأركان الخمس، والتي يجب أن تتوفر فيها عدة شروط، وهي الإسلام، فلا تقبل الزكاة من غير المسلم، والبلوغ فهي غير واجبة على الصبي الذي لم يبلغ الحلم، والعقل فلا زكاة على مجنون، والنصاب أن يكون المال قد إكتمل نصابه وحال عليه الحول وقد جعل الله في مال الغني حق للسائل والمحروم وابن السبيل، فهي صدقة واجبة من مال الأغنياء والمقتدرين مادياً للفقراء والمساكين، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “فأعْلِمْهُمْ أنَّ اللَّهَ افْتَرَضَ عليهم صَدَقَةً في أمْوَالِهِمْ تُؤْخَذُ مِن أغْنِيَائِهِمْ وتُرَدُّ علَى فُقَرَائِهِمْ”، فهل تجوز الزكاة على الاخت والأخ والأقارب.

هل تجوز الزكاة على الاخت

قال تعالى في كتابه العزيز: “إِنَّمَا الصَّدَقاتُ لِلفُقَراءِ وَالمَساكينِ وَالعامِلينَ عَلَيها وَالمُؤَلَّفَةِ قُلوبُهُم وَفِي الرِّقابِ وَالغارِمينَ وَفي سَبيلِ اللَّـهِ وَابنِ السَّبيلِ فَريضَةً مِنَ اللَّـهِ وَاللَّـهُ عَليمٌ حَكيمٌ”، الزكاة هي تطهير وتزكية لنفس المسلمين من حب المال الذي يؤدي بصاحبه إلى البخل والشح، كما أن الزكاة تندرج تحت بند الصدقة، فهي صدقة على الفقراء والمساكين والمحتاج، فهي صدقة واجبة على الأغنياء تؤخذ من أموالهم للفقراء الذين لا تجب نفقتهم عليه، فإن كانت الأخت أو الأخ أو العم أو العمة أو الأقارب ممن لا تجب عليهم النفقة، في هذه الحالة تجوز الزكاة عليهم، وتكون بمثابة صدقة وصلة كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “الصَّدَقَةُ عَلَى الْمِسْكِينِ صَدَقَةٌ، وَهِى عَلَى ذِى الرَّحِمِ ثِنْتَانِ صَدَقَةٌ وَصِلَةٌ”.

قد يعجبك:  صحة حديث أوله رحمة وأوسطه مغفرة وآخره عتق من النار

هل تجوز الزكاة على الأخت المتزوجة

لا تجوز الزكاة على الأقارب الذين تجب نفقتهم على الشخص، مثل الأخت والأب والأم والأخ، أما الأقارب الغير واجبة النفقة عليهم، مثل الأخت المتزوجة والعمة والعم والأخ، تجوز عليهم الزكاة وتعتبر في هذه الحالة صدقة وصلة رحم، والأخت المتزوجة الغير عاملة نفقتها واجبة على زوجها، ويجب أن تكون النفقة كافية لطعامها وشرابها ومسكنها، لكن تجوز الزكاة على الأخت المتزوجة في حالتين، وهما:

  • قد تكون الأخت المتزوجة غير مكتفية من نفقة زوجها، ولا تجد ما يكفيها لتلبية مصروفها الشخصي، وكان زوجها فقيراً أو بخيلاً، في هذه الحالة تجوز إعطائها من مال الزكاة.
  • إن كانت نفقة زوجها تكفيها فقط، قوت يومها وشرابها ومسكنها وكل ضروريات الحياة، وكان عليهم هي وزوجها ديون وغرامات مالية، لا تستطيع الأخت سد هذه الغرامات والديون، في هذه الحالة تجوز عليها الزكاة، وفي هذا ثواب الصدقة وصلة الأرحام.

 هل تجوز الزكاة على الأخت المتزوجة الموظفة

تجوز الزكاة على الأخت المتزوجة الموظفة، إن كانت هي وزوجها من الفقراء أو المساكين أو العاملين على الزكاة أو المؤلفة قلوبهم أو في الرقاب أو الغارمين أو ابن السبيل، فإن انطبقت أحد أوجه مصارف الزكاة السابقة مثل الغارمين على الأخت المتزوجة الموظفة وعلى زوجها، تجوز عليها الزكاة والصدقة،  أما إن كان راتبها يكفيها هي وزوجها، ولا تنطبق عليها أي من الحالات السابقة فلا تجوز عليها الزكاة.

هل تجوز الزكاة على الأخت الغير متزوجة

الأخت الغير متزوجة نفقتها واجبة على والدها، وهو مسئول عن طعامها وشرابها ومسكنها، لكن إن لم تجد الأخت الغير متزوجة ما يكفيها لمصروفها الشخصي وتلبية إحتياجاتها الخاصة، بسبب فقر الأب أو بخله، يجوز أن يقوم الأخ بإعطاء زكاة ماله لأخته الغير متزوجة، لأنه غير مسئول عن الإنفاق عليها، أما إذا كان الأب متوفي، والأخت الغير متزوجة ملزمة من أخيها، في هذه الحالة لا يجوز للأخ أن يعطي زكاة ماله لأخته الغير متزوجة، لأنه مسئول عن تلبية كافة إحتياجاتها.

قد يعجبك:  هل يجوز توزيع زكاة الفطر على أكثر من شخص

هل يجوز إعطاء زكاة المال للأخت الأرملة

الزكاة واجبة على السائل والمحروم والمحتاج والمسكين وابن السبيل والغارم، وبهذا إن كانت الأخت الأرملة محتاجة للمال، ولا يوجد لديها مال يكفيها لتلبية إحتياجاتها، وكان مال أبناءها على قدر الإنفاق عليهم، ولا يكفيها هذا المال لتلبية إحتياجاتها، في هذه الحالة يجوز إعطاء زكاة المال للأخت الأرملة سواء كان أبناءها كبار أو صغار، حتى تستطيع من الإستفادة من هذا المال لنفسها، وحتى تستطيع على أبناءها الصغار منها، ويكون دفع الزكاة في هذه الحالة صدقة وصلة رحم.

هل تجوز الزكاة على الأخت المطلقة

هناك أجرين لمن يعطي زكاة ماله للأقارب الذين لا تجب نفقتهم عليه، مثل الأخت المتزوجة أو الأرملة أو المطلقة، كما تجوز الزكاة على العمة والخالة والعم وأي من الأقارب، الذين تنطبق عليهم حالات الزكاة التي وردت في القرآن، وبهذا فإن الأجر الأول لزكاة الأقارب هو الصدقة، أما الأجر الثاني فهو صلة الأرحام، وبهذا يجوز دفع زكاة المال للأخت المطلقة التي لا نفقة لها ولا معيل، حتى تستطيع الإنفاق على نفسها وعلى أبناءها دون أن تطلب حاجتها من أحد.

هل تجوز الزكاة على الاخت، نعم تجوز الزكاة على الأخت في حال ثبتت حاجتها، وكان الشخص الذي يخرج الزكاة سواء أخ أو أخت، غير مسئولاً عن الإنفاق على أخته، فتجوز الزكاة على الأخت الغير متزوجة، والأخت المتزوجة التي لا يكفيها مال زوجها، والأخت الأرملة والمطلقة، حيث تعتبر تأدية الزكاة للأرحام صدقة وصلة رحم، فيجزى الشخص ثواب الصدقة والصلة.