ماذا تفعل في ليلة القدر، ليلة القدر الليلة المباركة التي أنزل الله-سبحانه وتعالى- فيها ليلة القدر، وهي الليلة العظيمة التي أنزل الله-سبحانه وتعالى- فيها القرن الكريم، والذي هو معجزة سيدنا محمد-صلى الله عليه وسلم-، وفي ليلة القدر يضاعف الله سبحانه أجر وثواب الأعمال الصالحة والطاعات والعبادات، والكثير منّا يسأل ماذا تفعل في ليلة القدر، وذلك كي يستجاب الدعاء، وتفتغفر الذنوب، وتكفر السيئات، وفي مقالنا سنتحدث عن تفاصيل أكثر حول ليلة القدر المباركة.

ماذا تفعل في ليلة القدر

يحرص المسلمون في حميع أنحاء العالم على استغلال شهر رمضان المبارك من أجل مغفرة الذنوب، وتطهير القلوب، والرجوع إلى الله-سبحانه وتعالى، وقبول التوب، فيحرصون أشد الحرص على أداء جميع العبادات المفروضة، والسنة والنوافل، فشهر رمضان المبارك يضاعف فيه الأجر والثواب، وتفتح فيه أبواب السماء، وتغلق أبواب النار، وتصفد الشياطين، وهو شهر الخير والرحمة والمغفرة، شهر التوبة والدعاء المستجاب بإذن الله تعالى، ومع اقتراب العشر الأواخر من هذا الشهر الفضيل يسأل الكثير من المسلمون حول ما هي الأعمال المستحبة في ليلة القدر أو ماذا تفعل في ليلة القدر، وذلك طعماً في نيل الأجر والثواب الكبير، وطمعاً في المغفرة والرحمة واستجابة الدعاء، وأعمال ليلة القدر هي:

  • قراءة القرآن الكريم: فالقرآن الكريم هو كتاب الله-سبحانه وتعالى- الذي أنزله على نبيه محمد-صلى الله عليه وسلم-، وفي شهر رمضان المبارك كان سيدنا جبريل عليه السلام دوماً ما يدارس النبي محمد-صلى الله عليه وسلم- القرآن الكريم، وتلاوة كتاب الله تعالى هي علامة من علامات الجود، وقراءة القرآن الكريم في شهر رمضان المبارك هي من أفضل الاعمال التي تقرب المسلم من ربه في هذا الشهر الفضيل، ويزداد أجر المسلم و ثوابه عند قراءته للقرآن الكريم في شهر رمضان المبارك، وفي ليلة القدر يتضاعف الأجر والثواب كذلك، وعند قراءة القرآن الكريم يستحب أن يكون المسلم على طهارة، وأن يتوجه إلى القبلة أثناء قراءته للقرآن الكريم، ويجوز للمسلم أن يقرأ كتاب الله في جميع حالته: قائماً أو قاعداً أو على جنب، وللمسلم فضل وثواب أكبر عند قراءته للقرآن الكريم بتدبر وتفكر وخضوع، وكان السلف الصالح يقرؤون القرآن في شهر رمضان المبارك أكثر من غيره.
  • قيام الليل: صلاة قيام الليل يتقرب بها العبد المسلم الصالح من ربه، وتقوي صلة العبد بربه، ويفضل قيام الليل في أكثر الأوقات المباركة مثل شهر رمضان المبارك، وليلة القدر، حيث قال رسول الله محمد-صلى الله عليه وسلم-:( من قام رمضان ايماناً واحتساباً غفر له ما تقدم وما تأخر من ذنبه)، وكان النبي محمد-صلى الله عليه وسلم- يصلي قيام الليل في المسجد مع أصحابه في شهر رمضان المبارك، وصلاة قيام الليل تعد من أفضل الصلوات التي تزيد من أجر العبد وثوابه عند الله تعالى بعد الصلوات المفروضة، وفي شهر رمضان المبارك الشخص الذي يصلي صلاة التراويح كاملةً مع الامام احتسب له أجر صلاة قيام الليل كاملاً، حيثُ أنّ صلاة قيام الليل تكفر الذنوب، وتطهر القلوب، وتقرب المسلم من الله سبحانه.
  • كثرة الدعاء والذكر: في شهر رمضان المبارك بفتح الله تعالى أبواب السماء، ويصفد الشياطين ويغلق أبواب النار، وفي هذا الشهر الكريم يستجيب الله سبحانه وتعالى دعاء عبده، ويضاعف الله تعالى الأجر والثواب لكل من صام وصلى وقام وقرأ القرآن الكريم، وأوصى سيدنا محمد-صلى الله عليه وسلم- بالإكثار من الدعاء في شهر رمضان المبارك، والاكثار من الأذكار في شهر رمضان المبارك، ومن أفضل الأذكار في شهر رمضان المبارك هي الباقيات الصالحات الواردة في قوله تعالى:( والباقيات الصالحات)، الباقيات الصالحات هنّ: سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة الا بالله، وليلة القدر من أكثر الأوقات استجابةً للدعاء، ومن أفضل الأدعية في ليلة القدر:( اللهم إنّك عفو كريم تحب العفو فاعفُ عنّا).
  • الاعتكاف: كان النبي محمد-صلى الله عليه وسلم- يعتكف في شهر رمضان المبارك، والاعتكاف هو سنة للرجال وللنساء كذلك، وقد شرع الله-سبحانه وتعالى- الاعتكاف وذلك لأنّ فيه بعد عن تلاهي الدنيا وانشغالاتها، والاعتكاف يطهر قلوب المسلمين ويقربهم من الله تعالى ويبعدهم عن شهوات الدنيا ولذاتها، والاعتكاف يعني لزوم المساجد بنية التعبد والقرب من الله-سبحانه وتعالى-، وفي الاعتكاف مغفرة للذنوب وتطهيراً للقلوب.
  • الصدقة: يستحب إخراج الصدقة في شهر رمضان المبارك، وخاصةً في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، والأعمال في ليلة القدر المباركة هي خير من ألف شهر، والأجر في ليلة القدر يضاعف عن غيره من الليالي في شهر رمضان المبارك.
قد يعجبك:  فضل الاعتكاف في العشر الاواخر من رمضان

أهمية قيام ليلة القدر

ليلة القدر الليلة المباركة التي تغتفر فيه الذنوب، وتكتب في الأقدار في الصحف، وفيها يستجاب دعاء العبد، وعلى جميع المسلمين أن يستغلوا ليلة القدر في التقرب من الله سبحانه وتعالى، وفي الصلاة، وقيام الليل، والاكثار من صلوات النوافل والطاعات، وقراءة القرآن، والتسبيح والتهليل، والذكر، وتتلخص أهمية قيام ليلة القدر فيما يلي:

  • أنّه أنزل الله -سبحانه وتعالى- فيها القرآن الكريم، حيثُ قال تعالى:( إنّا أنزلناه في ليلة القدر).
  • العمل الصالح في ليلة القدر يكون أجره وثوابه عن أجر وثواب ألف شهر من ليلة سواها، حيث قال تعالى:( ليلة القدر خيرٌ من ألف شهر).
  • وأنّ الله -سبحانه وتعالى- في ليلة القدر يضاعف أجر العبد المسلم، ويطهر قلبه، ويرحمه برحمته الواسعة، ويزيد أجره وثوابه، ويستجيب لدعائه، وقيام ليل القدر يغفر ما تقدم وما تأخر من ذنوب العبد المسلم الصالح.

أجمل دعاء ليلة القدر

ليلة القدر هي الليلة المباركة التي يستجاب فيها دعاء العبد اللحوح بإذن الله، حيث يحرص المسلمون في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك على أداء الطاعات والأعمال الصالحة والتقرب من الله-عزوجل-، وكما يحرصون على الأدعية المأثورة من كتاب الله-سبحانه وتعالى-، ومن سنة نبيه محمد-صلى الله عليه وسلم-، ومن هذه الأدعية التي وردت في ليلة القدر:

  • ( رب اشرح لي صدري، ويسر لي أمري، واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي).
  • ( اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شر ما قضيت، فإنّك تقضي ولا يقضى عليك، وإنّه لا يذل من واليت، ولا يعز من عاديت، تباركت ربنا وتعالت).
  • ( اللهم إنّي عبدك وابن عبدك وابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماضي في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن الكريم نور صدري وربيع قلبي وجلاء حزني وذهاب همي، إلا أذهب الله عزوجل همه، وأبدله مكان حزنه فرحاً، قالوا: يا رسول الله، ينبغي لنا أن نتعلم هؤلاء الكلمات؟ قال: أجل، ينبغي لمن سمعهن أن يتعلمهن).
قد يعجبك:  متى رمضان 2021 في الكويت

ليلة القدر من الليالي المباركة التي يتقرب بها العبد المؤمن الصالح من الله -سبحانه وتعالى- فيزيح همه ويطهر قلبه ويغفر ذنبه، ومع اقتراب الليالي العشر من شهر رمضان المبارك نجد أنّ محركات البحث قدضجت بسؤال ماذا تفعل في ليلة القدر، حيثُ يحرص المسلمون على أداء جميع العبادات التي تزيد الأجر وتضاعف الثواب في ليلة القدر، من قراءة القرآن وأداء الصدقة و الاعتكاف وقيام الليل والذكر والدعاء وغيرها.