هل يجوز اخراج زكاة الفطر مال، زكاة الفطر هي تلك الزكاة التي يخرجها الصائم عند إفطاره من شهر رمضان الفضيل، ويكون ذلك بالإنتهاء من صيام رمضان، ويجب إخراج زكاة الفطر آخر يوم في رمضان قبل غروب الشمس، وينتهي وقت إخراجها قبل صلاة عيد الفطر، والحكمة من فرض زكاة الفطر على الصائمين، هي تزكية النفس وتطهيرها من الشح والبخل، كما أن زكاة الفطر قد تكون سبباً في إدخال فرحة العيد على الأسر الفقيرة والمحتاجة، حيث تكون زكاة الفطر مما يزيد عن حاجة الصائم، وقد رجح البعض أن تكون الزكاة من الحبوب أو الطعام، فهل يجوز إخراج زكاة الفطر مال.

حكم إخراج زكاة الفطر

زكاة الفطر واجبة شرعاً على كل مسلم ومسلمة، وهي مقدار الصدقة التي يخرجها الصائم بإنتهاء صيام شهر رمضان المبارك، حيث يتم إخراجها قبل غروب شمس اليوم الأخير من رمضان، ويتم إخراجها قبل صلاة عيد الفطر، أو قبل عيد الفطر بيوم أو يومين على الأقل، وتكون زكاة الفطر مقدار صاع من الحبوب مثل الشعير أو القمح أو غيره، كما يمكن أن تكون زكاة الفطر مقدار من المال، والهدف من إخراج الزكاة هو إغناء الفقراء وكفايتهم عن السؤال والطلب.

هل يجوز إخراج زكاة الفطر مال

إختلف العلماء والأئمة حول جواز إخراج زكاة الفطر مال، حيث يرى البعض أنه لا يجوز في الشرع إخراج زكاة الفطر نقداً، وإنما يجب إخراجها من القمح أو الشعير وأي نوع من الحبوب، لكن هذا مخالف لما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في كتب السنة النبوية، فقد قال رسول الله عليه السلام: “اغنوهم عن ذل السؤال فى هذا اليوم”، وفي هذه الأيام لا يحتاج الناس إلى الحبوب والطعام، بقدر حاجتهم إلى المال لإسعاد أطفالهم وشراء ملابس وحلوى العيد، من أجل الإحتفال والفرحة بعيد الفطر المبارك.

قد يعجبك:  مشتريات مقاضي رمضان 2021

آراء أهل العلم في إخراج زكاة الفطر مال

لم يجمع أهل العلم والسنة على إخراج زكاة الفطر نقداً، بل إنقسم رأي العلماء إلى ثلاثة آراء، ما بين مؤيد وغير مؤيد لإخراج زكاة الفطر مالاً، وكان ذلك الإختلاف إستناداً لبعض الأحاديث والروايات التي جاءت في كتب السنة النبوية، وجاءت آراء العلماء كالتالي:

  • علماء المذهب الحنفي، وبعض من علماء الشافعية، وأحد الروايات في مذهب أحمد ابن حنبل، راحوا إلى تشريع وجواز إخراج زكاة الفطر نقداً.
  • أقر علماء المذاهب الثلاث الشافعية والمالكية والحنابلة، بعدم جواز إخراج زكاة الفطر مال.
  • أما عن مذهب الحنابلة، فقد وجد ابن تيمية أنه يجوز إخراج زكاة الفطر مال، في حال كانت هناك مصلحة وفائدة من ذلك، والأصل عندهم إخراجها طعاماً.

هل يجوز اخراج زكاة الفطر مال، راح علماء الأمة إلى تشريع وجواز إخراج زكاة الفطر في وقتها المخصص لها، وذلك قبل صلاة عيد الفطر بيوم أو يومين، ويجوز أن يتم إخراج زكاة الفطر، بمقدار يعادل ثلاثة كيلو جرام من الحبوب مثل القمح والشعير والذرة وغيره، وقد تكون حاجة الفقراء والمحتاجين للمال أكثر من الحبوب والطعام، وبهذا يجوز إخراج زكاة الفطر مقدار من المال يحدده علماء الأمة.