فضل قيام الليل في العشر الأواخر من رمضان، حيث أكرم الله عز وجل عباده بشهر من خير الشهور، فيه أيام من أكثر الأيام خيراً، وأجراً، يتنافس المسلمون في صيامه، وقيامه، وكسب ما استطاعوا فيه من الثواب، ففى شهر الصيام تتضاعف الحسنات، وتغفر الذنوب، وتُمحى السيئات، يتوب فيه العاصى عما مضى، ويفتح صفحة جديدة له مع الله، لذلك يعتبر شهر رمضان فرصة ذهبية لجميع المسلمين، والمسلمات، للتوبة، والاستغفار، وحسن استغلاله بالاستزادة من شتى أنواع الطاعات، والعبادات المختلفة، التى تقربنا إلى الله، وخاصة صلاة القيام في الثلث الأخير من الليل، ففيها يظهر الثبات على الايمان، والمؤمن الحق، من المنافق، ومن هذا الباب سوف نوضح من خلال هذا البحث فضل قيام الليل في العشر الأواخر من رمضان، علها كانت أحد الأسباب لتشجيع الكثيرين على استغلالها، وقيامها قبل انتهاء شهر رمضان المبارك، شهر الخير والغفران.

فضل صلاة قيام الليل والدعاء

إن صلاة قيام اليل لها فضل، وثواب عظيم في الأيام العادية، فكيف لو كانت في شهر رمضان المبارك، سيكون الأجر مضاعفاً بصورة أكبر، وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم، اثباتاً لفضل هذه الأيام : “من قام رمضان ايماناً، واحتساباً، غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر”، وكان الرسول حرصاُ منه على عدم التفريط في ثواب هذه الأيام، يحرص على قيامها، وإحيائها بالذكر، والعبادة، والدعاء، وايقاظ أهل بيته لكي يشاركوه أجر قيامها، فكان إذا ما دخل وقتها، وهو بعد صلاة العشاء، وحتى طلوع الفجر، همً إلى محرابه معتكفاً بالعبادة، وداعياً صحابته، وأهل بيته للاستزادة، من فضل هذه الأيام المباركة.

فضل قيام العشر الأواخر من رمضان

أقسم الله تعالى بأهمية العشر الأواخر في قوله : “والفجر، وليالٍ عشر”، قيمة، حيث أن أهمية العشر الأواخر من رمضان لا تضاهى أهميتها، وقيمتها أي أيام أخرى، لذلك كان فضل قيام العشر الأواخر منها عظيماً بدرجة كبيرة جداً، والأجر فيها مضاعف بشكل أكبر، وقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم، يقيمها، ويحث صحابته الكرام على قيامها، فمن قامها فقد فاز فوزاً عظيماً، وذلك لفضلها الكبير، والذى نذكر بعضاً منه فيما يلى :

  • تعتبر صلاة قيام الليل سبباً في زوال الهم والغم
  • يحظى المسلم الذى يقوم الليل بمحبة الله عز وجل وولايته
  • تعتبر أفضل صلاة بعد الصلوات الخمس، هي صلاة قيام الليل
  • تعتبر صلاة قيام الليل سبباً في العطاء، والإعانة على أمور الدنيا
  • تعتبر صلاة قيام الليل من أسباب عدم الوقوع في المعصية، والحماية من الفتن
  • تعتبر صلاة قيام الليل من أسباب استجابة الدعاء، وقبول العبادة، وتكفير الذنوب
  • تعتبر صلاة القيام سبباً في دخول الجنة، والنجاة من النار
  • تعتبر صلاة قيام اليل عبادة المخلصين من المؤمنين، بها يظهر اخلاصهم، وحبهم لله عز وجل
  • يثاب من أقام الليل ثواباً عظيماً، وذلك أنها أكثر مشقة من عبادة النهار
  • ما يزيد أهمية قيام الليل أنه يوافق ساعات الاستجابة للدعاء
  • يتصادف قيام الليل مع أكثر الأوقات التى يكون فيها الذهن صافياً، والقلب أكثر خشوعاً، والقيام أكثر نفعاً
  • يميز ليلة القدر أنها تجتمع مع تنقية القلب، وطلب المغفرة، والتقرب من الله، ومضاعفة الأجر
قد يعجبك:  طريقة حساب زكاة الذهب بالريال السعودي

أعمال تزيد الأجر في رمضان

حثنا الله عز وجل، ورسوله الكريم، على فعل الكثير من العبادات، والطاعات، بشكل شبه يومى، ولكن من بين هذه العبادات، إن لم يكن جميعها، ما كان أجرها مضاعفاً، إذا حرص المسلمون على أدائها خلال شهر رمضان المبارك، وخاصة إذا حرصوا على التزود بالكثير منها، مخلصين أدائها لوجه الله تعالى، بعيداً عن الشهرة، أو الرياء، وفيما يلى نذكر لكم أهم هذه العبادات، والتى تتمثل فيما يأتى :

صلاة قيام الليل :

  • حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم في أجر قيامها : “من قام رمضان ايماناً واحتساباً، غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر”

الدعاء :

  • يعتبر الدعاء مخ العبادة، وأكثر العبادات المحببة إلى الله، وأفضلها، وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم عن فضل الدعاء : “للصائم دعوة مستجابة يدعو بها عد فطره”، وتكون دعوته مستجابة لا ترد

قراءة القرآن :

  • أجر قراءة القرآن في شهر رمضان المبارك مضاعف عن الشهور الأخرى، ويعكف المسلمون على قراءته يومياً خلال الشهر الفضيل، ومن يُتم قراءته أكثر من مرة خلاله

الصدقة :

  • تعتبر الصدقة من أفضل الأعمال الصالحة، التى يتقرب بها العبد من الله، ويكون الأجر فيها مضاعفاً، حيث تعادل الصدقة سبعين ضعفاً عن غيرها، وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم : “من تقرب فيه بصدقة كمن تقرب فيمن سواه بفريضة”

الاعتكاف :

  • وذلك عن طريق التفرغ للعبادة في المساجد خلال الشهر الكريم، وخاصة في العشر الأواخر، حيث ينال المعتكف الكثير من الأجر، والثواب، المضاعف عن الاعتكاف في الأيام العادية

صلة الأرحام :

  • حيث تعتبر صلة الأرحام عبادة عظيمة في هذا الشهر المبارك، والأجر عليها مضاعفاً، فتكثر زيارة الأقارب، والتواصل، والتراحم فيما بينهم، ودعوة بعضهم البعض على ولائم الإفطار
قد يعجبك:  هل يجوز للابن دفع زكاة الفطر عن والديه

صلاة الضحى :

  • من الأعمال التى يضاعف أجرها في شهر رمضان، ذكر الله من بعد صلاة الفجر، وحتى طلوع الشمس، ومن ثم صلاة الضحى، ويثاب من فعل ذلك كأجر عمرة، وحجة تامة تامة، كما ورد على لسان الرسول صلى الله عليه وسلم

عمرة رمضان :

  • حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم في ثوابها : ” عمرة في رمضان كحجة معى “

السحور، وتعجيل الفطور:

  • فقد دعا الرسول صلى الله عليه وسلم، إلى السحور ففى السحور بركة، وتعجيل الفطور عند تحقق غروب الشمس، وهي من السنن عن رسولنا الكريم، التى يثاب عليها من فعلها

الدعاء، والذكر :

  • وهو أفضل ما يكون في رمضان، عند الفطر، وأثناء الصيام، وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ” ثلاث دعوات لا ترد، دعوة الوالد، ودعوة الصائم، ودعوة المسافر”

كيف أستغل وقتى في رمضان

يتسائل الكثير من المسلمين عن كيفية استغلال أيام شهر رمضان المبارك، والتزود بأكبر قدر ممكن من العبادات المختلفة، والاستفادة قدر الامكان من أيامه الفضيلة، ولياليه العظيمة، وكيفية قضائه على أحسن وجه، حيث أن ذلك لا يكون إلا إذا حاولنا إتباع الخطوات التالية :

  • الاستيقاظ مبكراً قبل موعد الفجر، وتناول السحور، وقراءة ما تيسر من القرآن الكريم قبل وبعد صلاة الفجر
  • محاولة أخذ قسط من الراحة في النهار، لاستعادة النشاط، والتزود بالطاقة للعبادة
  • إشغال الوقت، ونهار رمضان، وليله بالذكر، دون كلل، او ملل، فهن الباقيات الصالحات
  • العمل على التحلى بمكارم الصفات، والأخلاق مع الآخرين، وأهل البيت، وجميع المسلمين
  • عدم الاكثار من تناول طعام الافطار، حيث يفضل ان يتم البدء بتناول التمر، وبعض المشروبات، وبعد مرور بعض الوقت يتناول الوجبة الأساسية
  • إكرام الآخرين، والتصدق على الفقراء، والابتسام في وجه المساكين، ومساعدتهم
  • الحرص على تناول أكبر كمية من المياه بين الإفطار، والسحور، لحماية الجسم من الجفاف بسبب قلة السوائل
  • الحرص على التقرب من الله تعالى، ومناجاته، وذكره، وإشغال الوقت في قراءة القرآن الكريم
  • الحرص على إدراك ليلة القدر، وإحيائها صلاة، وذكراً، ودعاءً، وقياماً
  • الحرص على أداء زكاة الفطر في وقتها، من شروق الشمس، حتى ما قبل صلاة العيد
قد يعجبك:  كيف نستقبل شهر رمضان خطب مكتوبة

شهر رمضان، شهر مبارك، من أفضل شهور السنة، للعبادة في أيامه أجر مضاعف، وخاصة في العشر الأواخر من أيامه، وقد تعرفنا من خلال هذا البحث على فضل قيام الليل في العشر الأواخر من رمضان، بالإضافة إلى فضل صلاة قيام الليل والدعاء، كما تعرفنا إلى الأعمال التى تزيد الأجر فى رمضان، وكيفية استغلال الوقت في شهر رمضان، آملين أن نكون قد حققنا الاستفادة الممكنة لجميع الباحثين في فضل قيام الليل في العشر الأواخر من رمضان.