تاريخ وفاة السيدة فاطمة الزهراء، يهتم الكثير من الأشخاص والعلماء والمؤرخين في تاريخ الشخصيات الكيرة والصحابيات والصحابة التابعين من بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم بتاريخهم العريق والمتأصل في الذاكرة حيث أن دراسة تاريخهم الى الممات من الأمور المهمة جدا في حياتنا من أجل التعرف على تاريخ الصحابة وتعليمه الى العديد من الأجيال، ومن الأسئلة الي ارتبطت على مواقع الانترنت وانتشرت ما هو تاريخ وفاة السيدة فاطمة الزهراء، والذي سوف نوفي المزيد من المعلومات الكاملة عنها عبر السطور التالية من المقالة.

من هي السيدة فاطمة الزهراء ويكيبيديا

تعتبر فاطمة الزهراء من أبرز الصحابيات المشهورات زمن الرسول صلى الله عليه وسلم، وهي بنت النبي محمد صلى الله عليه وسلم من أولى زوجاته أم المؤمنين خديجة بنت خويلد، وأم الحسن والحسين، من زوجها وابن عم أبيها علي بن أبي طالب، وهي من مواليد يوم الجمعة الموافق العشرين من شهر جمادي الأخرة، في السنة السنة الخامسة بعد بعثة الرسول وبعد حادثة الإسراء والمعراج، وقبل البعثة النبوية في مكة المكرمة، والرسول له من العمر خمسة وثلاثين سنة (وذلك تبعا الى روايات أهل السنة والجماعة).

تاريخ وفاة السيدة فاطمة الزهراء

اختلف المؤرخين والعملاء والكتاب من تحديد تاريخ وفاة السيدة فاطمة الزهراء وقد ذهبت الأقوال لتعيين تاريخ وفاة فاطمة على النحو التالي:

  •  حيث قيل إنها توفيت في اليوم الثامن من شهر ربيع الثاني.
  • وأيضا قيل أنّها ماتت في الثالث عشر من شهر جمادي الأولى.
  • وقيل كذلك إنّ وفاتها في الثالث من شهر جمادي الثانية.

قصة وفاة السيدة فاطمة الزهراء

يعتقد أهل السنة أن فاطمة الزهراء قد صالحت أبو بكر ورضيت به كخليفة بعد رسول الله قبل وفاتها، وحيث يعتقد الشيعة أنّ غضبها عليه استمر الى أن أعلنت وفاتها، وهناك العديد من مصادر السنة عبر التاريخ الى أنّ فاطمة توفيت بسبب وفاة والدها.

في حين صرح بعض المؤرخين أنه لم تذق فاطمة بعد وفاة والدها الأكل، وحيث نسيت الفرح والضحك، وظلت في منزلها تبكي أباها ليلاً ونهاراً الى أن فارقت الحياة.

روايات تاريخ وفاة السيدة فاطمة الزهراء

من جهة أخرى روى الشيعة أنه بعد أن عاد الرسول محمد من حجة الوداع طلب ابنتهُ فاطمة وأبلغها بأنّه سوف يموت في وقت قريب وأنّها أوّل من يلحق به من أهل منزله، فلّما مات بقيت فاطمة تعاني من الحزن والألم الى أن ماتت بعده بأقلّ من ستّة أشهر في العاشر من شهر جمادى الأولى.

حيث وردت العديد من الروايات المشهورة والتي جاءت على ثلاثة من الطوائف وهي كالتالي:

  • الرواية الأولى: تشير الى أنّها استشهدت بعد 75 يوم من وفاة الرسول صلى الله عليه وسلّم وهي المعروفة رواية وعملا.
  • الرواية الثانية : تشير الى أنّها ظلت بعد والدها 90 يوماً.
  • الرواية الثالثة:  تشير الى أنّها ماتت بعد أربعين يوم من وفاة الرسول صلّى الله عليه وسلّم.

وختاما لهذا المقال نكون قد تعرفنا من خلاله على أبرز المعلومات عن تاريخ وفاة السيدة فاطمة الزهراء، كما تعرفنا على تفاصيل الروايات لوفاتها والمعلومات عنها وعن حياتها.

شاهد أيضًا