تغريدات علاء مبارك المثيرة للجدل وحقيقة مهاجمته السيسي، من خلال نشر تغريدة عبر تطبيق تويتر، من قبل نجل السيسي علاء مبارك، فقد أثارت العديد من مشاعر الضجة والجدل في اليوم التاسع والعشرين من شهر أغسطس/آب، خلال  الأثناء التي قامت الكاتبة المصرية فاطمة ناعوت، بنشر سلسلة تغريدات عن إعادة “فهم المعتقد الديني، وقد انتشرت العديد من محركات البحث عن أبرز تغربدات علاء مبارك المثيرة للجدل وحقيقة مهاجمته السيسي، والتي سوف نوضحها أدنى المقال التالي.

من هو علاء مبارك ويكيبيديا

يعتبر علاء الدين محمد حسني السيد مبارك من مواليد السادس والعشرين من شهر نوفمبر للعام 1960 ميلادي، ويعد الولد الأكبر من أبناء محمد حسني مبارك الرئيس السابق لمصر، وكما يعتبر علاء مبارك رجل أعمال، والتي لم تصدر أي تفاصيل تتعلق بمجال أعماله، وهو متزوج من هايدي مجدي راسخ ورزق منها ولد “عمر” وقد توفي ابنه الأكبر “محمد” خلال 2009 عن عمر 13 عاما أثناء تعرضه الى أزمة صحية.

أبرز تغربدات علاء مبارك المثيرة للجدل

في الأثناء التي غردت فيها الكاتبة من إحدى تغريداتها إن “علينا أن نُعيدَ صياغة فهمنا لما ورثناه كي نكون مؤمنين على حقّ بما نعتقد، لا مجرد تابعين لما ورثنا دون إعمال عقل”.

وخلال الثالث من شهر سبتمبر/ أيلول، رد علاء مبارك على ناعوت في قوله “العقيدة حضرتك ثابتة لا تقبل تحريف ولا تبديل ولا إعادة صياغة لكن على المختصين تصحيح المصطلحات المغلوطة التي تمس أصول الدين وثوابته..”

وفي 3 سبتمبر/ أيلول، رد علاء مبارك على ناعوت قائلا: “العقيدة حضرتك ثابتة لا تقبل تحريف ولا تبديل ولا إعادة صياغة لكن على المختصين تصحيح المفاهيم المغلوطة التي تمس أصول الدين وثوابته..”

حيث تتدخل رجل الأعمال أشرف السعد، في الحوار، حيث قال ردا على علاء مبارك( أنك تعتمد في فهم العقيدة على فهم الصحابة وعلماء الإسلام فهم اعتمدوا على عقولهم ونحن لدينا عقول مثلهم لا تختلف عنهم). ليرد عليه علاء بتغريدة رفض فيها مقارنة عقل صحابة بعقول الآخرين.

العقيدة حضرتك ثابتة لا تقبل تحريف ولا تبديل ولا إعادة صياغة لكن على المختصين تصحيح المفاهيم المغلوطة التى تمس أصول الدين وثوابته فعقيدتنا الإسلامية عقيدة ربانية مصدرها الكتاب والسنة وفهمها يكون بالاعتماد على فهم أهل الصحابة وعلماء الإسلام لانهم اعمق علماً وادق فهماً لها.

علاء مبارك يرد على كاتبة أيّدت تصريحات دينية للسيسي

انتشر اسم علاء مبارك ابن الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك، على لائحة أعلى الوسوم انتشارا كبيرا  على موقع “تويتر” بعد خلاف تغريدات أقيم بينه وبين الكاتبة المصرية فاطمة ناعوت وشارك فيه رجل الأعمال أشرف السعد.

حيث كانت فاطمة ناعوت قد أصدرت سلسلة من التغريدات تتكلم فيها عن العقيدة و”إعمال العقل بها” وعدم التبعية المطلقة لها، وجاء ذلك بالتزامن مع كلام رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي عن الوعي والاختيار ووراثة العقيدة من الآباء ومن الواجب تجديدها حيث جاء ذلك المفهوم وإعادة صياغته، في الوقت الذي رد علاء مبارك بأن “العقيدة ثابتة لا تقبل إعادة صياغة”.

علاء مبارك يغرد ردا على دينية

لقد صدرت تغريدات ناعوت تعليقا على دعوة كان أصدرها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قبل فترة تقارب أسبوعين، وذلك من خلال مداخلة هاتفية على فضائية صدى البلد، وقدم السيسي مسألة فهم المعتقد على حد قوله كلنا ولدنا المسلم مسلم، وغير المسلم غير مسلم بالبطاقة، لكن هل ندرك أن علينا إعادة صياغة فهمنا للمعتقد الذي نتبعه”.

وقد أثارت تصريحات السيسي خلال هذه الفترة ضجة واسعة في أوساط رواد تطبيقات التواصل. فمنهم من وافق بها لما رأى فيها “دعوة لإعمال العقل والتجديد” والبعض من انتقدها وقال كونها “محاولة لتغيير الثوابت”، حيث أن النقاش حول بيان السيسي ينتهي، الى أن تجدد عقب الساعات السابقة عقب اعتراض علاء مبارك على تغريدات فاطمة ناعوت.

والى هنا نصل الى ختام المقالة والتي تعرفنا فيها على تغربدات علاء مبارك المثيرة للجدل وحقيقة مهاجمته السيسي.

شاهد أيضًا