سبب هجوم الإعلامية مي العيدان على الفنانة مايا دياب، الإعلامية الكويتية مي العيدان تشن هجوم كبير على الفنانة مايا دياب دفاعاً عن الفنان المعتزل أدهم النابلسي، والذي أحدث ضجة إعلامية كبيرة باعتزاله، فمنذ اللحظات الأولى لإعلانه عن اعتزاله وبشكل نهائي لعالم الفن وعمليات البحث في تفاصيل اعتزاله لا تزال مستمرة، كما وانطلقت العديد من الشائعات التي تقول بأن أدهم كان قد تحدث بأن الفن حرام ولكنه نفى ذلك، كما وانقسم الجمهور ما بين مؤيد لقراره ومعترض له كما وشهد خلال الأيام الماضية هجوم كبير وأحدهم أطلق حملة ضده على فيس بوك وتويتر لسماع أغانيه لتحميله ذنوب وإرساله إلى جهنم، وربما تعد أغرب حملة شهدها العالم العربي في الآونة الأخيرة.

سبب هجوم الإعلامية مي العيدان على الفنانة مايا دياب

هجوم غير متوقع من الإعلامية مي العيدان على الفنانة اللبنانية مايا دياب، حيث أن مايا دياب كانت قد علقت على اعتزال الفنان أدهم النابلسي قائلةً: الفن مش حرام، الحرام إنكم فيه، ووجهت مي العيدان رسالة نارية لمايا دياب حيث قالت لها انتي من مؤسسي الفن الحرام.

كما وعبرت مي العيدان من خلال برنامجها كشف حساب في يوتيوب، بأن حكاية اعتزال أدهم النابلسي تخصه وحدهـ، كما أنه شخصية محبوبة ويمتلك جمهور كبير، وأنه حر بمعتقداته وقراراته، هو يرى بأن الطريق الذي يسير فيه لا يرضى الله، أنا اتفق معاه لكن مش كل الحاجات حرام، لأن فيه دراما إسلامية وفي غيرها.. هو قرر يعتزل خلاص.

كما وكانت من مؤيدي أدهم وداعميه في قراره في الاعتزال على عكس الكثير من المشاركين في حملة الاستماع لأغانيه والتي أطلقها بعض الحاقدين لتحميل أدهم ذنوب وإرساله لجهنم كما يزعمون، وهم لا يعلمون بأن التائب عن الذنب كمن لا ذنب له.

دفاع الإعلامية الكويتية مي العيدان عن أدهم النابلسي

استنكرت الكويتية مي العيدان الهجوم الكبير الذي تعرض له الفنان أدهم النابلسي من قبل الكثير، ومنهم مايا دياب، كما وأن لميس الحديدي وإلهام شاهين في إحدى اللقاءات قالوا بأنهم لا يعرفون أدهم وأن اعتزاله أحدث ضجة كبيرة وشهرة أكبر من التي كان يمتلكها قبل الاعتزال، ناهيك عن حملة الاستماع لأغانيه التي قام بحذفها من يوتيوب فأحدهم قام بنشر أغنية له في تليغرام وقال بأن هدفه إيصالها للعالمية حتى يحمل أدهم ذنوب أكبر، ووسط هذه الممارسات والهجوم القوي الذي تلقاه أدهم، خرجت مي العيدان لتدافع عنه قائلةً:

 “لكن قصة الهجوم عليه وتطلع تتكلم الأستاذة مايا دياب غريب، والله أنت يا مايا اللي وجودك في الفن حرام، لا محتوى ولبسك عاري، أعتقد أنت من المؤسسين للفن الحرام، أنت واللي مثلك اللي يطلعون إن بس أنا بنت حلوة، اللي قاعد يحكي مجنون المستمع عاقل”.

وأضافت: “شادية اعتزلت وسهير البابلي اعتزلت، وأدهم، هم شافوا إنه يبون يتجهوا لربهم، فما له داعي الهجوم عليه، هو أدرى بحاله وشايف اللي ينفعه”.

شاهد أيضًا