ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من رمضان، المسلمون والمسلمات تواقون في شهر رمضان للعبادة والطاعة لله عز وجل، ويحبون إتمامه على أكمل وجه، ولكن ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من رمضان، كما يسأل عن المريض إن الله يحب أن تؤتى رخصه كما يحب أن تؤتى عزائمه، وهذا الأمر يكدر خاطر المسلم إن تعذر عليه الصيام والصلاة، ولكن الرخصة من الله واجبة، كما الفرض واجب، فالمرأة الحائض يمنعها الحيض من الصلاة والصوم، وهو أمر خارج عن إرادة البشر وهو رخصة، ولذلك تسأل المسلمة عن ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من رمضان، وكيف لها أن تعبد الله وهو موضوعنا التالي.

ما حكم الصيام للحائض

ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر، علينا معرفة حكم الصيام للحائض قبل الاجابة عن سؤال ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من شهر رمضان، يحرم على الحائض الصيام والصلاة، بإجماع أهل العلم والعلماء، وذلك لعدم طهرها فالحيض يفسد الطهارة، ويخل في شروط الصيام والصلاة، وهو حكمة ربانية لا علاقة للمرأة فيها، فهو من عند الله ورخصة الحائض معها، وليس عليها حرج ولا كفارة عليها، وإنما تقضي ما أفطرته بعد شهر رمضان وفي طهرها.

دعاء الحائض مستجاب

ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر، للإجابة عن جزء من سؤال ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من شهر رمضان، علينا معرفة أمر دعاء الحائض، فماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر، فالحائض منعت من الصلاة والصيام والحج، وذلك لفساد طهارتها، وهو أمر كتبه الله عليها، وليس بالأمر البشري، ولكن الدين لم يمنعها من الاستمتاع بالأعمال الدينية كالدعاء، لعدم وجوب شرط الطهارة فيه، فهي بذلك تستطيع الدعاء إلى الله والتضرع والخشوع والتذلل لرب العزة بدعائها له بما تشاء، وهو مستجاب من الله، لعدم وجود شرط الطهارة فيه، فالقبول ليس مشروط بطهارتها، وهو أمر أجمع عليه العلماء والله أعلى وأعلم.

قد يعجبك:  أفضل سحور دايت لرمضان مجرب

هل يجوز قراءة القرآن للحائض في رمضان لختمه

ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر، وللإجابة عن جزء أخر من سؤال ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من شهر رمضان، علينا التطرق لموضوع قراءة القرآن، وفي هذا الأمر أجاز العلماء للمرأة الحائض قراءة القرآن، ولكن بشرط عدم لمس القرآن الكريم، وتقرأه بصور وهي:

  • أن تقرأ القرآن دون أن تلمسه لوجوب الطهارة عند لمس كتاب الله.
  • أن تقرأ القرآن حفظا عن ظهر قلب فهي بذلك لا تكون قد خالفت ولمست القرآن الكريم.
  • يجوز للمرأة الحائض قراءة القرآن الكريم من الجوالات والأجهزة المحمولة، ولا خلاف في ذلك كما يرى بعض العلماء جواز قراءة القرآن من كتب التفسير فهو ليس كتاب الله.

وكان هذا جزء من جواب سؤال ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك.

هل يجوز للحائض استقبال القبلة في الدعاء

نعم يجوز للحائض ذلك، فهي لا تصلي وإنما تدعو وتتضرع إلى الله، والدعاء كما ذكرنا لا يستوجب الطهارة من الحيض، ولا خلاف في استقبال القبلة حسب رأي أهل العلم، والله أعلى وأعلم وما علمنا إلا نقطة في بحر من علم الله.

ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من رمضان

المرأة الحائض معذورة بأمر الله ولديها الرخصة المانع الشرعي من عدم صيامها وصلاتها وحجها، ولكن حب المسلمة ورغبتها في الحصول على الأجر من الله، فإن ذلك مشروط بنية المرأة فلا ينقطع للحائض عند الله من دعاء أو عمل صالح، لهذا نجيب عن ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر، فالبشرى من الله بجواز الدعاء للحائض وجواز قراءة القرآن والتصدق، وكل عمل صالح عدا العمل المشروط بالطهارة، فبذلك يجوز للحائض إن كانت حريصة على العبادة أن تقوم ب:

  • يجوز لها استقبال القبلة والدعاء إلى الله بكل ما ورد عن رسول الله من أدعية لنفسها وللمسلمين.
  • يجوز للحائض قراءة القرآن الكريم بشرط عدم  لمسها كتاب الله عز وجل.
  • يجوز للحائض أن تتصدق وتعمل ما تشاء من عمل صالح يقربها لله عز وجل.
  • لا يجوز لها الصيام والصلاة لعدم طهرها.
قد يعجبك:  أعمال الليلة السادسة من شهر رمضان 2021

وهذه إجابة مستوفاة للسؤال عن ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك، فعند السؤال ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر، يشمل ذلك كل أنواع العبادات.

الصيام والصلاة ركنان قريبان إلى قلوب المسلمين والحرص عليهما واجب، ولكن الله أعطى العذر للمريض والمسافر والمرأة الحائض والنفساء، وهو الأمر الذي يزعج الحريص منهم على العبادة والطاعة، وقد كتبنا لكم في موضوعنا عن إجابة سؤال ماذا تفعل الحائض في العشر الاواخر من رمضان، آملين أن نكون قد أكفيناكم في الإجابة والله ولي التوفيق.