من هو حسن العذاري، العديد من الشخصيات المشهورة والمرموقة في العراق حصدت شهرة على نطاق واسع، سواء بسبب انجازاتها واعمالها المختلفة، او بسبب تصريحاته التي يراها البعض لا تتناسب مع عادات وتقاليد ودين الدولة الغالب، ومن الشخصيات التي حظيت في الآونة الأخيرة للسيطرة على محركات البحث العراقية، النائب الوزاري حسن العذاري، الذي دعم المرأة، ووقف الى صفها في النداء بالعمل في المجال السياسي وأن يكون لهم مقاعد في مجلس النواب العراقي وفي رئاسة الوزارة، وسنتناول خلال سطورنا التالية من هو حسن العذاري، ونتعرف على أبرز تصريحاته التي قابلها البعض بانتقادات كثيرة.

من هو حسن العذاري 

اسمه الكامل هو حسن عبد فياش موسى العذاري، من مواليد عام 1974 ميلادي، عمره 47 عاما، يحمل الجنسية العراقية تخرج بمؤهل جامعي بتخصص العلوم السياسية والاقتصاد، بداية عمله في المجال السياسي كانت في العام 1999 ميلادي، قدم نفسه كمرشح في الانتخابات العراقية سنة 2021 ميلادي، واستطاع ان يحقق الفوز الساحق في الانتخابات، ويعمل بمنصب نائب في مجلس النواب العراقي، يعتنق الديانة الاسلامية الشيعية، زادت شهرته بعد تصريحاته العديدة التي أطلقها بما يتعلق بالمراة، حيث يرى من وجهة نظره أن المرأة نصف المجتمع، ومن حقها أن تعمل في المناصب الوزارية كما الرجل، وقُوبلت تصريحاته باكثير من الجدل والانتقادات.

 حسن العذاري رئيس الكتلة الصدرية

حسن العذري احدى الشخصيات التي اثارت الجدل بخطاباتها و بتصريحاتها، وهو من المسؤولين في التيار الصدري التابع لمقتدى الصدر، من التصريحات التي أثارت الجدل حوله تصريحة حول أن المرأة نصف المجتمع، وأن من حقها ان تشارك في الانتخابات الخاصة برئاسة الوزراء، حيث قال: ” منصب رئاسة الوزراء ليس حكراً على الرجال “، وأضاف قائلا: ” المرأة نصف المجتمع “، عمل في العديد من المناصب الوزارية، ودخل مجال السياسة بعد انتهائه من إتمام دراسته الجامعية، زادت مشاركته وفعاليته في المجال السياسي في العراق بعد سقوط حكم صدام حسين، ويعتبر صاحب حوادث عدة في مجلس النواب العراقي، وكان لذلك سبب في زيادة شهرته.

العديد من الشخصيات البارزة استطاعت أن تحظى بمكانة مرموقة في المجال السياسي، ويعتبر احدى هذه الشخصيات حسن العذاري، الذي نادى بحق المرأة في الحكم الوزاري، وان يكون للمراة مقاعد في مجلس النواب، فهي كالرجل في الحقوق، وهي نصف المجتمع، قدمنا لكم من هو حسن العذاري.

شاهد أيضًا