انشاء عن الام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعبا طيب الأعراق، من الموضوعات لمهمة جدا والتي لها أهمية كبيرة على حياة الطلاب ويلجأ إلى الكتابة فيها بصورة كبيرة، إن الأم تشكل الشخصية المفضلة عند كافة الناس، لما لها من فضل على الفرد منذ أن حملت به وأنجبته ليخرج إلى تلك الحياة والى أن يبغ سن الكبر ويصبح ناضجًا يمكنه أن يقدم لها الشكر والامتنان على ما قدمته له. وفي هذا المقال سوف نلقي بين السطور المواضيع عن الام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعبا طيب الأعراق.

موضوع إنشاء عن عن الام

إن الأم تعد مدرسة في الحياة، ونسمةُ ربيعٍ فواحة تملأ القلبَ بالحياة وتملأ الروح بالأمل، وتعد أقربُ مخلوقٍ وأكثر الناس عطاءً، وهي الشمعة التي تضيء الحياة لأجل أن ترى أبناءها أحسن الناس، وهي التي تحملُ وتتعب وتُنجب وترعى وتسهر، فهي الصديقة والمعلمة والطبيبة وكل شيء في الحياة.

موضوع عن الام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعبا طيب الأعراق

مقدمة:

الأم نبراس يفوح في كافة أنحاء الحياة، وعبير يعلو في الآفاق، فالعيش في كنف الأم حياة، والحب لا يحلو إلا بطيب وجودها، وإن العين التي لا تكتحل كل يوم بمشاهدة بريق عينيها عين يملأها حسرة وحزن، وقد كثرت أبيات الشعراء وأبياتهم الرائعة وألفاظهم الجزلة من أجل تقديم وصف للأم ويبين فضلها الكبير على أبناءها في الحياة بأجمل العبارات والكلمات.

العرض:

الأم جزء من الحياة، وأساس البيت، وكل الأنس، كذلك أنها السند الذي يستند عليه كل أفراد العائلة، فالأم هي أساس السعادة والرخاء، لا يطيب الكلام إلا بذكراها، ولا يرقص القلب إلا طربًا وفرحًا بوجودها، حنان الأم زلال لا ينضب، فنعم الأنيس الأم، وخير الجليس والنديم، الأم هي الإنسانة التي مهما كانت تواجه من ظروف تجدها لطيفة المعشر، طيبة القلب، فهي التي تمنح بسخاء، من دون تمل العطا، هي الإنسانة الوحيدة الذي مهما بحث عن عبارات لتصفها فإنك لن تجد، ومهما استطعت أن تصوغ الكلمات فأنت لن تتمكن، فالأم محلها منابع القلب، وكفى به مقامًا ومستقرا. ببساطة تعد الأم الشخص الذي وصى بها الله عز وجل في كتابه الكريم وكفاها بذلك شرفًا وعزةً.

خاتمة:

وفي الختام، يجب علينا أن نؤكد على أهمية معاملة الأم بطريقة جيدة تتوافق وتليق مع الدور الكبير التي تقوم به الأم تجاه كل شخص من أفراد العائلة فهي تبذل الغالي والنفيس في سبيل توفير مصالح ولدها الذي مهما كبر سوف تعده طفلًا.

مكانة الأم في الدين الإسلامي

لقد حرص الدين الإسلامي على مكانة الأم في المجتمع، وقد وصى بها الله في كتابه الكريم وبين فضلها على أبناءها وفضل الأبناء عليها، حيث هناك الأدلة التي سوف نوضحها كالتالي:

قال الله تعالي ( وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْلقد حرص الدين الهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا “).

وقوله تعالي ( وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ * وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ).

وقوله عز وجل ( وَوَصَّيْنَا ٱلْإِنسَٰنَ بِوَٰلِدَيْهِ إِحْسَٰنًا ۖ حَمَلَتْهُ أُمُّهُۥ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا ۖ وَحَمْلُهُۥ وَفِصَٰلُهُۥ ثَلَٰاثُونَ شَهْرًا ).

عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال سألت النبي : أي العمل أحب إلى الله تعالى؟ قال: ( الصلاة على وقته)، قلت: ثم أي؟ قال: ( بر الوالدين )، قلت : ثم أي؟ قال: ( الجهاد في سبيل الله ).

بيت شعر عن فضل الأم ومكانتها

اهتم الشعراء والآدباء في وصف فضل الأم ومكانتها في الحياة ودورها التي قامت به، حيث تغنى لأجلها بأجمل الكلمات وأتقنها ومن بين تلك الأبيات الشعرية نوضحها كالتالي:

أمي، أنت أم رائعة،
لطيفة للغاية، لكن قوية جدًا.
الطرق العديدة التي تظهرين بها اهتمامك
دائما تجعلني أشعر بأنني أنتمي.

أنت صبورة عندما أكون أحمق؛
أنت تعطي التوجيه عندما أطلب؛
يبدو أنه يمكنك فعل أي شيء؛
أنت سيدة كل مهمة.

أنت مصدر راحة يمكن الاعتماد عليه؛
أنت وسادتي عندما أسقط.
أنت تساعديني في أوقات الضيق.
أنت تدعميني كلما اتصلت.

أحبك أكثر مما تتصور؛
لك احترامي الكامل.
إذا كان لدي خيار الأمهات،
ستكون الشخص الذي سأختاره!

شعر حافظ إبراهيم الأم مدرسة إذا أعددتها

كَم ذا يُكابِدُ عاشِقٌ وَيُلاقي             في حُبِّ مِصرَ كَثيرَةِ العُشّاقِ
إِنّي لَأَحمِلُ في هَواكِ صَبابَةً           يا مِصرُ قَد خَرَجَت عَنِ الأَطواقِ
لَهفي عَلَيكِ مَتى أَراكِ طَليقَةً          يَحمي كَريمَ حِماكِ شَعبٌ راقي
الأُمُّ مَدرَسَةٌ إِذا أَعدَدتَها                 أَعدَدتَ شَعباً طَيِّبَ الأَعراقِ
الأُمُّ رَوضٌ إِن تَعَهَّدَهُ الحيا                بِالرِيِّ أَورَقَ أَيَّما إيراقِ
الأُمُّ أُستاذُ الأَساتِذَةِ الأُلى             شَغَلَت مَآثِرُهُم مَدى الآفاقِ

الى هنا نكون قد وصلنا الى نهاية المقال والذي استعرضنا خلاله الكثير من الكلمات التي احتوت وتضمنت انشاء عن الام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعبا طيب الاعراق، وكما بينا فضل الدين الدين الإسلامي عليها والأدلة التي وردت لأجلها، وأدرجنا بعض من الأبيات الشعرية عن الأم.

شاهد أيضًا