ماذا حدث في اشمون اليوم، أفادت العديد من المصادر الإعلامية عن غرق ثماني أفراد في حادث المعدية وقد تناول الكثير من الإعلاميين الأحداث التي وقعت في أشمون في محافظة المنوفية في مصر، ونظرا لتلك الأحداث المؤسفة فقد خيم الحزن على ما وقع في اشمون اليوم قرية طليا بمركز اشمون، وتساءل الكثير من المواطنين عن ماذا حدث في اشمون اليوم، والذي سوف نتطرق الحديث بالتفصيل عنه فيما يلي.

أحداث واقعة في مركز اشمون بمحافظة المنوفية

لقد سيطرت حالة من الحزن على أهالي قرية طلبا التي تتبع الى مركز اشمون في محافظة المنوفية في مصر، والتي أدى مصرعها الى مقتل ثمانية أشخاص، ونجاة البعض منهم، وكان ذلك على إثر واقعة غرق سيارة نصف نقل كانت تقلهم عبر معديه نيلية خلال رحلة عملهم اليومية الى مكان إقامتهم في قرية طليا بعد نهاية وقت العمل بجمع البيض بأحد مزارع الدواجن في محافظة الجيزة.

حيث استطاع رجال الإنقاذ النهري والضفادع البشرية من انتشال جثث أربعة من القتلى وكشفت النيابة على أن تدفن جثثهم داخل القرية، في المقابر المتواجدة فيها، بمسقط رأسهم في حين تتوالى جهود البحث عن مفقودين اثر الحادث المؤسف.

تفاصيل أحداث مركز اشمون بمحافظة المنوفية

لقد كانت سيارة نصف نقل محملة بحوالي ما يقارب ثلاثة وعشرين عاملا، حيث وقعت بهم لعدم اتزانها فوق  معدية خاصة بفرع رشيد في منطقة المناشي دائرة قسم منشأة القناطر ، وهي في طريقها للبر الآخر ذاهبة الى المنوفية وأدى ذلك  مقتل ثمانية أفراد ولا يوال البحث عن بعض منهم من خلال جهود  قوات الإنقاذ النهري والتي تمشط قاع النيل في هذه المنطقة.

وقد ذكر شهود عيان إن المجنى عليهم كانوا يذهبون بشكل يومي عن طريق هذه المعدية من مكان اقامتهم في مركز اشمون لتوجه لمحافظة الجيزة والعمل في أحد مزارع الدواجن وكانوا يبحثون عن لقمة عيشهم املا في الحصول على أجرة يد تتجاوز الخمسين جنيها.

وأفاد أحد الأشخاص المقربين من القتلى أن أعمارهم السنيه كانت تتجاوز ما بين الثالث عشر إلى العشرين سنة، وناشد الأهالي بسرعة البحث عن المفقودين واستخراجهم من المياه وبالتالي هرع الأهالي في حالة ترقب للبحث على فلذات اكبادهم.

والى هنا نصل الى نهاية المقالة والتي تحدثنا من خلالها على ماذا حدث في اشمون اليوم، ومعرفة أدق التفاصيل التي تعلقت بتلك الحادثة المؤلمة في مركز اشمون.

شاهد أيضًا