تفاصيل مقتل 120 شخص في سجن غويران بالحسكة، لاتزال الجماعات الارهابية داعش تشن الهجوم علي العديد من الاماكن المتفرقة في العالم، حيث شهدت العاصمة السورية هجوم ضخم علي احدي السجون في الحسكة السوريا، والتي نتج عنه هروب عدد من المساجين، التابعين لتنظيم داعش، والذي احصي عددهم عشرين داعشي، لتعاود نيران الحرب بالاشتعال من جديد، حيث اعلم المرصد السوري لحقوق الانسان، عن ارتفاع عدد القتلي المواجهة القائمة في سجن الصناعة في حي غويران، تحديداً في منقطة الحسكة، حيث اصفر المشهد علي مقتل 120 شخصياً، في سطور المقال سوف نتعرف علي تفاصيل مقتل 120 شخص في سجن غويران بالحسكة .

هجوم 200 داعشي علي سجن غويران بالحسكة السوريا

في صدد الاخبار التي تداولها عبر مواقع الاخبارية، والتي تتعلق بالاخبار الدولية، حيث اعلنت القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية عن هجوم داعشي قرابة 200 مسلح، وذلك يوم الاحد الموافق 23 من يناير لعام 2022، حيث تم الهجوم علي سجن الصناعة في حي غويران، في منطقة الحسكة شمال شرقي سوريا، كما واشارات الوسائل الاعلام بان الهجوم بدأ يوم الخميس ومايزال مستمر الي اللحظة، واسفر في الهجوم الاول عن هروب قرابة العشرين داعشي، واليوم فقد كانت نتيجة الهجوم مقتل ما يقارب 120 شخصاً، وان الجهة التي تمكنت من صد الهجوم، مجموعة قسد، حيث قالت في الهجوم الارهابيين، والواقع في الايام السابقة، والذي كان مشارك فيه اكثر من 200 انتحاري ومهاجم علي سجن السحكة .

تفاصيل مقتل 120 شخص في سجن غويران بالحسكة

في الحديث عن التفاصيل المتعلقة بحادثة الهجوم الارهابي من قبل جماعة داعش، الذي بدأ من يوم الخميس الموافق 20 من يناير لعام 2022، الواقع في منطقة الحسكة، علي سجن الصناعة، حيث نتج عنه هروب قرابة العشرين منتمي لجماعة داعش في سوريا، ما بين قائد وعضو في التنظيم، كما واشارت الوسائل الاعلامية بان الهجوم ما يزال مستمر الي الان، ليشتد الهجمات من قبل الانتحاريين لجماعة داعش، اصفر عن هذا الهجوم مقتل 120 شخص من بينهم سبعة من المدنيين .

وصفت هذه الهجمة بانه الاكثر هجمات جراة، بعد ان هزم التنظيم في سوريا، قبل ثلاث سنوات سابقة، بدأ الهجوم بالسحن، من خلال الاشتباكات، وكثر من عنصر انتحاري، اقدم علي تفجير نفسه في القوات الامنية التابعة للجيش السوري، ويشار بان اول هجوم كان علي سجن الصناعة، وفي التقرير الصادر من قبل منظمة مستقلة في بريطانيا، بان السجن يضم اكثر من 3500 من منتسبي تنظيم داعش، من بينهم قادة لتنظيم .

أسباب الهجوم علي سجن غويران بالحسكة سوريا

منذ قرابة الثلاث سنوات تمكنت الجمهورية السورية من دحر كافة تنظيم داعش من علي اراضيها، واعادة الهدوء الي البلاد، كما انها تمكنت من سجن كافة من تبقي علي اراضيها من اتباع التنظيم الداعشي، اكثر من 3500 منتسب الي التنظيم قد تم حبسه في سجن الصناعة في حي غويران بالحسكة سوريا، وهو السبب الاساسي لاعادة الهجوم علي السجن من جديد، حيث تمكنت سوريا من كسر شوكة التنظيم، من خلال حسب القادة التابعين لتنظيم، جاء اليوم الهجوم علي السجن غويران بالحسكة، لعدة من الاسباب التي ادت الي اعادة ملف تنظيم داعش لتصدر من جديد، حيث تتمحور الاسباب في البنود التالية:

  • السبب الاول والرئيسي دعاية جديدة لتنظيم داعش لعودته من جديد لساحة القتال .
  • اخراج الجماعة التابعة لتنظيم داعش من السجن الصناعة، والذي تم سجنهم عندما تمكنت سوريا من السيطرة الكاملة علي التنظيم في سوريا .
  • اعادة السيطرة علي الاهداف العسكرية والمنشآت في المناطق النائية، واعادة فرض القوة والسيطرة من جديد .
  • مرحلة جديدة في عودة ظهور التنظيم الي الساحة العربية من جديد، في ظل الصراعات العربية المتخفية الي الان .

تفاصيل مقتل 120 شخص في سجن غويران بالحسكة، تبقي الاخبار متصدرة، وفي التفاصيل فان هناك العديد من الاخبار المتعلقة بالهجوم علي سجن الصناعة بحي غويران بالحسكة، والذي بدأ يوم الخميس الماضي، ولا يزال الي اليوم مستمر، في تجديد للهجمات الداعش، اصفر عنه اليوم مقتل 120 شخص من بينهم ستة من المدنيين، وذلك حسب الاحصاء القيادة العامة .

شاهد أيضًا