من هي المرأة التي ابوها نبي وزوجها نبي، من الأسئلة التي لقيت رواجا على المواقع الالكترونية هو السؤال من هي المرأة التي ابوها نبي وزوجها نبي واخوها نبي وابنها نبي؟ فحاول الكثير من رواد مواقع التواصل من طرح هذا السؤال أملا في إيجاد جوابا شافيا وصحيحا لهذا السؤال، فتلك المرأة التي ابوها نبي وزوجها نبي قد بلغت مكانة عالية بإعتبارها زوجة نبي، وتعد كذلك من افضل نساء العالمين، وسنقدم خلال هذا المقال الاجابة الصحيحة على اتساؤل المطروح من هي المرأة التي ابوها نبي وزوجها نبي.

المرأة التي ابوها نبي وزوجها نبي

من أفضل نساء العالمين تعد السيدة ليا بنت يعقوب زوجة سيدنا أيوب -عليه السلام- ، فقد حظيت بمنزلة مباركة وعالية في مقام الصدق، واتخذت مكانا عليا في منازل الأبرار الصديقين، وذلك لأنها عاشت وعايشت مع نبي الله أيوب محنته الشديدة والتي استمرت قرابة ثماني عشرة سنة، وكانت مثال المرأة البارة ومثال الزوجة الصابرة الراضية بقضاء الله وقدره، ولم تعترض يوما على القدر، ولم تقصر يوما في زوجها، بل وقفت بجانبه وساندته في أشد الظروف الصعبة، وبذلك تكون السيدة ليا هي المرأة التي ابوها نبي وزوجها نبي، وسنوضح ذلك كما يلي:

  • والد السيدة ليا هو نبي الله يعقوب عليه السلام.
  • زوج السيدة ليا هو نبي الله أيوب عليه السلام.
  • إبن السيدة ليا هو ذو الكفل عليه السلام.

من هي المرأة التي زوجها نبي

تعتبر السيدة ليا زوجة نبي الله أيوب من النساء ذات المكانة العالية، فقد وصفها الإمام ابن كثير رحمه الله بقوله:الصابرة، والمحتسبة، المكابدة، الصديقة، البارة، والراشدة، رضي الله عنها، وذلك لما عايشته من ظروف استثائية، وبقيت راضية صابرة، ومن حياتها مع نبي الله أيوب والتي سنذكرها كما يلي:

  • كان نبي الله أيوب أحد أغنى الناس، وكانت زوجته تعيش في نعيم ورفاهية منقطعة النظير، وقد كانو يقطنون بلاد الشام.
  • تعتبر السيدة ليا من بين من آمن مع سيدنا أيوب، وكان من صفات نبي الله أيوب التقوى والرحمة، فكان دائم الاحسان الى الفقراء والمساكين، وشديد الحرص على تلبية احتياجاتهم.
  • لقد رزق الله سيدنا أيوب ذرية كبيرةن وزوجةكانت صديقة شاكرة عابدة عارفة حق الله على العباد في الشكر، فقد كانت تكثر الحمد والشكروالثناء على الله عز وجل، حيث رزقها الله من البنين والبنات العدد الكثير، وأوسع الله عليها وعلى زوجها من الرزق شيئا مباركا، وفضلهما على كثير من خلقه.
  • وعندما جاء امتحان الله الي سيدنا أيوب وزوجته السيدة ليا، صبرت ولجأت الى الله، رغم شدة الابتلاء، من فقر شديد وموت الأولاد، ومرض ازوج، فبصبرها على ما أصابها نجحت في هذا الامتحان بتوفيق من الله، وبرهنت على صدقها مع الله سبحانه، حيث قال الحسن رحمهالله: ضُرب أيوب بالبلاء ثم البلاء بعد البلاء بذهاب الأهل والمال، وصبر أيوب-عليه السلام-وصبرت زوجه ليا صبرا جميلا، فقد تعودت أن تكل أمرها إلى الله عز وجل.
قد يعجبك:  اسماء اللاعبين المهددين بالايقاف من الهلال

من بين النساء التي تم تخليد أفعالهن والسعي الى ذكر فضائلهن السيدة ليا زوجة نبي الله أيوب، تلك العابدة الصابرة التي لم تعترض يوما على قضاء الله وقدره بل صبرت واحتسبت الأجر من الله عن الابتلاءات التي عايشتها وم زوجها نبي الله أيوب، وبذلك نكونقد وضعنا الاجابة السليمة للسؤال المطروح من هي المرأة التي ابوها نبي وزوجها نبي.