من هو النبي الذي لقب باسرائيل، بعث الله تبارك وتعالى الأنبياء والرسل والأولياء مبشرين ومنذرين وبعث معهم الكتب والشرائع ، مبشرين لمن اطاعهم بالجنة، ومنذرين لمن عصاهم بالنار، وأنزل الكتب والشرائع ليحكموا بين الناس بالحق والعدل، والله سبحانه خلق الإنسان بطبيعته وفطرته أمة واحدة، يرتبط بعضه ببعض، ويحتاج بعضه إلى البعض، في المعاش والأمور الدنيوية والأخروية، ولا يستغني بعضه عن بعض، وكان لا بد لهم من الإختلاف في أمورهم المعاشية والاجتماعية والسياسية والحكومية، وعلى هذا الأساس بعث الله تعالى من رحمته بهم الرسل والأنبياء والأولياء مبشرين ومنذرين، يبشرونهم بالخير والسعادة في الدنيا والآخرة إذا إلتزموا بما أمرهم وعلمهم الأنبياء والرسل، واكتفى بما لديهم من الحق ولم يعتد على غيره، وينذروهم ويحذروهم من المخالفة وخيبة الأمل وإذا اتبعوا شهواتهم يكون مصيرهم عذاب الآخرة ونار جهنم، سوف نتحدث في هذا المقال عن من هو النبي الذي لُقب بإسرائيل تابعوا معنا.

من هو النبي الذي لُقب بإسرائيل

من هو النبي الذي لقب بإسرائيل هو نبيّ الله يعقوب عليه السّلام، وهو يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم أبو الأنبياء عليهم السّلام جميعاً، وقد جاء ذكر النبيّ يعقوب باسمه “يعقوب” في العديد من المواضع في القرآن الكريم، أمّا باسم إسرائيل فقد جاء ذكره في موضع واحد وهو في قوله تعالى: {كُلُّ الطَّعَامِ كَانَ حِلًّا لِّبَنِي إِسْرَائِيلَ إِلَّا مَا حَرَّمَ إِسْرَائِيلُ عَلَىٰ نَفْسِهِ مِن قَبْلِ أَن تُنَزَّلَ التَّوْرَاةُ قُلْ فَأْتُوا بِالتَّوْرَاةِ فَاتْلُوهَا إِن كُنتُمْ صَادِقِين}، وأمّا عن سبب تسميته بإسرائيل فإنّ لفظ إسرائيل مركبٌ من مقطعين “إسرا” وهي عبد و”ئيل” وهي الله فيكون معنى إسرائيل عبد الله وهو الاسم الذي اختاره الله تعالى للنبي يعقوب عليه السلام وهذا الوصف أيّ عبد الله وصفَ به الله العديد من أنبيائه حيث قال تعالى، وكذلك وصف الله نبيه يعقوب بأنّه عبده وسمَّاه به إذاً التسمية من الله وليس من العباد.

نبيّ الله يعقوب عليه السلام

هو يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الخليل عليه السلام، وكان يُعرف بإسرائيل، وهي كلمة عبرية معناها: عبد الله، ويعقوب اسم أعجمي، كان توأما مع أخيه عيص أو عيصو، وأمه رفقة بنت بتوئيل أخي إبراهيم الخليل عليه السلام، وهو من أحد أنبياء بني إسرائيل، عُرف بالسماحة وحسن الخلق والصبر ورسوخ الإيمان بالله، كثير البكاء حتى صار من جملة بكائي التأريخ، كان عبرانياً، ونبُوته كانت في فلسطين، وكانت بعثته في زمان واحد مع إبراهيم الخليل وإسحاق وإسماعيل ولوط عليهم السلام، وكان أبوه يميل إليه أكثر من أخيه عيص ويدعو له دائماً، ” وقد امتدحه الله سبحانه في القرآن الكريم فقال فيه: “وَبَشَّرْنَاهُ بِإِسْحَاقَ نَبِيًّا مِّن الصَّالِحِينَ، وَبَارَكْنَا عَلَيْهِ وَعَلَى إِسْحَاقَ وَمِن ذُرِّيَّتِهِمَا مُحْسِنٌ وَظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ مُبِينٌ”، وكذلك امتدحه رسول الله صلّى الله عليه وسلّم بقوله: “الكريمُ، ابنُ الكريمِ، ابنِ الكريمِ، ابنِ الكريمِ، يوسفُ بنُ يعقوبَ بنِ إسحاقَ بنِ إبراهيمَ عليهم السَّلامُ”.

وذُكر بأن نبيّ الله يعقوب عليه السلام شبّ وكبُر مع والده إسحاق عليه السلام في فلسطين، أرض الكنعانيين، وقد أمرته أمّه رفقة أن يسافر إلى أرض حرّان، حيث خاله لابان ليقيم عنده بعد أن خافت عليه من أخيه العيص، الذي حصل بينه وبين أخيه خلاف، فتوعّده وهدّده، وبالفعل انطلق يعقوب إلى حيث أمرته والدته، فمكث عند خاله وتزوّج إحدى ابنتيه، ثمّ بعد وفاتها تزوّج أختها، فقد ثبت أنّه لم يجمع بين الأختين بالرغم من أنّ ذلك كان جائزاً في شريعتهم، وذُكر أنّ زوجته تُسمّى راحيل هي التي أنجبت ولديه يوسف عليه السلام وبنيامين، وهذا هو نبيّ الله يعقوب عليه السلام.

أنبياء بني اسرائيل

ويذكر هنا بأنبياء بني اسرائيل هم أبناء سيدنا يعقوب عليه السلام، والذي لُقب باسرائيل حيث لم يتم ذكر أنبياء بني اسرائيل في القرآن الكريم أو في السنة النبوية، بنص منفرد يجمع أسماءهم وإنما ذُكرت أسماؤهم متفرقة في القرآن الكريم والسنة النبويّة، وقد جاء عن ابن عباس رضي الله عنه أنه قال: “كل الأنبياء من بني إسرائيل إلا عشرة: نوح وهود ولوط وصالح وشعيب وإبراهيم وإسماعيل ويعقوب وعيسى ومحمد صلّى الله عليه وسلّم”.

حيث كان بنو إسرائيل أكثر الأمم التي احتاجت إلى الأنبياء والمصلحين وكان السبب والحكمة في مبعث أكثر الأنبياء بني اسرائيل هو صفة القوم نفسه، وكان من صفات بني إسرائيل أنّه ينتشر بيهم التمرد والعصيان ومجتمعهم يمتلئ بالفساد ولا شك إذا كان المجتمع كذلك فإنّه يحتاج إلى الكثير من الجهد والإصلاح فلا يكفي مجتمعات كهذه مُصلح واحد، فهم يحتاجون إلى الإصلاح الدائم، وربّما لذلك فقد كان أكثر الأنبياء من بني إسرائيل، ومن هذه الأنبياء نذكر لكم أسمائهم لنتعرف عليهم:-

  • داود عليه الصلاة والسلام.
  • سليمان عليه الصلاة والسلام.
  • زكريا عليه الصلاة والسلام.
  • يحيى عليه الصلاة والسلام.
  • اليسع عليه الصلاة والسلام.
  • أيوب عليه الصلاة والسلام.
  • إلياس عليه الصلاة والسلام.
  • ذو الكفل عليه الصلاة والسلام.
  • موسى عليه الصلاة والسلام.
  • يونس عليه الصلاة والسلام، وهو من أنبياء بني إسرائيل الذين أرسلوا لغير الإسرائيلين وقد بُعث إلى أهل نينوى.
  • يوسف عليه الصلاة والسلام.

إذاً النبي الذي لُقب باسرائيل هو نبي الله يعقوب عليه السلام، وتعني كلمة اسرائيل أنها عبد الله، إذاً متابعينا الكرام هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال، حيث تعرفنا على نبيّ الله يعقوب عليه الصلاة والسلام، وتعرفنا على أسماء أنبياء بنو إسرائيل الذين لم يُذكروا في القرآن الكريم ولا السنة النبوية بنص منفرد، وتعرفنا على النبي الملقب باسرائيل، نسأل الله أن يجعله في ميزان حسناتنا وحسناتكم، سبحانك الله وبحمدك نستغفرك ونتوب إليك، دمتم بخير.