من هي سيدة نساء أهل الجنة، يبحثُ الكثير من الأشخاص الذين يرغبون بالثتقيف في أمور دينهم الاسلامي وقصص الصحابة والصحابيات المختلفة سؤال من هي سيدة نساء أهل الجنة، حيثُ أن لهذه السيدة مكانة كبيرة في الاسلام، وهي تكون حبيبة أبيها، ، وأم سيدة الجنة هي واحدة من أمهات المسلمين، وسيدة نساء أهل الجنة هي أم السبطين الحسن والحسين، فمن هي يا ترى، وفي مقالنا سنتعرف على اجابة هذا السؤال، كما إننا سنذكر بعض المحطات من حياة سيدة نساء أهل الجنة.

من هي سيدة نساء أهل الجنة

اتفق العديد من العلماء والفقهاء بأنّ هنالك الكثير من النساء اللواتي لقبن بلقب سيدة نساء أهل الجنة، ولكن الأفضيلة جاءت بلقت سيدة نساء اهل الجنة بحسب رأي الفقهاء والعلماء إلى أنّها السيدة فاطمة بنت النبي محمد -صلى الله عليه وسلم-، وذلك تصديقاً لقول سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-:( أما ترضين أن تكوني سيدة نساء أهل الجنة)، والسيدة فاطمة بنت الرسول محمد -صلى الله عليه وسلم- تُكنّى بالسيدة فاطمة الزهراء بنت محمد ابن عبد الله، فأبيها هو سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، وأمّها هي أم المؤمنين السيدة خديجة بنت خويلد-رضي الله عنّها وأرضاها-، ويوم ولادة السيدة فاطمة الزهراء بنت النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- كان هو نفسه يوم بناء الكعبة المشرفة في مكة المكرمة، وتزوج علي بن ابي السيدة فاطمة الزهراء بنت الرسول محمد -صلى الله عليه وسلم-، أنجب منّها أربعة من الأطفال وهما الحسن والحسين ومحسن وأم كلثوم، والحادثة التي استدل بها العلماء والفقهاء بأنّ السيدة فاطمة الزهراء بنت سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- هي سيدة نساء أهل الجنة، بأنّه حين تعب النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- واشتد مرضه، كان قد أخبرها بأنّ موعد وفاته قد اقترب فبكت رضي الله عنّها، ثم قال لها بأنّها سيدة نساء أهل الجنة فضحكت السيدة فاطمة الزهراء، وكانت السيدة فاطمة الزهراء تحبُ أبيها حباً شديداً، وكانت رضي الله عنّها منذ صغرها تدافع عن أبيها وتحبه، ففي إحدى المرات كان النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- يصلي فأتّى كفار قريش وكانوا قد وضعوا الأذى على ظهر الرسول الكريم، فضلت تزيله وتتصدى لهم حتى أنهى سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- صلاتّه، وتوفت السيدة فاطمة الزهراء أم السبطين بعد وفاة النبي محمد-صلى الله عليه وسلم- بست أشهر فقط.

قد يعجبك:  متى اول ايام عيد الفطر 2021

من هنّ سيدات نساء أهل الجنة

قال النبي محمد -صلى الله عليه وسلم-:( حسبك من نساء العالمين مريم ابنة عمران، خديجة بنت خويلد، وفاطمة بنت محمد، وآسية امرأة فرعون)، فمريم بنت عمران -رضي الله عنّها- هي مريم العذراء أم سيدنا المسيح عيسى -عليه السلام-، وآسية زوجة فرعون، وهي آسية زوجة الطاغي المتسلط فرعون الذي كان يحكم مصر، وآسية كفرت بفرعون عندما أتى سيدنا موسى -عليه السلام- بالحق وبالبينات وبالنور من عند الله -سبحانه وتعالى-، والسيدة فاطمة بنت سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- وهي زوجة علي بن أبي طالب، وكان النبي قد بشرها بأنّها سيدة نساء أهل الجنة، وخديجة بنت خويلد وهي أم فاطمة وأم المؤمنين وأولى زوجات النبي محمد -عليه أفضل الصلاة والسلام-.

وفي نهاية مقالنا نكن قد أوردنا اجابة سؤال من هي سيدة نساء أهل الجنة، كما أدرجنا حديث رسول الله محمد -صلى الله عليه وسلم- عن سيدات نساء أهل الجنة الذي يقول فيه:( حسبك من نساء العالمين مريم ابنة عمران، خديجة بنت خويلد، وفاطمة بنت محمد، وآسية امرأة فرعون)، فجميعهن من أفضل النساء وأكثرهن ايماناً وأجلّهن خُلقاً وأكثرهن علماً وطاعة وحبّاً لله جل جلاله.