ما اسم اقدم مكتبة في العالم الاسلامي، من بين الأسئلة التي انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي من أجل التعرف على اسم أول مكتبة إسلامية، وفي أي دولة من الدول تواجد، وهل لا زالت قائمة لوقتنا الحالي، فقد عرف عن العرب والمسلمين حبهم للقراءة والكتابة، وقد ساعدهم هذا فصاحة كلامهم، وطلاقة لسانهم، فقد كانوا يتباهون بمن أفضل شخص يقول حكمة أو بيت شعر في الجلسة التي يجلسوها، فاللغة العربية هي لغة مميزة عن سائر اللغات، فقد وجدنا ذلك واضحا وجليا في القرآن الكريم، الذي شمل المعاني والكلمات والدلالات الفصيحة والصريحة، لذلك فقد اهتم العرب بإنشاء المكتبات التي ضمت العديد من الكتب والقصص التاريخية، للمحافظة على التاريخ والحضارات القديمة، لهذا سنتعرف ما اسم أقدم مكتبة في العالم الإسلامي.

ما اسم اقدم مكتبة في العالم الاسلامي

لقد ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بالعديد من الأسئلة الدينية والإسلامية، فالمسلمون يودون معرفة كافة الأمور المتعلقة بالدين الإسلامي، فيلجئون لشبكات الإنترنت المختلفة، من أجل الحصول على إجابات صحيحة لأسئلتهم التي يطرحوها عليها، ومن بين الأسئلة التي انتشرت عبر المواقع، سؤال: ما اسم اقدم مكتبة في العالم الإسلامي، والذي سنجيبه لكم بالتفصيل عبر مقالنا، حيث أن حل سؤال ما اسم اقدم مكتبة في العالم الاسلامي، سيكون كالتالي:

السؤال: ما اسم اقدم مكتبة في العالم الاسلامي.

الإجابة: هي المكتبة التي أنشأها الخليفة هارون الرشيد وابنه مأمون في القرن التاسع الميلادي، في بغداد.

لقد أنفق العرب قديما أموالا باهظة وبالغة من أجل إنشاء المكتبات العامة والتي تضم عددا هائلا من الكتب والمراجع، التي تقدم العديد من الخدمات المعلوماتية والقصص والأحداث التي كانت قديما، فلم تكن المكتبة التي أنأها الخليفة هارون الرشيد في بغداد في القرن التاسع عشر هي الوحيدة، بل تم إنشاء بعدها العديد من المكتبات ومنها في إيران ومصر وسوريا، وقدر المقريزي إجمالي ميزانية الصيانة للمكتبات، والتي تم إنفاقها على الحبر والأقلام بنحو 257 دينار في العام، وقد شملت النساء وقتها في أعمال المكتبات ولم يتم استبعادهن كما يظن البعض.

قد يعجبك:  أول ملك فرعوني آمن بالتوحيد

من خلال المعلومات القيمة التي قدمناها لكم آنفا، نكون قد وضعنا بين ايديكم ما اسم اقدم مكتبة في العالم الإسلامي، والتي تضم عددا هائلا من المعلومات القيمة الدينية والتاريخية.