كيف تكونت الاقليات الاسلاميه ، من فضل الله عز وجل أن جعل بعض الأشخاص يأبون إلا ان ينشلاون دين الإسلام، هؤلاء الأشخاص الذين زرع في قلوبهم الحميّة إلى دين الله، فتراهم يتنقلون من دولة لدولة ومن مدينة إلى مدينة لينشروا هذا الدين، لا يستسلمون ولا ييأسون مهما تعرضوا من جحود ونكران، ويسترون في الرحيل من أجل رفعة هذا الدين، لا يهمهم من قاتلهم، ولا يبالون بالذين يتعرضون لهم، لهذا نرى الإسلام حتى في الدول الملحدة له وجود، بل من فضل الله أيضا أن جعل الناس يتغللهم الوعي الإسلامي ويلجأون إلى الله في كل أمر، وفي مقالنا هذا سنتحدث عن السؤال التي طالما بحث عنه الكثير وهو كيف تكونت الاقليات الاسلاميه.

أسباب ظهور الأقليات الإسلامية

يتساءل الكثيرون عن الأسباب الحقيقية وراء ظهور اقليات إسلامية في الكثير من الدول، ولهذا لا بد لنا من استعراض الأسباب في بعض النقاط:

  • اعتناق الدين الإسلامي إذ أن اعتناق الدين لبعض الأشخاص ودفاعهم عنه وتمسكهم به مهما تعرضوا من عذاب وألم ونكران جعلهم متمسكين به ولا يقبلون دينًا غيره، فظلوا أعدادًا قليلة في بعض الدول.
  • انتقال مسلمين من بلادهم إلى بلاد غير مسلمة، هناك عدد لا بأس به من المسلمين أصبح ينتقل إلى الدول التي تدين الدين الإسلامي فكونوا أقليات في هذه الدول.
  • احتلال البلاد المسلمة أو الأراضي الإسلامية، فاحتلال واغتصاب الدول غير المسلمة إلى البلاد المسلمة جعلهم أقلية وجماعة محدودة بين أعداد المحتلين الذين جاؤوا واغتصبوا البلاد.

الاقليات الاسلامية المضطهدة حول العالم

من الطبيعي أن يضطهد المسلمين وخاصة إن كانوا فئة قليلة بين وحوش ومحتلين ينكرون هذا الدين، وعلى الرغم من احترام بعض الدول للديات الأخرى والسماح للمسلمين فيها بممارسة كافة حرياتهم وحقوقهم، ويؤدون المناسك الدينية بكل أريحية، إلا أن هناك الكثير من الدول تعامل المسلمين معاملة لا ترضي أحدا ومن هذه الأقليات المضطهدة المنتشرة حول العالم ما يلي:

  • مسلمو الهند: تعاني الأقلية المسلمة في الهند من الاضطهاد المستمر منذ عدة سنوات لكنه تزايد في الفترة الأخيرة وذلك مع وصول مؤيدي مودي الهندوسي المتطرف لرئاسة الحكومة، حيث سعى حزبه في وقت قريب بضرورة إقرار قانون يحرم المسلمين من إمكانية الحصول على الجنسية الهندية، ومن الجدير بالذكر بأن نسبة المسلمين  تبلغ في الهند 14 بالمائة.
  • الإيجور اضطهاد دولة: تصاعدت الحملة  العدوانية والقمعية ضد الإيجور حتى وصل الأمر في الدولة إلى إنشاء معسكرات كاملة تعمل على عملية اعتقال ضخمة يتم من خلالها تجريد المسلمين من هويتهم كما ويجبرون بشكل معنف على شرب الخمور والإفطار في شهر رمضان علاوة على تفريقهم بين العائلات إذ أنهم أجبروا الفتيات المسلمات من الزواج بأشخاص صينيين ملحدين، وتم اختطاف العديد من الأبناء والبنات صغارالسن من أحضان عائلاتهم المسلمة لتربيهم على دين الشيوعية.
  • الروهينجا: تعتبر هذه الأقلية هي الأكثر والأشد اضطهادا حيث يعيشون في إقليم أراكان بدولة ماينمار، أما نسبتهم فتبلغ 4 بالمائة من مجموع السكان الكلي، يتعرضون بشكل مستمر لحملات تطهير عرقي ممنهجة يقوم بقيادتها الجيش إذ يفتعلون ذلك بتحريض من رهبان بوذيين متطرفين، تم تصنيفهم من قبل الأمم المتحدة في عام 2017 كأكثر الطوائف المضطهدة في العالم، وذلك بعد هجمة شرسة تم قتل فيها عشرات الآلاف، بالإضافة إلى حرق قراهم بكاملها ما أدى إلى هروب الباقي إلى بنغلادش.
قد يعجبك:  متى تطلع نتائج القدرة المعرفية 1442

من خلال الموضوع السابق والذي تحدثنا فيه عن كيف تكونت الاقليات الاسلاميه، نتوصل إلى أن التمسك بالدين الإسلامي ليس بالأمر السهل، فالكثير من مسلمي العالم يتعرضون للكثير من العذابات والاضطهاد.