من هو صقر الغانم قائد الجيش الكويتي، حيث يعد الشخصيات السياسية الهامة التي نالت على الاحترام وتقدير جميع المجتمع الكويتي، وقد خرج هذا عن طريق تاريخه الأصيل الحافل بالحروب والأحداث كما كان شخصية تتمتع بسمات قيادية لا تتوفر في أي شخص، تم عرض حكاية بطولته داخل كتاب قام بتأليفه فيصل الزامل، ومن خلال طرح سطور المقالة سوف نتطرق الحديث عن حياة القائد الكويتي صقر الغانم، وتفاصيل المؤامرة التي صدرت ضده، وإعلان براءته من تهمة التآمر، وخبر وفاته.

من هو صقر الغانم قائد الجيش الكويتي

إن صقر الغانم هو صقر غانم سعد الغانم قائد حربي، يحمل الجنسية السعودية، حيث يعتبر من مواليد دولة الكويت لسنة 1845 ميلادي، شهد عهده العديد من الحروب والأحداث المصيرية لدولة الكويت خلال زمن حكم الشيخ مبارك الصباح، على الرغم من شخصيته الحربية إلا أنه يتمتع بشخصية قيادية فقد كان المسؤول الأول عن قيادة الجيش في الحروب، كذلك أنه يتمتع بالكثير من السمات لا توجد في أي فرد، وأبيه غانم الصقر الغانم كان قائد الشرطة الأول خلال زمن الحاكم السابق أحمد الجابر الصباح، كانت وظيفة صقر هي التواصل مع القبائل وإنشاء علاقات حب مع زعمائها وفي معظم الأحيان ما يكون ذلك التحالف اقتصادي وهذا لارتباطهم الشديد بالزراعة وحياة البادية، كذلك تولى صقر العديد من المناصب العسكرية، وهذا لما يتمتع بشخصية شجاعة وحازمة خاصة في الحروب، وشهد له كافة الناس بمواقفه البطولية في أكثر من مكان، وكانت وفاته خلال سنة 1918 ميلادي لتكون نهاية قائد كان له دور بارز في الدفاع عن الكويت عن طريق الحروب التي شارك بها.

مؤامرة ضد صقر الغانم قائد الجيش الكويتي

صقر الغانم اتصف بشخصية قيادية جادة، وكذلك شهد له الكثير ممن واكبه بالقوة في كافة الحروب المصيرية التي شارك بها من أجل الكويت، وذلك جعل الأعداء يتآمرون عليه من أجل التغلب منه وتلك المؤامرة كانت سببًا في سجنه ومعه أتباعه وجميع أعوانه، وظل وجوده في المعتقل لأشهر كثيرة تعرض من خلالها للتعذيب نتيجة الى تلك المؤامرة المزعومة، وأسرته لا تعرف أي شيء عنه، وتتمحور تلك المؤامرة حول وجود بيانات من مصدر مجهول قيل اسمه سعد الدخيمي وصل للشيخ مبارك الصباح والتي تفيد أن القائد صقر الغانم لديه مخابرات مع فرد من أعداء الشيخ مبارك وهو يوسف الإبراهيم من أجل إحداث انقلاب عليه للإطاحة به وكلط لأجل قتله وتقل أبناءه، فأعلن الشيخ مبارك أمر بتفتيش كل فرد قادم من البصرة.

فجاء فرد من البدو شك الشيخ بأنه من المخابرات فقام بتفتيشه حيث وجد رسالة وضعها تحت حذائه وفيها العديد من الإشارات الغامضة ليعلن أمر بحبسه، ومن ثم رجع للكويت ليبحث عن ذلك الرجل، فأقر الأوامر من أجل التفتيش الكامل للسفن والزوارق، كذلك وجاءت أخبار بأن رسالة سوف تأتي إلى القائد صقر الغانم محملين بالذخائر فألقى القبض عليهم وبعد ذلك أقر أمر باعتقال صقر الغانم.

وفاة صقر الغانم قائد الجيش الكويتي

لقد كانت وفاة القائد الحربي في الجيش الكويتي صقر الغانم خلال سنة 1918 ميلادي، وكانت حياته كلها غزوات ومعارك ومؤمرات أخرج فيها عزيمته وقوته شهد له كل من واكبه وعاش معه، كذلك وأصبح حكاية بطولاته تاريخ أصيل للدولة الكويتية لهذا تم تدوين حكايته فداخل كتاب ألفه الكاتب فيصل الزامل لتكون قصة بطولته في الذاكرة دومًا، ويكون قدوة لكل كويتي يدافع عن وطنه ضد أي مؤامرة تؤدي الى دماره.

شاهد أيضًا