شرح قصيدة مناجاة طائر للصف التاسع، للشاعر التونسي أبو القاسم الشابي الذي ولد في تونس في ولاية توزر في قرية الشَّابِّية، وهو من مواليد الرابع والعشرين من فبراير عام ألف وتسعمائة وتسعة 1909 ميلادي، وهو من شعراء العصر الحديث وقد حصل على لقب شاعر الخضراء، نسبة إلى تونس الخضراء، عرف أبو القاسم الشابي بأشعاره الجميلة لهذا كتب الكثير من القصائد، التي ترجمها أمير غديرا إلى اللغة الفرنسية، ومن هذه القصائد قصيدة مناجاة طائر والتي وردت في منهاج الصف التاسع، وفيما يلي سوف نتناول شرح قصيدة مناجاة طائر للصف التاسع.

قصيدة مناجاة طائر للصف التاسع

قصيدة مناجاة طائر من اجمل القصائد، التي كتبها الشاعر التونسي أبو القاسم الشابي، حيث يناجي الشاعر الطائر بأعذب الكلمات، إذ يدعو الشابي الناس من خلال الأبيات القادمة إلى الاستمتاع بالحياة وبجمال الطبيعة الخلابة، حيث يقول في قصيدته:

يا أيها الشادي المغرد ها هنا

ثملا بغبطة قلبه المسرور

متنقلا بين الخمائل تاليا

وحي الربيع الساحر المسحور

غرد ففي تلك السهول

زنابق ترنو اليك بناظر منظور

غرد ففي قلبي إليك مودة

لكن مودة طائر مأسور

رتل على سمع الربيع نشيدة

واصدح بفيض فؤادك المسحور

وانشد اناشيد الجمال، فإنها

روح الوجود وسلوة المقهور

أنا طائر  متغرد مترنم

لكن بصوت كآبتي وزفيري

قبل ازاهير الربيع وغنها

رنم الصباح الضاحك المحبور

واشرب من النبع الجميل الملتوي

ما بين دوح صنوبر وغدير

واترك دموع الفجر في أوراقها

حتى ترشفها عروس النور

فلربما كانت أنينا صاعدا في الليل

من متوجع مقهور

ذرفته أجفان الصباح مدامعا

الآفة في دوحة وزهور

شرح قصيدة مناجاة طائر للصف التاسع

الطبيعة الخلابة وجمالها في فصل الربيع من أجمل اللوحات الطبيعية، التي تدعو الإنسان إلى التأمل والفرح وترك الأحزان والهموم، والاستمتاع بالنعم التي أنعم الله بها علينا، فنعم الله لا تعد ولا تحصى، ويعتبر فصل الربيع من أجمل النعم التي تريح النظر والقلب والعقل، وفيما يلي شرح قصيدة مناجاة طائر:

  • ( يا أيها الشادي المغرد ها هنا ثملا بغبطة قلبه المسرور ): أيها الطائر الذي يغرد ويشدو بالفرح والسرور، وكأنه شرب خمراً أسكره وجعله منتشياً من السعادة.
  • ( متنقلا بين الخمائل تاليا وحي الربيع الساحر المسحور ): ينتقل بين الأغصان محلقاً فوق الأشجار، تنشد أجمل الألحان من وحي الربيع الخلاب بمظهره وسحره وجماله.
  • ( غرد ، ففي تلك السهول زنابق ترنو اليك بناظر منظور ): غني بصوتك الرنان الجميل في السهول المزروعة بالزنبق، الذي ينظر إليك بحب.
  • ( غرد، ففي قلبي اليك موده لكن مودة طائر مأسور ): أنشد واشدو أعذب الألحان، واجعل صوتك العذب يلامس ثنايا قلبي الحزين المكسور، الذي يكن لك الكثير من الحب.
  • ( رتل على سمع الربيع نشيدة واصدح بفيض فؤادك المسحور ): اشدو بصوتك وأسمع الربيع أعذب الكلمات بصوت قلبك الرنان.
  • ( وانشد اناشيد الجمال، فانها روح الوجود وسلوة المقهور ): غني أجمل الأناشيد التي فيها الجمال، حيث أنها أساس الحياة وفيها ما يخفف العناء والألم عن قلب الحزين.
  • ( أنا طائر ، متغرد، مترنم لكن بصوت كآبتي وزفيري ): فأنا طائر مثلك يغرد ويشدو أعذب الألحان، لكن صوتي ملئ بالألم.
  • ( قبل ازاهير الربيع وغنها رنم الصباح الضاحك المحبور ): استمتع بجمال الربيع وقبل أزهاره، وغني في صباحه المشرق الضاحك.
  • ( واشرب من النبع الجميل الملتوي ما بين دوح صنوبر وغدير ): واشرب من ماء النبع الصافي، الذي يجري ويلتوي بين أشجار الغدير والصنوبر.
  • ( واترك دموع الفجر في أوراقها حتى ترشفها عروس النور ): واترك قطرات الندى على أوراق الأشجار، حتى تشرق الشمس وتجففها.
  • ( فلربما كانت أنينا صاعدا في الليل من متوجع مقهور ): التي ربما تكون أنين شخص يعتصر قلبه ألماً من القهر والوجع في الليل.
  • ( ذرفته أجفان الصباح مدامعا الافة في دوحة وزهور ): وربما ذرفت الجفون دموع الألم فوق الأزهار متلألأة.

قدمنا فيما سبق شرح قصيدة مناجاة طائر للصف التاسع والتي كتبها الشاعر أبو القاسم الشابي، حيث يدعو الناس فيها إلى التأمل في جمال الطبيعة الفتانة، والاستمتاع بكافة المظاهر التي تبعث السرور والهدوء والطمأنينة في النفس البشرية، وتجعل ذهن الإنسان خالياً من الهموم ومتاعب الحياة المتراكمة، كما تريح قلب الإنسان وتشرح خاطره. 

شاهد أيضًا