من هو مخرج فيلم صالون هدى وما جنسيته، عاصفة من ردود الفعل الغاضبة على مخرج فيلم صالون هدي، اذ اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات القليلة الماضية مقاطع فيديو من الفيلم صالون هدي للمخرج الفلسطيني هاني أبو أسعد، الفيلم الذي أغضب الشارع الفلسطيني اذ يناقش قضية اسقاط الفتيات الفلسطينيات في وحل العمالة الاسرائيلية، بصورة مبتذلة متضمنة على مشاهد اباحية وألفاظ جنسية بعيدة عن أخلاق المجتمع الفلسطيني، اذ لم يعتاد الفلسطينيون على مشاهدىة مثل هذه الأفلام الاباحية وخاصة أنها تناقش قضية فلسطينية بحته ولكن بصورة بذيئة الغرض منعا اثارة الجدل، وفي مقالنا سنتعرف على من هو مخرج فيلم صالون هدى وما جنسيته.

فيلم صالون هدى المثير للجدل

تداول نشطاء التواصل الاجتماعي على شبكات التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو مقتضبة من فيلم “صالون هدى” ذلك الفيلم الذي تم عرضه في عدد من دور السينما في عدة دول عربية وغربية، وشارك في مهرجان بيروت لسينما المرأة تحت شعار (نساء من أجل القيادة)، ويناقش الفيلم قضية هامة وهي اسقاط الفتيات في العمالة لصالح العمل لصالح الكيان الصهيوني، لم تكن المشكلة في القضية التي يعالجها الفيلم ولكن في طريقة أداء واخراج الفيلم الذي لم يرتقي للفن، بل كانت بذيئاً متضمن على مشاهد اباحية وتفصيل للأحداث بصورة بعيدة عن الأخلاق والعادات العربية، وقد لاقى الفيلم جملة من الانتقادات اللاذعة وخاصة التي طالت مخرج الفيلم هاني أبو أسعد.

شاهد أيضاً: قصة فيلم صالون هدى الفلسطيني وطاقم العمل وصحة وجود اباحية فيه

قصة فيلم صالون هدى

فيلم صالون هدى فلسطيني من تأليف واخراج هاني أو أسعد، وشارك في العمل مجموعة من ممثلين فلسطيني الجنسية، وتدور أحداث الفيلم حول سيدة اسمها “هدى” تعاني من مشاكل عائلية، وتعمل في صالون للتجميل في بيت لحم، قامت المخابرات الاسرائيلية باسقاطها وطلبت عبر تهديدها بالعمل لصالحهم واسقاط المزيد من الفتيات، في حين كانت لديها زبونة تتردد عليها بين فترة وأخرى تدعي “ريم” وأثناء الحديث معها قامت بوضع المخدر لها في فنجان القهوة، وبمساعدة شخص ما قاما بنقلها الى غرفة نوم سرية داخل الصالون، وقاما بتصويرها في وضع مخل بالآداب، وقامت بمساومتها اما باخبار زوجها أو العمل معهم بالتخابر لصالح العدو، اضطرت ريم للعمل معهم تحت التهديد بمقطع الفيديو والصور التي بحوزتها، أحداث كثيرة تضمنها الفيلم والذي انتهى بالقبض على “هدى” والتحقيق معها واعترافها بما فعلته، وقد ترك المخرج نهاية الفيلم مفتوحة للجمهور بسماع صوت اطلاق نار في نهاية الفيلم.

من هو مخرج فيلم صالون هدى وما جنسيته

فيلم صالون هدى من اخراج هاني أبو أسعد ذو الجنسية الفلسطينية والهولندية، حيث ولد في مدينة الناصرة المحتلة في 11 أكتوبر عام 1961، عاش فترة من حياته في فلسطين ومن ثم هاجر الى هولندا لاكمال دراسته الجامعية، اذ درس هندسة اليناميكا الهوائية، وبعد التخرج عمل كمهندس طيران لعدة سنوات، قرر بعدها أن يترك مجال عمله والاتجاه الى السينما ومجال الاخراج السينمائي، قام باخراج العديد من الأعمال السينمائية، وحصد عدد من الجوائز والتطريمات في عدة مهرجانات، ومن أبرز اعماله فيلم “الجنة الآن” الذي يحكي قصة رجل وامرأة خططا لعملية فدائية ضد العدو، وفيلم “عرس رنا”، وفيلم “أيلول”، وكذلك فيلم “الجبل بيننا”، ولكنه أثار الجدل في فيلمه الأخير “صالون هدى” الذي أثار موجة من غضب الشارع الفلسطيني والعربي.

طاقم عمل فيلم صالون هدى

يعد فيلم هدى من الأفلام من ضمن الأفلام التي أثارت الجدل في الوطن العربي، فهو فيلم فلسطيني من تأليف واخراج هاني أو أسعد، وشارك في بطولة الفيلم مجموعة من الممثلين من أبرزهم التالي:

  • منال عوض في دور “هدى”.
  • ميساء عبد الهادي في دور “ريم”.
  • علي سليمان في دور “حسن”.
  • عمر أبو عامر فيدور “نور”.
  • كامل الباشا في دور “الدكتور”.
  • سامر بشارات في دور “سعيد”.

شاهد أيضاً: بالفيديو مشاهد تعري في فيلم صالون هدى الفلسطيني المثيرة للجدل وقصة الفيلم

برومو فيلم صالون هدى

تم اطلاق فيلم في مهرجان بيروت لسينما المرأة تحت شعار (نساء من أجل القيادة)، الفيلم الذي أثار حالة من الجدل والاستنكار لأحداثه التي تناولت قضية فلسطينية بمشاهد اباحية بعيدة عن عادات الشعب الفلسطيني المناضل، ود أثار الفيلم موجة من الانتقادات اللاذعة للمخرج هاني أبو أسعد، وقد تداول رواد التواصل الاجتماعي برومو فيلم صالون هدى مستنكرين ما ورد فيه من مشاهد مخلة بالآداب.

ردود الفعل حول فيلم صالون هدى

أثار فيلم صالون هدى حالة من الجدل والاستنكار وردود فعل غاضبة خاصة في الشارع الفلسطيني الذي رفض الفيلم جملة وتفصيلاً، فالفيلم جاء لمناقشة قضية حساسة تتعلق بعمليات الاسقاط للفتيات الفلسطينيات واجبارهم للعمل لصضالح العدو الاسرائيلي تحت التهديد، ولكن تم عرض الفيلم واخراجه بصورة أخذت منحنى آخر اذ اشتملت أحداثه على مشاهد غير اخلاقية، واعتبره الكثيرون تشويه للشعب والقضية الفلسطينية واختصاره في مشاهد رديئة بعيدة عن الفن، وقد حظي الفيلم بالكثير من الانتقادات اللاذعة التي طالت المخرج وطاقم العمل، ومنها ما يلي:

المخرج اللافلسطيني هاني أبو أسعد عاد من جديد ليشوه القضية الفلسطينية بطريقة مخجلة ومقززة لا تليق بفلسطين من خلال فيلم #صالون_هدى.

دائرة الإنتاج الفني في حركة حـمـــاس: “نستنكر التشويه المقصود في فلم “صالون هدى” والذي يسيء لنضال الشعب الفلسطيني واختصاره في مشاهد رديئة، الهدف منها نيل الشهرة باسم الفن والحصول على الأموال المغمّسة بكرامة الشعب المناضل من الدول المانحة على حساب القضية الفلسطينية”.

فيلم فلسطيني تحت اسم #صالون_هدى إخراج هاني أبو أسعد وبطولة منال عوض وميساء عبد الهادي، يحتوي على مشاهد عري فاضحة وإنعدام أخلاقي لا تمت للقيم وثقافة مجتمعنا الفلسطيني المحافظ بصلة ، عدى عن كونه يشوه روايتنا الوطنية. كفى عبثاً.

هذا وقد صرحت وزارة الثقافة الفلسطينية ببيان صادر عنها اليوم الخميس أن يكون لها أي علاقة بأي شكل من الأشكال بفيلم “صالون هدى”، وأدت على وجوب وجود سينما وطنية نظيفة تعالح القضايا الفلسطينية من منظور ايجابي.

شهدت شبكات التواصل الاجتماعي حالة من الغضب والاستنكار في الأوساط العربية، بعد تداول فيلم “صالون هدى” للمخرج الفلسطيني هاني أبو أسعد، اذ تضمنت احداثه مشاهد وايحاءات جنسية مثيرة للجدل، الى هنا نكون قد وصلنا الى ختام مقالنا الذي تضمن الحديث عن من هو مخرج فيلم صالون هدى وما جنسيته.

شاهد أيضًا