من هي هيام الطباع السيرة الذاتية وما هو سبب وفاتها، ودعت سوريا اليوم شخصية من أبرز وأهم الشخصيات في عالم الإذاعة والتلفزيون في سوريا، فقد ارتحلت عن عالمنا صباح أمس الإعلامية القديرة هيام الطباع بعمر الثامنة والثمانين سنة، فقد أنهت آخر سنواتها في دار السعادة للمسنين في دمشق، فقد عاشت هيام الطباع عزيزة وماتت عزيزة على قلوب كل من عرف هذه الشخصية الرائعة، التي يمكن أن نتحدث كثيراً عن سيرتها الحسنة، لذا سوف نتناول فيما يلي من هي هيام الطباع السيرة الذاتية وما هو سبب وفاتها.

من هي هيام الطباع السيرة الذاتية

الإعلامية الرائعة هيام صادق الطباع من مؤسسي هيئة الإذاعة والتلفزيون السوري، من مواليد منطقة دمر في محافظة دمشق في الجمهورية السورية، ولدت الطباع عام ألف وتسعمائة وأربعة وثلاثين 1934 ميلادي، وتبلغ من العمر حوالي ثمانية وثمانين سنة، حصلت هيام الطباع على شهادة البكالوريوس في تخصص التاريخ العربي من أحد الجامعات السورية،وكانت هيام الطباع رمزاً للعطاء اللامحدود حتى أنها قامت بالتبرع بمنزلها في مشروع دمر إلى الجمعيات الخيرية، واختارت أن تعيش في دار المسنين منذ عام  ألفين وتسعة 2009 ميلادي، لتنسى هناك كل ما يتعلق بحياتها وعلاقتها الزوجية السابقة، وتوفيت هناك بتاريخ 25/3/2022.

شاهد أيضاً: ما هو سبب وفاة هيام الطباع وتفاصيل جنازتها

أعمال المذيعة السورية هيام الطباع

بدأت الطباع عملها كإعلامية عام ألف وتسعمائة وستين 1960 ميلادي، وكانت حينها تبلغ حوالي ستة وعشرين 26 سنة، قامت بتقديم برنامج نادي الأطفال بالأبيض والأسود، وحصلت على لقب “ماما هيام”، حيث كانت تستضيف مجموعة من الأطفال في هذا البرنامج، وكانت تتحدث معهم باللغة العربية الفصحى، وكانت هيام الطباع تعمل مذيعة لتقديم النشرات الإخبارية مرة واحدة في الأسبوع، كما كانت لها تجربة في عالم الإخراج، حيث أخرجت برنامج المسرح الصغير، الذي كان يستضيف الأطفال من أجل تقديم لوحات فنية، مع عدد من الفنانين السوريين.

ما هو سبب وفاة هيام الطباع

توفيت هيام الطباع صباح يوم الجمعة الموافق الخامس والعشرين من شهر مارس عام ألفين واثنين وعشرين ميلادي، في دار السعادة للمسنين في دمشق، وقد توفيت الإعلامية الرائعة عن عمر يناهز الثامنة والثمانين عاماً، بعد صراع مع المرض الذي أنهكها منذ سنوات، لتنتقل يوم أمس إلى جوار ربها، وتم دفنها ظهر اليوم السبت في مقبرة الدحداح، حيث نعى الكثير من الإعلاميين رفيقة دربهم ومعلمتهم الراحلة هيام الطباع، حيث عرفها جيل الستينات والسبعينات والثمانينات والتسعينات بزهرة الزمن الجميل، فهي المعاصرة المخضرمة التي عايشت أجيال كثيرة، رحلت الأم والمعلمة والمربية الفاضلة، لتترك حزناً في قلوب كل من عاصرها.

شاهد أيضاً: من هي الشيخة شيخة بنت سلمان ويكيبيديا وسبب وفاتها

بعد مسيرة طويلة من العطاء والنجومية في مجال الإعلام، رحلت المذيعة والإعلامية والأم هيام الطباع عن عمر يناهز الثامنة والثمانين سنة، فقد تحدثت الأجيال التي عاصرتها عن ماما هيام، وذكريات برنامج نادي الأطفال التي جعلت الكثير من الناس يتساءلون من هي هيام الطباع السيرة الذاتية وما هو سبب وفاتها، والتي توفيت بعد تدهور حالتها الصحية ومرضها الشديد بسبب تقدمها في السن.

شاهد أيضًا